المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > ملتقيات التجارب الشخصية والأبحاث > ملتقى الأعضاء المتشافين من الأمراض
 

ملتقى الأعضاء المتشافين من الأمراض الحمدلله الذي من عليكم بالشفاء ، تفضل هنا لنستفيد من خبراتك والطريق التي اتبعته للتشافي .

تجربتي مع فرط تعرق الوجه والرأس

الحمد لله القائل (قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون ) وصدق رسوله صلى الله عليه وسلم حين قال (ما يصيب المؤمن من

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 09-02-2019, 09:02 AM   #1
أبو الأميرات
عضو جديد


الصورة الرمزية أبو الأميرات
أبو الأميرات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 59993
 تاريخ التسجيل :  02 2019
 أخر زيارة : 16-02-2019 (08:54 AM)
 المشاركات : 2 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
Icon3 تجربتي مع فرط تعرق الوجه والرأس



الحمد لله القائل (قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون ) وصدق رسوله صلى الله عليه وسلم حين قال (ما يصيب المؤمن من وَصب ، ولا نصب ، ولا سقَم ، ولا حزن حتى الهمّ يهمه ، إلا كفر الله به من سيئاته ) أيها الأحبة قد يكون للعبد منزلة عظيمة عند الله سبحانه وتعالى ، لكن العبد لم يكن له من العمل ما يبلغه إياها ، فيبتليه الله بالمرض وبما يكره ، حتى يكون أهلاً لتلك المـنزلة ويصل إليها , بخير المقدمات أستهل موضوعي هذا راجياً الله أن يجعله شمعة تضيء لمن يعانون من هذه المشكلة طوال سنوات عمرهم وجعلتهم في حرج وضغط نفسي كبير كما أدعو الله ان يكون أجره لوالدي ولمن نشره بالمثل أضعافاً من الحسنات وان يكون سبباً في تفريج كربة مهموم حارت به سبل التشخيص والعلاج .
فرط التعرق :
هذه المشكلة التي لازمتني طوال سنوات عمري منذ كنت في المرحلة الابتدائية حتى بلغت 34 سنه موظفاً ورباً لأسره كان لترددي في التشخيص سبب رئيسي في استمرار المعاناة حيث كنت اعتقد واهماً أنها بسبب التحرج من المواقف المحرجة مثل المناسبات او قاعات الدراسة أو التحدث لا شخاص غرباء أو مدير ... الخ ولكني كنت مخطئاً حين تقدم بي العمر وتوسعت في القراءة باللغتين العربية والإنجليزية لاكتشف ان هناك خللاً في العصب المسبب لإفراز التعرق في الجسم يؤدي الى فرط وزيادة في نسبة التعرق وزادت قناعتي بأن هناك خلل وظيفي في افراز جسمي للعرق حين اكتشفت ان لدي اثنين من اخوتي يعانون من نفس المشكلة وإبنتي الصغيره التي تبلغ 4 سنوات اصبحت الاحظ عليها كثرة التعرق ومن نفس المنطقة التي اعاني منها (الرأس والرقبه والوجه ) .

أعزائي يعلم الله كيف كانت هذه المشكلة مؤثرة على حياتي الاجتماعية وهو أمر معلوم بالتأكيد لمن يعانون نفس مشكلتي, طبعاً فرط التعرق هو خلل وظيفي يحتاج لعلاج ولكن ما يحدث هو اننا نربطه بالعامل النفسي (الحرج – الخجل ) ثم ندخل في نفق مظلم نندب فيه أنفسنا ليل نهار بأننا ناقصون عن الاخرين في الجرأة أو أسلوب التواصل وهنا بداية اللانهاية ويزيد الامر سوأً اننا نتحرج حتى من الذهاب للطبيب ونبدأ في تحاشي المناسبات والاختلاط الاجتماعي ونضع انفسنا داخل القفص ونعطي انفسنا انطباعاً سلبياً باننا لن نخرج منه بينما المفاتيح بين أيدينا .
حتى عندما قررت الاستعانة بالإنترنت وتوسعت في القراءة وعلى وجه الخصوص في المواقع العربية وجد اغلب المواضيع التي يتم فيها مناقشة فرط التعرق في المنتديات النفسية شفانا الله واياكم لأعود مرة اخرى للنفق المظلم واندب نفسي وسلوكي واحياناً اتجاوز ذلك بكثير لاصف نفسي بمرض الرهاب الاجتماعي . وعندما استعنت بالأطباء مع الأسف لم أجد الحل لدى الكثيرين وخاصة أطباء الجلدية الذين تستهويهم عمليات البوتكس المكلفة ويغيب عنهم تشخيص نشاط العصب السمبثاوي اللذي يعتبر اساس المشكلة , من الطريف في الامر انني زرت قبل سنوات أحد استشاري الجلدية في مستشفى ادمه واجرى لي حقن البوتكس التي لم تجدي نفعاً في حل المشكلة وحين أعدت مراجعته قام بوصف نوع من الحبوب قمت برميها في اقرب حاوية قمامه بعد ان اكتشفت انها حبوب تهدئه نفسيه .
طبعاً تأقلمي مع المشكلة وجرأتي في التعامل معها جعلني اتقدم اكثر واكثر في عملي ولم اسمح لتعرق وجهي الدائم ان يؤثر في نفسي بل استمريت في المضي في جميع جوانب حياتي موكلاً أمري لله سبحانه مبتهلاً له بأن يعافيني من هذا الابتلاء ولولا توكلي على الله سبحانه وقوة ايماني لتمنيت انشقاق الارض وابتلاعها لي في الكثير من المواقف التي تصببت فيها عرقاً امام الاخرين , ما يزيد الامر تعقيداً ان فرط التعرق يتطور ويزيد في المناسبات واللقاءات حيث يبدأ العقل بالتفكير بالمقولة (يارب ما اتعرق ) ثم تبدأ النوبه التي لا تنتهي ابداً حتى يغتسل الوجه والرأس والرقبة بالماء .وهنا يتقاسم العامل النفسي للموقف المحرج + الخلل الوظيفي للعصب السمبثاوي تلك النوبة الغزيره من العرق ومع الاسف تبرمجت عقولنا على اننا تصببنا عرقاً لاننا كنا مرتبكين من الموقف بينما الترتيب الصحيح للسبب هو أن خلل العصب السمبثاوي اطلق الاشارة العصبية الاولى للغدة العرقية قبل الموقف نفسه وتراكمت المشكلة حتى وصلنا لمرحلة عصيبه من التفكير والتعرق .

بداية التشخيص :
كنت بعد إنهائي للمرحلة الجامعية متمكناً من اللغة الانجليزية بحيث استطعت ان اتوسع في البحث عن هذا الأمر لأكتشف أنه مرض مثل غيره من الامراض وان هناك علاج وساعد تقييمي للحظات التي اتعرق فيها حيث اكتشفت ان جسمي قابل للتعرق في جميع الاوقات وبالتالي علمت انني بحاجة لزيارة الطبيب للبحث في جذور المشكلة ولكن كما اسلفت كانت اغلب زياراتي لأطباء الجلدية غير مجديه لانهم مع الاسف تنصب أسالتهم عند التشخيص على العامل النفسي والخجل وهو ما يبعدهم عن المسار الصحيح للتشخيص .
قرأت عن عملية قطع العصب السمبثاوي للعقدة الثانية والثالثة كثيراً في المواقع الطبية الانجليزية ووجدت انها ذات نتائج مذهله في تعرق الرأس والوجه والابطين واليدين (الجزء العلوي من الجسم ) فاستعنت بالله وبدأت ابحث عن دكتور جراحة صدر متخصص في مثل هذه العمليات , تواصلت مع عياده في مصر وأمريكا وكانت اجاباتهم بانهم يجرون مثل هذه العمليات باستمرار ولاخطورة فيها وهنا زاد الاصرار على البحث عن دكتور سعودي داخل المملكة تحسباً لاي اعراض جانبية قد تحصل بعد العملية وفي رمضان الماضي 1439 هـ ابتهلت الى الله كعادتي بأن تكون هذه السنة اخر سنة لي مع هذا الابتلاء اللذي اصبح يؤثر على حياتي الوظيفية والاجتماعية بشكل كبير وبفضل الله عثرت في احدى المواقع على اسم الدكتور / احمد القرزعي استشاري جراحة المناظير والسمنة فاستعنت بالله واتصلت على عيادته في مستشفى فخري بالخبر وحجزت موعد وحضرت وشرحت له المشكلة وتأثيرها في حياتي الاجتماعية والوظيفية وكان الدكتور احمد متفهماً للغاية وأخذت المناقشه بيننا اكثر من نصف ساعه شرح لي بالتفصيل اجراءات العملية (قطع العصب السمبثاوي ) وانها تكون بقطع العصب عند العقده الثانيه والثالثة التي تسبب تعرق الجزء العلوي من الجسم , استعنت بالله واجريت الفحوصات اللازمه من اشعة صدر وتحليل دم وكان موعد العملية بتاريخ 11 اكتوبر 2018 م طبعا تحت التخدير الكامل وتمت بالمنظار ثلاث فتحات صغيره في منطقة الابط من الجهتين دخلت العملية الساعة 8:15 صباحاً واستفقت بفضل الله في غرفة التنويم عند الساعه 11:00 صباحاً واستطعت التحدث بالجوال وطمأنة زوجتي وبقيت في المستشفى يومين غادرت بعدها ولله الحمد كانسان مختلف تماماً ولم اعد اعاني من التعرق في الرأس مثل ماكنت سابقاً والان بعد مضي 3 اشهر اقول لكل من يعاني من فرط التعرق لاتتردد في اجراء العملية بعد التأكد من عدم وجود مسببات اخرى كالغدة الدرقيه او غيرها من الادوية وساعد نفسك في التخلص من فرط التعرق لتستمتع بحياتك الاجتماعية وتحقق النجاحات في مستقبلك الوظيفي بإذن الله .

نقطه اخيره , بعد العملية يفرز الجسم نفس النسبة من العرق التي كانت تفرز في الرأس والوجه ولكن من منطقة البطن والظهر فقط وهذا أفضل بكثير من الجزء العلوي من الجسم لأنها اكثر حرجاً على الشخص البعض يسميه تعرق تعويضي ولكن بالنسبة لي ماهو الا نفس المقدار الذي كنت اعاني منه في الرأس والوجه تحول للبطن والظهر بعد ان نجح الدكتور في قطع الأجزاء العلوية من العصب .
احبتي اتمنى يكون هالموضوع والشرح لتجربتي في علاج تعرق الرأس والوجه مفيداً للكثيرين من الاخوه والاخوات اللي يعانون من نفس مشكلتي السابقة وان شاء الله يصل لاكبر شريحه منهم ويكون سبب في علاجهم .

المصدر: نفساني



 

رد مع اقتباس
قديم 18-03-2019, 07:46 PM   #2
زينها مع الله
عضو نشط


الصورة الرمزية زينها مع الله
زينها مع الله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 56704
 تاريخ التسجيل :  07 2017
 أخر زيارة : 05-06-2019 (11:03 AM)
 المشاركات : 79 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


قرات كلامك كله ومقتنع بنسبه كبيره في صحته
لاني تم تشخيصي من اكثر من ١٥ سنه رهاب وقلق
ومريت بكثير من الادويه ...احيان اقول مافيني رهاب
لان لو العرق في منطقه الجبه بتحدد ماطلع ماراح ارتبك
او افكر بالهروب من المواقف او اللوم نفسي
مشكلتي بتحديد زي مشكلتك تعرق الراس فقط
ماجربت حقن البوتكس ولاجربت العمليه
وش تنصحني ابدا فيه ؟
وكم تكلف العمليه وهل فيه استشاري متمكن يسويها بالرياض
اروح واكشف عنده ؟


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:41 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا