المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > ملتقيات التجارب الشخصية والأبحاث > ملتقى المقالات النفسية والأبحاث
 

ملتقى المقالات النفسية والأبحاث المقالات وخلاصة الكتب النفسية والإجتماعية

كيف تتعامل مع ابنك المراهق أو ابنتك المراهقة ؟

كيف تتعامل مع ابنك المراهق أو ابنتك المراهقة ؟ فن التعامل مع الأبناء " المراهقين " فن لا يتقنه إلا القلة القليلة من الآباء لذا يحدث الصراع بين

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 21-10-2005, 01:09 AM   #1
ابراهيم الدريعي
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية ابراهيم الدريعي
ابراهيم الدريعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8772
 تاريخ التسجيل :  06 2005
 أخر زيارة : 18-10-2020 (06:07 PM)
 المشاركات : 1,639 [ + ]
 التقييم :  107
لوني المفضل : Cadetblue
كيف تتعامل مع ابنك المراهق أو ابنتك المراهقة ؟



كيف تتعامل مع ابنك المراهق أو ابنتك المراهقة ؟


فن التعامل مع الأبناء " المراهقين " فن لا يتقنه إلا القلة القليلة من الآباء لذا يحدث الصراع بين الأب والابن، لأن الأب عادة لا يعي المراحل العمرية التي يمر بها ابنه فمثلاً عندما ينتقل الابن من مرحلة الطفولة المتأخرة إلى مرحلة المراهقة المبكرة يحدث له تغيرات في جسمه وفي نفسه وفي تعامله مع من يعيشون معه، فإذا كان الأب لا يدرك هذه التغيرات التي تؤثر في شخصية الابن، يحدث عدم التوازن في شخصيته مما يدفعه ذلك إلى التغير في سلوكه وفي مزاجه، فبعض الآباء يستنكرون على أبنائهم هذه التغيرات ويعتبرونها خروجاً عن المألوف فالطفل عندما كان صغيراً، يكون وديعاً مطيعاً هادئاً فإذا به ينقلب فجأة إلى شخص آخر مستقلا برأيه منتقداً لوالديه ولمجتمعه طموحاً يريد أن يغير هذا العالم، فتثور ثائرة الكبار الذين لم يكن لديهم العلم الكامل بمراحل النمو وتطوراته فيحدث الصراع، فالأب يعامل ابنه على أنه لا يزال طفلاً صغيراً تمر عليه الأمور من غير أن يعي أو يشعر فإذا به ينقلب رأساً على عقب فيحس المراهق أنه أصبح رجلاً كبيراً والبنت أصبحت امرأة فيجب أن تتغير معاملة أهلها لها ن وعندما تستمر معامله الابن كما لو كان صغيراً والبنت كما لو كانت طفله فهما لن يرضيا بهذه المعاملة وتثور ثائرتهما ويحدث الصراع بين الأب وابنه وبين الأم وابنتها
أن الطريقة المثلى للتعامل مع المراهقين تكمن في احترامهم ومراعاة شعورهم وما يمرون به من مرحلة مهمة وهي ما تسمى بمرحلة المراهقة مرحلة التغير من الطفولة إلى الرجولة أو الأنوثة فيجب على الأب أو الأم تغيير معاملتهما لأبنائه أوبنا ته والقاعدة تقول: إذا كان الطفل يتغير فلابد أن يتغير ذويه وبالذات الأب أو الأم في أسلوب التعامل معه، فالمراهق يجب أن يعامل معاملة رجل والبنت يجب أن تعامل معاملة امرأة وبهذه المعاملة التربوية الجيدة يخف الصراع الذي يحدث بين الأب والأم وبين الابن والبيت 0هناك علامات جسميه تظهر على المراهق كخشونة الصوت، والطول، والنحافة والاحتلام، وظهور شعر العانة والشارب، واللحية، ونضج الغرائز الجنسية، والميل للجنس الآخر وهناك علامات نفسية كتغير المزاج، والعصبية، والتمرد على سلطة الأبوين، والطموح الزائد، زيادة الثقة في النفس، والاستقلالية، والميل إلى تكوين صداقات من نفس السن، أحلام اليقظة 0
أما بالنسبة للأنثى فبروز ( الثديين ) ونعومه الصوت، واتساع الحوض استعدادا لحمل الجنين، ونزول العادة الشهرية وتكوين صداقات من نفس السن، وتقلب المزاج فالمراهقة إذا أحبت بالغت في الحب وإذا كرهت بالغت في الكره
مرحلة المراهقة مرحلة من مراحل العمر التي يمر بها الجنسان الذكر والأنثى ولكن مظاهر المراهقين تختلف عند الذكر عنها عند الأنثى باختلاف الجنس فمثلاً إذا كان من مظاهر وعلامات المراهقين خشونة الصوت عند الذكر يتبعها نعومة الصوت عند الأنثى، والاحتلام يحصل عند الجنسين، ولكن الذكر يحتلم والأنثى أيضا تظهر عندها الدورة الشهرية والذكر يكون طويلاً ونحيفاً والأنثى يتسع عندها الحوض والذكر يظهر شاربه ولحيته والأنثى لا يظهر لها شارب ولا لحيه، ويشتركان في ظهور شعر العانة، والبنت يبرز عندها الثديان والولد تعرض أكتافه.. وهكذا علماً بأن هناك مشكلات يعاني منها المراهق كما تعاني المراهقة لا يتسع المقام لذكرها 0
نعم هناك سن معين يبدأ فيه سن المراهقة وتكون البنت عادة تبدأ هذه المرحلة أبكر من الفتى بسنه مثلاً ففي الغالب تبدأ المراهقة عند الفتاة في سن الثانية عشرة والفتى في سن الثالثة عشرة وتستمر حتى سن الثامنة عشرة إلى الحادية والعشرين وقد تجد من هو في سن الخمسين ويعيش كما لو كان مراهقاً وهو ما نطلق عليه ( المتصابي ) 0
صفات المراهقين تكاد تكون متشابهة عند الشباب والشابات في كل جيل ولكن كما أسلفت قد تقدم بسنة أو تتأخر بسنتين عند بعض الفتيان أو الفتيات وهذا ما اتفق عليه علماء النفس ( علم نفس النمو ) 0
لا يوجد إنسان لم يمر بمرحلة المراهقة، ولكن علامات المراهقة وبالذات العلامات النفسية قد تكون واضحة وملاحظة عند شاب أو شابه وغير واضحة عند الآخر قد يتسم هذا الشاب بالهدوء والخجل والانطواء بينما الآخر يتسم بالطيش والتسرع والجرأة الزائدة وقد يكون لنوعية التربية التي يتلقاها في المنزل والتنشئة الاجتماعية دور كبير في بروز هذه العلامات النفسية عند البعض واختفائها عند البعض الآخر 0
في الواقع المراهق لا يتحول إلى مجرم وعلماء الجريمة يعلمون ذلك والذي نستطيع قوله أن المراهق يمر بمرحلة خطيرة من مراحل عمره والمراهقة ليست مرضاً كما يتصور البعض ولكنها فترة تغير يجب أن ننتبه لها جيداً ويجب أن نعامل المراهق وفقاً لهذه التغيرات ونحن الآباء والمربين يجب أن تختلف معاملتنا للمراهق وفقاً لهذه التغيرات التي تحدث له ولا ننسى أن اذكر انه إذا أسيئت معاملة المراهق فإنه قد ينحرف أو يصاب بمرض نفسي كالاكتئاب الذي يؤدي إلى الانتحار وكثير من المراهقين فروا من منازلهم بسبب المعاملة السيئة من ذويهم فهم إما انتحروا والانتحار يكثر في هذا الزمان حيث يحس المراهق انه مضطهد في مجتمعة وانه لا ينعم بالحريـــة
التي يشاهدها في الأفلام والقنوات الفضائية فالمراهق في صراع بين التوفيق بين رغباته ورغبات المجتمع علاوة على ما يعانيه الشاب اليوم من فراغ لا يدري أن يقضيه فيه غير أن البعض يرمي نفسه في أحضان رفقاء السوء الذين يوصلونه إلى المهالك نتيجة عدم تحصينه لا من قبل الأسرة ولا من قبل المدرسة الحصانة الذاتية التي تمنعه من الوقوع في الرذائل والمسكرات والمخدرات كما أن سوء علاقة المراهق بوالده تدفعه إلى أن يغيب عن المنزل شهوراً لا يدرى أين مكانه ؟ وربما يكون موجوداً في مكان ما يمارس فيه أعمالا تخريبية تجر الدمار إليه ولوطنه ولأسرته 0


والله الموفق،

المصدر: نفساني



 

رد مع اقتباس
قديم 09-11-2005, 11:51 PM   #2
بلاعنوان
عنوان التفاؤل


الصورة الرمزية بلاعنوان
بلاعنوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8506
 تاريخ التسجيل :  05 2005
 أخر زيارة : 03-09-2017 (10:51 PM)
 المشاركات : 1,455 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


د. الدريعي
موضوع رائع وشامل يحمل

في طياته كثير من المعلومات المفيده

لكن يبغى في هذه الايام الاباء لا يعلمون

ما يدور في بيوتهم من اعمال ان كانت

صحيحه او خاطئ . وفي هذه الايام

يسافر الاب ويعود والابن للاسف لا يشعر

بغياب والده وهذا بسبب الاهمال و وعدم

الاهتمام بالابناء ليت الام تصبح صديقة ابنتها

في البيت وخارجه ليت الام تتابع الاتصال

للمدرسه والاستفسار عن سلوك ابنتها وكيف

معاملتها مع المعلمه ومع زميلاتها الطلاب

هناك جهل تام من قبل الاهالي .

ففي هذه الايام ولي الدرجه التي وصل لها

الاهمال تجد فتيات مسترجلات ولا يوجد

ناصح . والولاد يتخذون صفات الفتيات كصفات

يتمثلون بها امام اصحابهم وكله لي صحبة

السوء الصحب التي لا يعلم عنها الاهالي والابن

لا يعلم في سن المراهقه ما الصح والخطاء

لكن يريد من يرشده يحاول الاهل مشاركة الابن

في اختيار صديقه او ارشاده

هذه الايام تجد من الصبيان انواع غريبه

والفتيات وكل هذا من الاهمال وعدم الاهتمام

اشكرك د. الدريعي على موضوعك المتميز

تحياتي لك اختك .. بلا عنوان


 

رد مع اقتباس
قديم 10-11-2005, 03:34 PM   #3
ابراهيم الدريعي
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية ابراهيم الدريعي
ابراهيم الدريعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8772
 تاريخ التسجيل :  06 2005
 أخر زيارة : 18-10-2020 (06:07 PM)
 المشاركات : 1,639 [ + ]
 التقييم :  107
لوني المفضل : Cadetblue


الأخت / بلا عنوان .
السلام عليكم ورحمةالله وبركاته . وبعد:-
اشكرك جزيل الشكر على ردك على موضوعي ، والثناء عليه ومع أني أقدر لك هذا الثناء ، إلا أني اريد أن أعرف صدى طرح هذه الموضوعات التي تتناول أعز ما نملك وهم أبناؤنا وبناتنا ، ماذا يمكن أن نعمل لهم ؟ كيف نحميهم من الانحراف ، ومن الامراض النفسية التي تنتج عن سؤ التربية والتنشئة الاجتماعية ، هل يعي الآباء والامهات ذلك ؟ إلى متى ونحن نشاهد أبناءنا وبناتنا يقعون في مزالق الرذيلة ونحن غافلون عنهم ، يجب أن نتساعد جميعا في توعية مجتمعنا لتخليص الاباء من الاساليب الخاطئة في التنشئة الاجتماعية . والله الموفق ,

ابراهيم الدريعي


 

رد مع اقتباس
قديم 10-11-2005, 06:10 PM   #4
بلاعنوان
عنوان التفاؤل


الصورة الرمزية بلاعنوان
بلاعنوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8506
 تاريخ التسجيل :  05 2005
 أخر زيارة : 03-09-2017 (10:51 PM)
 المشاركات : 1,455 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


د. الدريعي

بالنسبه الي ارى جهل واسع
عند الاباء والامهات حتى انك
تجد في بعض الاحيان ان الابن يستطيع
التحايل بمكره وقليلاً من المسكن
فالام تعطي الابن ما يريد والاب ايضأً
في مجتماعاتنا الاب والام
في جهاله تامه عن ما يفكر به ابنائهم
الام لا تحاول وبشتى الطرق الوصول
الى البنت وان وجدت طريقه فهي الضرب
كوني صديقه وكن صديق لابنك
قبل ان ياتي يوم وتتحسر وتلقي اللوم
على الايام والزمان
لايوجد ايضاً جمعيات ترعى مثل
هذه الافكار في انشاء الزوجه والزوج
قبل ان يتزوجون ويتناسلون
اتمنى من كل قلبي وجود جمعيات
توعويه والارشاء في المدرسه جداً
بسيط وليس الى الاحد الذي
يمكن نعتبره واعي في هذه
الامور لا يوجد نوات ولا نشاطات
تدريبيه تقود الطلاب الى النجاح
في مستقبلهم وتكوين اسر ناجحه
في مضمونها
اما بالنسبه للمراض النفسيه
فاغلبها وعن تجربه من البيت
لا تجد الام لديها سعى لي تستمع
الى ابنها كل ما همها كيف تقابل
صديقاتها ومتى تزورهم متى تذهب
الى الاسواق والى اخره
البيت هو صندوق صغير ان شابه
شي تحول ضده
وبالنسبه اللي المراض النفسيه
اساسها البيت المكان الذي خرجت
منه انا وانت
بالنسبه لي توعية الاباء
كما ذكرت لو وجد جمعيات اساسها
صصصحيح توعي الاسر
لكان الامر ارحم من ما هو عليه الان

واعتذر ان اطلت
تحياتي لك
اختك .. بلا عنوان


 

رد مع اقتباس
قديم 12-11-2005, 01:07 AM   #5
ابراهيم الدريعي
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية ابراهيم الدريعي
ابراهيم الدريعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8772
 تاريخ التسجيل :  06 2005
 أخر زيارة : 18-10-2020 (06:07 PM)
 المشاركات : 1,639 [ + ]
 التقييم :  107
لوني المفضل : Cadetblue


أختي / بلا عنوان .
السلام عليكم ، وزارة الشئون الاجتماعية تنوي إنشاء مراكز لرعاية الطفولة والأمومة في الأحياء ، ولاشك أنها خطوة موفقه لعل وعسى ترى النور ، ولعلها تساهم في توعية الاسر بأساليب التنشئة الاجتماعية الصحيحة عن طريق المحاضرات والندوات والدورات وأنا في نظري ينبغي الايعقد على الفتى والفتاة إلابعد حصولهما على دورتين الأولى في العلاقات الزوجية والأخرى في كيفية تربية الاولاد والبنات ، اشكرك اختي بلا عنوان وأرجولك التوفيق .

ابراهيم الدريعي


 

رد مع اقتباس
قديم 12-11-2005, 09:36 PM   #6
شريك القلم
عضو فعال


الصورة الرمزية شريك القلم
شريك القلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10651
 تاريخ التسجيل :  11 2005
 أخر زيارة : 02-01-2006 (12:30 PM)
 المشاركات : 42 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


آه ..

فهمت مغزى ردودك أستاذي العزيز ..

أنا معك بأن المراهقة فترة حرجة ، ولكن لا تنس أنها مهمة لنا جداً جداً جداً وهذا ما يغفله الكثير من الناس ..

لكل شخص كيانه وشخصيته المنفصلة عن غيره ! ، ليس يعني أن كل المراهقين مستعدين للانحراف أو للانتحار !؟

ولكن تبقى احتمالات واردة وحالات أقول بأنها شاذة !

مشكلتنا الأساسية أننا ننظر للمراهق بأنه يبحث عن المتعة والشباب والحرية المطلقة !! نعم هذا موجود وهذا الحاصل ، لكن ليس كل الشباب يحبون الحرية والانفتاح بهذا الشكل !

ليس كلهم

لذلك نبقى في مشكلة جديدة ، كيف يتصرف المراهق مع مجتمعه المحيط الذي يشعر بأنه مشكلة قائمة وأنه حالة شاذة عن الشباب !!؟؟


 

رد مع اقتباس
قديم 13-11-2005, 08:14 AM   #7
ابراهيم الدريعي
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية ابراهيم الدريعي
ابراهيم الدريعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8772
 تاريخ التسجيل :  06 2005
 أخر زيارة : 18-10-2020 (06:07 PM)
 المشاركات : 1,639 [ + ]
 التقييم :  107
لوني المفضل : Cadetblue


الأخ / شريك القلم ،سلمه الله .
اعجبني فيك صراحتك المتناهية ، وحبك للنقاش والمحاورة وهذه الصفات يندر وجودها في شباب اليوم مع الأسف ، المهم المشكلة الحقيقية التي يواجهها شباب اليوم في المجتمعات المحافظه هي مشكلة الصراع النفسي وأقصد بالصراع النفسي التعارض بين رغبات الشاب وبين عادات وتقاليد المجتمع ، فالشاب يريد أن يحقق رغباته وطموحه دون طبعا إلتزام فيصطدم بمن يمنعه من ذلك فتثور ثائرته ويندب حظه الذي جعله يعيش في هذا المجتمع المعقد ، ربما يجرفه هذا الصراع إلى الضياع وممارسة مايحلو له بغض النظر عن حرمته من عدمها وهذا ما يقول عنه المحللون النفسانيون بتغلب الهي على الذات العليا ومن هنا تحدث المشكلات ، المهم أن الشخص السوي في نظر مدرسة التحليل النفسي هو من يسير في جط الوسط يعنى الاتزان ، وهناك عندهم شيء اسمه الانا وهو الميزان الذي يوازن بين الذات العلياوالهي فلاتطغى إحداها على الأخرى ,وأي خلل يصيب الانا يصاب الانسان بالأنحراف أو المرض النفسي حسب استعداد الشخص ، على كل أن أدخلتك في فلسفة المدرسة التحليلية ، وأهدف من ذلك أن الشخص السوي هو من يكيف نفسه مع واقعه مهما كانت الظروف وأن المريض النفسي هو من يعجز عن تكييف نفسه مع الواقع ، لذا فهو بحاجة إلى مساعدة من المختصين ، أمثال هذا المنتدى ، والله يحفظك .

ابراهيم الدريعي


 

رد مع اقتباس
قديم 13-11-2005, 01:48 PM   #8
شريك القلم
عضو فعال


الصورة الرمزية شريك القلم
شريك القلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10651
 تاريخ التسجيل :  11 2005
 أخر زيارة : 02-01-2006 (12:30 PM)
 المشاركات : 42 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


يبدو أنني أعجز عن التكييف !!

ولكني على أية حال لست مريضاً نفسياً !!

فقط أطمح إلى تغيير صورة وآراء تقال لمجتمع الشباب !

الشباب دائماً طائش ، فاشل دراسياً ، عابث ، لا يقدر أحداً ، غير متفاعل مع المجتمع ألخ ...

لا أخفيك !

أفكر كثيراً في كسر قواعد اجتماعية سرنا عليها !

وأخالف المجتمع لا لشيء ولكن لنثبت أنفسنا !!

يا عزيزي مللنا من قولهم المشهور : كل ما يعجبك وألبس ما يعجب الناس !!

أبداً .. سأكل ما يعجبني وأفعل ما يعجبني وألبس ما يعجبني ، لا أريد أن أكون تحت وصاية أحد ، لا أريد أن أكرر نفسي

أريد أن أتميز ، أثبت لنفسي شخصية مستقلة !

أهدافي واضحة ومع ذلك نصبح مريضين ونعاني من المشاكل !

هل لابد أن نكون مثل المجتمع كي نكون على صواب ؟؟؟


حسناً

مريض نفسي جديد

سوف استلقي على السرير ..

وابدأ بتحليلي


 

رد مع اقتباس
قديم 13-11-2005, 03:12 PM   #9
ابراهيم الدريعي
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية ابراهيم الدريعي
ابراهيم الدريعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8772
 تاريخ التسجيل :  06 2005
 أخر زيارة : 18-10-2020 (06:07 PM)
 المشاركات : 1,639 [ + ]
 التقييم :  107
لوني المفضل : Cadetblue


الأخ شريك القلم سلمه الله
لدي سؤال هل تستطيع أن تنزع ثيابك وتسير في الشارع عاريا ، أجب عن هذا السؤال بصراحة ؟؟وشكرا .


 

رد مع اقتباس
قديم 14-11-2005, 02:44 AM   #10
شريك القلم
عضو فعال


الصورة الرمزية شريك القلم
شريك القلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10651
 تاريخ التسجيل :  11 2005
 أخر زيارة : 02-01-2006 (12:30 PM)
 المشاركات : 42 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


هههههههههههه

خبيث !!

يا ليت ولكن الدنيا بررررد :)


هل من الممكن تزويدي بإيمليك ؟


 

رد مع اقتباس
قديم 14-11-2005, 08:17 AM   #11
بلاعنوان
عنوان التفاؤل


الصورة الرمزية بلاعنوان
بلاعنوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8506
 تاريخ التسجيل :  05 2005
 أخر زيارة : 03-09-2017 (10:51 PM)
 المشاركات : 1,455 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


لدي سؤال هل تستطيع أن تنزع ثيابك وتسير في الشارع عاريا
، أجب عن هذا السؤال بصراحة ؟؟وشكرا .

شبهت الشباب بالعري ربما هو كذلك
بنظرك عندما طلبت منه تعرية بدنه
من الثياب ربما بداية الشباب وسن المراهقه
هي هكذا يبحث من خلالها الشاب المراهق
عن لذه وغريزه
لكن في احيان اخر يمكن ان يكون الشاب
غريزي بعيد عن الغريزه أي لايفهمها
بعضهم يلتفت للغرائز بشكل شاذ وبشع
ويجعلها طريقه التي يستسلم له
لكنه لا يعلم بانه هنا .. ضياع
لا يوجد في مجتمعنا ام او اب
يتحدث مع ابنه عن هذا الموضوع الكل
يخجل رغم ان هذا الموضوع في سن المراهق
لابد من توضيحه لان البعض يجهل محتواه
ويجهل مافي هذا طريق من مسالك وعره
وربما شبهت بالعري فكر الشاب
فعلاً الان اصبح الشاب عاري الفكر
لايقراء لا يتثقف همه ملاهي الدنيا
ربما الثقافه هي السبيل الاوحد ليفهم
الشاب ان مرحلة المراهقه مرحله مهمه
في عمره كونها مرحلة تعليم وتجارب

وليسمح لي اخي شريك القلم
بالتعقيب على رده
لكل شخص كيانه وشخصيته المنفصلة عن غيره !
، ليس يعني أن كل المراهقين مستعدين للانحراف أو للانتحار !؟
لكل شخص كيانه وشخصيته هذا شيء طبيعي
لكن سيدي ندره في مجتمعاتنا ما تجد
شخص مراهق لم يتسلل له الانحراف
لا اعني الانحراف كا وكا .......
لا لكنه يتخذ من اصدقائه قدوه له
فان كانت النشاء جيده سيمر
هذه المرحله وخلقه لم يتغير لكن
ان عدت الى الاسره فوجدت الاب في طريق
والام في طريق
وما زاله الاب والام الى عصرنا لم يجدوا
طريق لي حل مشكلهم وابعادها
عن ابناهم كون الابن في سن المراهقه
هو اكثر المتضررين بمشاكلهم لانه
لايعلم اين يفر ان نظرت بنظره
شامله وعامه او حاول ان تجري
مقابلت او سبق صحفي واحتفظ
به لنفسك واسال اصحابك عن ما سبقت
وذكرت
اما الانتحار فاسبابه لا اعلمها
لكن اغلب من يفكر بالانتحار
هو مصاب بالاكتئاب والقلق والتوتر
لكن الاكثر يبتعد كونه يخاف الله
:
:
مشكلتنا الأساسية أننا ننظر للمراهق بأنه يبحث
عن المتعة والشباب والحرية المطلقة !!
الكل في مجتمعنا فعلاً ينظر الى الشاب بانه
يبحث عن المتعه والحريه الطلقه ؟
لكن في الحقيقه هو يبحث عن اب يستمع
له وام حنونه تفهمه اما الحريه والمتعه
ان وجد الحب في الاسره لا اظن ان الشاب
سيبحث عنه لان حريته في تواجد الحب حوله
:
:
لذلك نبقى في مشكلة جديدة ، كيف يتصرف المراهق
مع مجتمعه المحيط الذي يشعر بأنه مشكلة قائمة وأنه
حالة شاذة عن الشباب !!؟؟
بأنه مشكلة قائمة وأنه حالة شاذة عن الشباب !!؟؟

المراهق ليس حاله شاذه بل حاله خاصه
لابد ان نجيد التعامل معها
بالنسبه لشاب واعتباره بان المجتمع مشكله
لا ينبع هذا الشعور الا اذا
راى المشاكل في الاسره كثيره
يرجع من المدرسه الى البيت ليجد الراحه

فتجده يجيبك انا اعود للبيت كي ارتاح
فاجد المشاكل تنصب على راسي كسيل الماء
فهمومي ليست بالهموم واحزاني
طافح كيلها
اتمنى اني اجدت ايصال ما أريده بشكل
سهل وبأسلوب سلس
تحياتي لكم
اختكم بلا عنوان


 

رد مع اقتباس
قديم 14-11-2005, 10:42 AM   #12
ابراهيم الدريعي
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية ابراهيم الدريعي
ابراهيم الدريعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8772
 تاريخ التسجيل :  06 2005
 أخر زيارة : 18-10-2020 (06:07 PM)
 المشاركات : 1,639 [ + ]
 التقييم :  107
لوني المفضل : Cadetblue


الأ خت/ بلا عنوان سلمها الله، لقد اجدت الحديث وبارك الله فيك ، أنا اردت أن الصراع الذي يتعرض له الشاب في هذه الفترة الحرجة هو صراع بين القيم والمباديء وبين النزعات والرغبات ، وهو في هذه السن الغضه ليس لديه القدرة على الاتزان فنراه يسير حول ما تمليه عليه نفسه وعاطفته لاما يمليه عليه عقله وتفكير ه ، ومن هنا كانت تصرفاته لاتعجب الكبار لاسيما المحافظين على عادات المجتمع وقيمه ،فهم يريدون عقابه على زلاته التي لاتتفق مع عقولم ، ولكن الشاب عندما يتجاوز مرحلة المراهقه نراه يميل إلى الاتزان والعقلانية ويبدأ المجتمع يخفف من إنتقاده لانه بدأ يسير في الطريق السوي الذي يسير عليه غالبية الناس ، أما حاجة الشاب إلى من يفهمه لاسيما والده ، فهذه هي المشكة الحقيقة للشباب ، فمالم يدرك الآباء هذه الفترة التي يمر بها أبناؤهم ويتعاملون معها بأسلوب صحيح تتفاقم المشكلة أكثر وأكثر ،ولن تتحسن أحوال الشباب مالم يحسن ا لآباء معاملتهم لابنائهم ، ويغيروا من أساليبهم في التعامل مع أبنائهم ، والله أعلم .

ابراهيم الدريعي


 

رد مع اقتباس
قديم 15-11-2005, 02:17 AM   #13
شريك القلم
عضو فعال


الصورة الرمزية شريك القلم
شريك القلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 10651
 تاريخ التسجيل :  11 2005
 أخر زيارة : 02-01-2006 (12:30 PM)
 المشاركات : 42 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


هل من رد على تساؤلي فوق رد بلا عنون :)


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:19 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا