عرض مشاركة واحدة
قديم 15-11-2021, 02:05 AM   #90
أحمد موسى
عضو فعال


الصورة الرمزية أحمد موسى
أحمد موسى متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 60370
 تاريخ التسجيل :  06 2019
 أخر زيارة : اليوم (01:02 AM)
 المشاركات : 40 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


لم يعد الامر هو تعب النوم وعدم الراحة فيه كما هو مطلب كل حي على وجه هذه الارض..... تعايشت مع المرض رغما عني وليس برضائي.... لابد من ذلك ولا شيء غير ذلك..... أصبر و أحتسب...... امراضي كثيرة... وادويتي كثيرة ايضا....كلما ذهبت الى مستشفى ورأيتُ طبيبا جديدا حتى يرى حالتي يتعجب من حجم وعدد صفحات ملفي الخاص بأمراضي..... بعضهم قال يا ساتر ايش كل هذا...... كلمات كأنها سهام حادة في قلبي...... أصبحت اغير اسمي وافتح ملف جديد حتى لا يتفاجأ الطبيب الجديد برؤية ملفي......

أجريت الكثير من المناظير... آلام مبرحة.... اتقلب ظهرا على بطن من الالم..... لا استطيع الاكل الا بأدوية كثيرة مسكنات ومهديات... اتعب في البول... اضع شي يشبه القسطرة البوليه من اجل سلس البول.....
اتعذر من الذهاب إلى المسجد او الى الاصدقاء بسبب البول.....
.... أصبحت مقيد... منعزل. ... خائف.... حزين....
انظر الى اولادي نظرة عطف وحنان .....عندما كانوا صغارا لم يعرفوا عن امراضي شيء.. يريدون فقط اللعب والفرح والهدايا....والان كبروا... وينظرون الي بنظرة عطف وحنان..... يرتبون ادويتي الكثيرة.... بابا ليش تأخذ كل هذه الادوية..... بابا نخاف عليك... بابا احنا نحبك....بابا لا تخاف من الموت ان شاء الله نكبر وتزوجنا......
بنتي الكبيره أصبحت تخاف علي تتصل وينك يا بابا ... تأخرت.... هل انت بخير.....
بدأ ابنائي يعيشون مرحلة العناية بوالدهم المريض والذي يقاوم ويذهب الى العمل من أجلنا....
... لا أخفيكم يا أصدقاء ان هم الموت هو ما اخشاه....
اخشى على اولادي..... اريد ان ارى بناتي مع ازواجهم في حياة سعيدة....
مجرد فضفضة حتى ارتاح بعض الشيء


 

رد مع اقتباس