عرض مشاركة واحدة
قديم 13-09-2019, 08:03 AM   #4
مغسلة الأموات
عضـو مُـبـدع


الصورة الرمزية مغسلة الأموات
مغسلة الأموات متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 60322
 تاريخ التسجيل :  06 2019
 أخر زيارة : يوم أمس (08:30 PM)
 المشاركات : 294 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Qatar
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Darkred


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد صالح صالح مشاهدة المشاركة
الادويه التي تفقد مفعولها هي الادويه الادمانيه اما ادوية مضادات الاكتئاب لاعتقد ذاللك لان ليس من سماتها التحمل والاطاقه


اخي فيه ادويه تعمل بصمت بحيث لاتحس بمفعولها فبالتالي تنعكس على شخصيتك فانت ربما لاتلاحظها ولاكن من حوللك يلاحظون تغيرات

وبرضو فيه ادويه تحس انها تعمل ولاكن اثارها الجانبيه مزعجه لدرجة تجعللك تفكر بتركها

للامانه انا وصلت قناعه ان الادويه النفسيه كلام فاضي بمعنى ان العلماء النفسيين لم يصلو لشي مثبت فلو تلاحظ اقوالهم واستشاراتهم يقولون نعتقد ان كذا وكذا يعني مافيه شي مثبت علمياً
فلو تسالهم عن افضل مضاد اكتئاب تجدهم يتهربون بالجواب المعروف اللي هو حيب جيناتك وتركيبتك الوراثيه فكل انسان يختلف عن الاخر فهذا هو الهروب الكبير
لا يا صديقي انا لا اقصد ان الادوية الادمانية مثل الزاناكس والفاليوم هي الادوية التي تفقد مفعولها مع الوقت فهذا معروف عند الكل

انا اقصد مضادات الاكتئاب العادية مثل السيروكسات والافيكسور والسبراليكس ولوسترال ومثيلتها
فلو قرأت هنا في المنتدى تجارب بعض الاعضاء ستجده مثلا يقول ( استخدمت دواء سيروكسات لمدة سنة او سنتين ثم تركت العلاج وبعد فترة انتكست ثم رجعت لنفس العلاج ولم اشعر معه في المرة الثانية بأي تحسن )
أو مثلا تجد عضو يقول ( استخدمت علاج سبراليكس لمدة سنتين او ثلاث سنوات وبعد هذه الفترة بدأ العلاج يفقد تأثيره السابق وبدأت أشعر بأعراض الاكتئاب والقلق تعود من جديد)

ويوجد عضو هنا اسمه نوفيه كانت تستخدم سيروكسات لمدة طويلة وبعد هذه المدة فقد العلاج مفعوله السابق وبدأت تبحث عن علاج غيره
وأيضا لو بحثت في مواقع الانترنت الاجنبية باللغة الانجليزية ستجد كثير من الناس حصل معهم نفس المشكلة
ففي السابق كان العلاج يشفيهم او يخفف من اعراضهم وبعد فترة من الزمن يفقد العلاج مفعوله
والاطباء اختلفوا في تفسير مثل هذه الظاهرة فبعضهم قال بأن هذه الادوية نعم قد تسبب الادمان لبعض الاشخاص وتفقد مفعولها مع الزمن
والبعض الآخر فسر ذلك بأن المرض النفسي قد زادت حدته وأصبح المريض بحاجة الى تبديل العلاج


وأما مسألة أفضل دواء للاكتئاب فهذه المسألة شبه محسومة في الوسط الطبي لأنه تم قياس نسبة السيراتونين في الدم مع استخدام بعض الادوية ووجد ان اقوى علاج يعيد امتصاص هرمون السيراتونين في الدم هو علاج انافرانيل بقياس قدره 0.14 ميكروجرام ثم يليه علاج سيروكسات 0.34 ثم يليه علاج لوسترال بقوة 0.40 مع ملاحظة انه كل ماكان العدد اقل كان التثبيط اقوى

وأما مسألة اختلاف الأطباء في علاج الاكتئاب والقلق فهذه مسألة لا تزال خلافية بينهم
فمنهم من يقول ان هرمون السيراتونين ليس له علاقة بالمرض اطلاقا بل تشترك معه بعض الهرمونات مثل الدوبامين
ومنهم من قال ان السيراتونين هو الوحيد المسؤول عن اضطرابات القلق والاكتئاب
ولكن بالمجمل هناك شبه اجماع في الوسط الطبي على ان هرمون السيراتونين هو المسؤول الأول عن مثل هذه الاضطرابات بناءا على تجارب المرضى للأدوية مع الاخذ في عين الاعتبار ايضا ان هناك حالات ايضا لم تشفى من الاكتئاب والقلق باستخدام مضادات السيراتونين


 
التعديل الأخير تم بواسطة مغسلة الأموات ; 13-09-2019 الساعة 08:07 AM

رد مع اقتباس