عرض مشاركة واحدة
قديم 27-04-2016, 02:09 AM   #16
امتياز
مراقب إداري
نحن بجانبك


الصورة الرمزية امتياز
امتياز غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 52800
 تاريخ التسجيل :  02 2016
 أخر زيارة : 11-11-2020 (03:09 PM)
 المشاركات : 2,563 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue




تقول صاحبة القصة

انا من سكان الشرقيه وكنت دلوعة امي وابوي

رغم ان جمالي وجسمي عادي والكلام هذا زمان

ومن عائله ثرية

تزوجت من شاب حالته الماديه متوسطه

فالترف الذي عشته عنداهلي فقدته مع زوجي

ولم يكن احد يوجهني وينصحني فآذيت زوجي نفسيا بالكلام

وبالتصرفات حتى زهق مني وطلقني وتعرفون بما اني مدلله زاد دلال والدي لي وشبعوني ان الحياة مع زوجي السابقه لاتليق بي ومن الكلام

وبعد سنة خطبني رجل معدد ثري عمره بالاربعين
متزوج من سنوات ولم يرزق بذريه فوافقت لثرائه فقط
وفعلا تزوجت وعشت حياة ترف وغنى ودلع اضعاف ماعشته عنداهلي
وعندما علمت زوجته الاولى بزواجه طلبت الطلاق فطلقها غير آبه بها فقد سلبت لبه

ورزقني ربي بطفلين ولدوبنت
وبعد خمس سنوات من زواجنا

علمت ان زوجي متزوج بالخفا ولديه طفلة من عمرابنتي

فجن جنوني وطلبت الطلاق مباشرة طلق زوجته المخفاه

خوال طفلته من زوجته الطليقه اخذوا طفلته عاشت عندهم وعندما كبرت رموها على والدها لزواج امها

وكانت تدرس في الصف الثاني ابتدائي وجميلة جدا

واسمع من اهل زوجي انها شبية امها فتزداد غيرتي منها
وكانت الطفله طيبة جدا معي ومطيعة
مؤدبة جدا ولطيفة مع اخوانها اطفالي وخاصه مع بنتي لتقارب اعمارهن
ولكن قل الخوف من الله وعدم التربيه على مراقبة الله في السر والعلن والرضا والغضب

ذوقتها صنوف العذاب النفسي بغياب زوجي

واذا حضر والدها اكون الام الحنون
والبنية ماتشكي ولاتبكي
وكلما تكبر وتظهر معالم الانوثه بجسمها تزداد

جمالا فأزيد كراهية وغيرة وحقد خاصة ان بنتي على درجة متوسطة من الجمال شبيهتي

لم يكتب الله لي غير الولد والبت واختهم معهم

مترابطين يحبون بعض ومنسجمين معها جدا للباقتها

لكن الغيره اعمتني
فزاد الضغط على الطفله واوكلتها مهام البيت كله رغم انه قصر وتوجد خادمة

من تحضر من المدرسة وقت الظهيره لاتنام وبنتي واخوها ينامون
تقوم بالترتيب والتنظيف ولو اصحى العصر واجد شغل لم تنفذه تتحمل مايأتيها مني

لو ذكرت لكم التفاصيل لطولت ولكن اذكر لكم مواقف من العذاب

امها وخوالها يسكنون في الجبيل ماتذهب اليهم الا كل اسبوعين
واحيانا من ضغطي على والدها مغلف بالنصح تذهب كل شهر

مستغلة انشغال زوجي بتجارته واعماله

وتعرفون الزوج بطبيعته غافل وخاصة اذا مشغول ووجوده قليل بالمنزل

وسبحان الله كلما ازيد ضغط عليها الا اني ارى ترابط ابنائي معها وحبهم ورحمتهم لها تزيد

وعندما اصبحت في الصف السادس بلغت وبنتي كبرها لم تبلغ فاستشطت غضبا

جاءت إلي وقلت ومالمطلوب

قالت ابغى فوط صحيه اعزكم الله وكانت ايام دراسه
قلت ماعندي ولاعمرك تطلبين مني مثل هالامور قرف
اطلبي من والدك

قالت خاله والله استحي اطلب من ابوي

لم تحرك في قلبي ذرة من الرحمة
تركتها

وبعد ايام وجدت معها فوط

قلت لبنتي
هل احضرها لها ابوك؟

قالت لا اكثر ظني من المرشدة بالمدرسة

فخفت يتصلون على زوجي

فبادرت والدها واخبرته ان بنتك هذي عجيب امرها

حتى الان لاتعاملني كأمها خجول واخبرته

الخبر ودموعي تسابقني لاضبط الدور

مشت السنين وكبرت
وقد اخذت قلوب من حولها من الاعمام والعمات

فتاة ذكية ولبقة وجميلة ومؤدبة

حتى احساسها المرهف لوالدها عندما يدخل متعب بخلاف ابنائي
فاموت غيضا

اخرج انا وابنائي لمطعم او مول واخبرها اني ذاهبه لاهلي وتبقين بالمنزل واقفل المطبخ بحجةخوفي عليها

والهاتف بغرفتي

كبرت تريد مثل غيرها من البنات لمسات وحركات البنات

وانا حارمتها وقد اقنعت ابوها البنت مايصلح يلبى لها

كل مطالبها لازم يزرع فيها القناعه
وفي الوقت نفسه قداغرقت بنتي باخر الموضه والذهب والاكسسوار واخر جهاز تقني

والمسكينه
اذا راحت لخوالها من يتكرم ويهديها
حتى المصروف على غنى والدها قليل جدا يعطيها مصروف للكسوه

وهي خجول لاتطلب وانا فرحانه

حتى في يوم طلبت مني استشوار فشعرها فيه خشونه
فرفضت بحجة ماابي يقال ان زوجة ابيها دمرت شعرها

وطلبت تسوي الخلطه تمليس الشعر زي الفرد قبل سنوات انتشرت فرفضت نهائي بحجة اني

خايفه من اضراره وانا اخشى حقيقة ان يزيد جمالها

بنعومة شعرها

لم افكر يوما ان الدنيا تدور ولي بنت ربما تكون بنفس الموقف لكن الغيره تعمي وقل الخوف من الله

وفي يوم اذا ارد الله ان ينتقم من الظالم لانه حرمه على نفسه ولايرضاه لعباده

والعلم لله

دعوات البنت بجوف الليل
لاني
اسمع نحيبها بالليل بغرفتها وهي ساجده

وليل الظالم لايطول

كنا بطريقنا لمكه انا وزوجي وابنائي وهي بنت زوجي

وسيارتنا جمس صالون

وبما انها تلمس انها غير مرغوبة

تجلس دائما في المقعدالخلفي ومعها كتب وقصص

نادرا ماتشاركنا

لانه تموت غيضا من حسن تعاملي معها بوجود والدها

والذي يخالف حقيقتي معها

وشاء الله

ان ينعس والدها وهو يقود فتنحرف السيارة

وبوقتها تتقلب السياره ونحن في ليل

وبعدساعات استطاعت هي لانها اقلنا ضررا ان توقف السيارات لانقاذنا

ونخرج من الحادث

بغيبوبة لوالدها

وانا شلل كامل الا تحرك خفيف في اليد

وابني وبنتي انتقلوا لرحمة الله

وهي الوحيده كدمات خفيفه وجروح

ونظرا لبقائي بالمستشفى انا ووالدها طلبنا وضعنا بغرفة واحده

واصبحت هي من تمرضنا وتخدمني انا ووالدها رغم ان والدها لايعيي من حوله فهو كالنائم لايتعالج ولايشكي من ألم الا انه لايعي بمن حوله

بكيت كثيرا بداخلي صرخة ألم

غصة

اعلم ان الله لايظلم الناس شيئا ولكن الناس انفسهم يظلمون

دعوات المظلومه لم تذهب بادراج الرياح

جعله الله بأعز مااملك بفقد ابنائي وغياب زوجي
لاحي يرزق ولاميت ينسى

بعد ثمانية شهور بدأزوجي يستعيد وعيه وذاكرته شيئا فشيئا
وانا خرجت من المستشفى بنفسيه سيئة للغاية لفقدي ابنائي

وترددت هل ابقى

عنداهلي او بيتي

الا ان بنت زوجي

رفضت وبشده ذهابي لاهلي

واصرت على رجوعنا للبيت وهي من تقوم بخدمتي

واصبحت اذا رأيتها تتفانى بخدمتي اموت باليوم مئات المرات

تعافى زوجي وبعد سنتين تقريبا

لم يتحمل بقاءه بدون زوجه

فأنا على سريري

فقط تحرك خفيف بيدي اليمنى والرأس

فتزوج وعاش حياته

ولم يبقى لي الآن الا من ذوقتها المر منذ طفولتها

وتعذبني بعطائها

تقول خاله اذا خطبني احد اخبروه ان وافق ان ابقى معك
او من الأصل لاتخبروني

من يريدني يعيش معنا في هذا القصر وانا اخدمك

لن اسمح بخادمه تتكشفك


اوبلغوه اني رافضه


العود الطيب

لم تعاملني بما عاملتها

انما على ماربيت عليه

واستغفرالله كثيرا وادعوه ان يكون جزائي لظلمي تلك

البريئه والتي لاذنب لها فهي لم تختار حياتها

شاء الله ان تعيشها

واتمنى ان تسامحني وتعفو عني

واني ادعوا الله لها اكثر من نفسي


 

رد مع اقتباس