المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > ملتقيات التجارب الشخصية والأبحاث > ملتقى أصحاب الرهاب
 

ملتقى أصحاب الرهاب هل تعاني من الرهاب ...؟ لست وحدك في ذلك!...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09-01-2023, 07:35 AM   #16
حمال الأذية
عضـو مُـبـدع


الصورة الرمزية حمال الأذية
حمال الأذية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 51691
 تاريخ التسجيل :  08 2015
 أخر زيارة : 27-02-2024 (07:24 PM)
 المشاركات : 404 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


السلام عليكم يا إخوان الهم المشترك... تماشيا مع السؤال المطروح والعنوان الرئيسي لهذه الصفحة... يؤسفني أن أخبر الأخ المهاجر بأن بداية هذا المرض معنا كانت في عام ١٩٩١ أثناء الغز الصدامي للكويت ولحد الآن ولقد تجاوزنا الخمسين عاما وقد جربنا العديد من العلاجات أولها كان انفرانيل ثم افيكسور ثم برنتلكس ثم سبرالكس ثم ريميرون ثم برستيك وأخيرا لوسترال مع مهدئ ليكسوتان... كل علاج كان يأخذ مدة خمس سنوات تقريبا قبل أن يتلاشي مفعوله ولا زلت أعاني من هذا المرض ونوبات متفاوتة الشدة بين فترة وأخري ولكني أيضا لا أنكر وجود فترات لا بأس بها من الاستقرار النفسي وممارسة الحياة الطبيعية ولله الحمد... مع تقدم العمر نعم يبقي المرض ولكن أيضا تبقي رحمة الله معنا... يفشل انفرانيل وننتقل إلي افيكسور ويفشل افيكسور وننتقل إلي سبرالكس ويفشل سبرالكس ونجرب برستيك الفاشل من وجهة نظري ونجرب برنتلكس الفاشل هو الآخر من وجهة نظري ونجرب ريميرون أبو الفشل والسمنة المفرطة من وجهة نظري وحاليا مع لوسترال ومهدئ صباحا ومساء ويوجد استقرار نسبي ولله الحمد... اللهم اجعل ما أصابنا وأصاب المشاركون في هذا المنتدي تكفيرا للذنوب والخطايا التي أنت أعلم بها منا يارب... 🙌


 

رد مع اقتباس
قديم 11-01-2023, 12:25 AM   #17
بدون مجامله
عضـو مُـبـدع


الصورة الرمزية بدون مجامله
بدون مجامله غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 62331
 تاريخ التسجيل :  06 2022
 أخر زيارة : 24-02-2024 (11:44 PM)
 المشاركات : 385 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمال الأذية مشاهدة المشاركة
السلام عليكم يا إخوان الهم المشترك... تماشيا مع السؤال المطروح والعنوان الرئيسي لهذه الصفحة... يؤسفني أن أخبر الأخ المهاجر بأن بداية هذا المرض معنا كانت في عام 1991 أثناء الغز الصدامي للكويت ولحد الآن ولقد تجاوزنا الخمسين عاما وقد جربنا العديد من العلاجات أولها كان انفرانيل ثم افيكسور ثم برنتلكس ثم سبرالكس ثم ريميرون ثم برستيك وأخيرا لوسترال مع مهدئ ليكسوتان... كل علاج كان يأخذ مدة خمس سنوات تقريبا قبل أن يتلاشي مفعوله ولا زلت أعاني من هذا المرض ونوبات متفاوتة الشدة بين فترة وأخري ولكني أيضا لا أنكر وجود فترات لا بأس بها من الاستقرار النفسي وممارسة الحياة الطبيعية ولله الحمد... مع تقدم العمر نعم يبقي المرض ولكن أيضا تبقي رحمة الله معنا... يفشل انفرانيل وننتقل إلي افيكسور ويفشل افيكسور وننتقل إلي سبرالكس ويفشل سبرالكس ونجرب برستيك الفاشل من وجهة نظري ونجرب برنتلكس الفاشل هو الآخر من وجهة نظري ونجرب ريميرون أبو الفشل والسمنة المفرطة من وجهة نظري وحاليا مع لوسترال ومهدئ صباحا ومساء ويوجد استقرار نسبي ولله الحمد... اللهم اجعل ما أصابنا وأصاب المشاركون في هذا المنتدي تكفيرا للذنوب والخطايا التي أنت أعلم بها منا يارب... 🙌
آميييييييييييييييييييين ، كلامك أثَّر فيني الحمدلله على كل حال .....


 

رد مع اقتباس
قديم 11-01-2023, 01:41 PM   #18
((أبوعلي))
عميد المنتدى
مُعتـّق برائحــة الطين!


الصورة الرمزية ((أبوعلي))
((أبوعلي)) غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4554
 تاريخ التسجيل :  08 2003
 أخر زيارة : 28-02-2024 (03:26 PM)
 المشاركات : 11,438 [ + ]
 التقييم :  129
 الدولهـ
Saudi Arabia
لوني المفضل : Darkred


أعتقد أنه يخف مع النضج والكبر واكتساب الخبرات هذا من ناحية عقلية سلوكية لكن من ناحية بيلوجية فقد يستمر ما دام هناك خلل في الموصلات الدماغية .. لكن كتجربة الرهاب من أكثر الامراض استجابة للعلاج السلوكي المعرفي ..


 

رد مع اقتباس
قديم 03-03-2023, 08:33 PM   #19
الرهابي المكتئب
عـضو أسـاسـي


الصورة الرمزية الرهابي المكتئب
الرهابي المكتئب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39745
 تاريخ التسجيل :  07 2012
 أخر زيارة : 26-04-2023 (12:57 PM)
 المشاركات : 1,425 [ + ]
 التقييم :  36
لوني المفضل : Cadetblue


حاليا معتزل وعندي أمل ان الله بيفرجه كيف مادري لي تقريبا 23سنة اعاني اهوجس ماتزوجت وماخفيكم حاليا معتزل والوضع شوي صعب يارب ارفع درجاتنا


 

رد مع اقتباس
قديم 18-03-2023, 10:19 PM   #20
غزاوي
عضو نشط


الصورة الرمزية غزاوي
غزاوي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 59817
 تاريخ التسجيل :  12 2018
 أخر زيارة : 14-09-2023 (01:39 AM)
 المشاركات : 168 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


عمري ٣٥ عاما و لي ١٦ عاما و أنا أعاني الرهاب والقلق والخوف والهلع


 

رد مع اقتباس
قديم 20-03-2023, 12:53 AM   #21
سمير ساهران
عضـو مُـبـدع


الصورة الرمزية سمير ساهران
سمير ساهران غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 60990
 تاريخ التسجيل :  05 2020
 أخر زيارة : 13-01-2024 (10:37 PM)
 المشاركات : 518 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


الكبير الرهابي والصغير الرهابي

لكل من يسأل هذا السؤال، نقول: هل الشخص لما يكبر ينتظر منه الناس السلوك الحسن، أم السلوك السيئ، الخجل، أم الاجتماعية؟ مما لا شك فيه، أنَّ الناس تنتظر منه السلوك الحسن، والإقدام، والاجتماعية، فالسلوك السيئ متوقع جدا من الأطفال، والصبيان، والخجل متوقع جدا من الأطفال، فنحن نسمع الناس انطلاقا من التجارب، يقولون سيكبر ويعقل، سيكبر ويصير مقداما، سيكبر ويصير اجتماعيا، وبما أنَّ هذا المرض وأعراضه لا تفرق بين صغير وكبير، فإنَّه سيبقى في المريض، ولا أمل في الشفاء منه، فهو ما دام لا ينخفض إلى درجة غير مرضيه، فسيبقى في الشخص بصرف النظر عن سنه، فلو افترضنا شخصا لن يموت ابدا - وهو مجرد افتراض فتأمل -، فسيبقى المرض فيه إلى ما لا نهاية، فالمرض لا يحابي الكبير على حساب الطفل والصغير، ولا يفرق بينهما، فهل مثلا يفرق السرطان بين طفل وكبير؟ بالتأكيد لا، فكما يصاب به الطفل، ويتألم منه، فكذلك الكبير، وكذلك الشأن بالنسبة لهذا المرض.
لا بد من الانتباه للتشابه بين الخجل والرهاب، فهذا التشابه راسخ في أذهان الناس، إلى حد أنَّ الكثير من الناس تعتبر الرهابي خجولا، فإذا قرأ شيئا في كتب علم النفس عن هذا، فسيقول بأنَّ فيه مرضا نفسيا أو عقليا، ومن ثم لن ينظر إلى حال المريض كما ينظر الذين يعتقدون أنَّ هذا الحال خجلا، فإذا انتظروا خروج المصاب من هذا الحال، فهذا انتظار أملي فقط، وليس كانتظار تعقل الصغير لما يكبر ممن ليس به هذا المرض، فهذا انتظار توقعي أكثري.
هنا لا بد من الانتباه فانطلاقا من عادة أنَّ الكبير يتجه إلى السلوك الحسن، ويصير حاله أفضل، وتجاوز الخجل، فأي شخص يكبر ولا يصير كذلك، فإنَّه يكون ملفتا للانتباه كثيرا، فالشاذ ملفت، وبما أنَّ المريض يشذ عما توقعوا، فيكون ملفتا كثيرا إليهم، فهم إذا نكتوا على الطفل، والصغير، فسينكتوا كثيرا على الكبير الرهابي، والناس تستعمل كلمة تندروا في الأحوال قليلة الحصول، ولكن الخجل ليس قليل الحصول لدى الأطفال، ولذلك لا يتندرون على الأطفال، ولكنهم يتندرون على أحوال الكبير الرهابي، ويتندروا على أحوال الرهابي، فالكبير الرهابي يكون تحت أبصارهم أكثر، فهم يصيرون يتمتعون بأحواله الرهابية، فالرهابي يتألم بأحواله، وهم يتمتعون بأحواله، فهذه المتعة تتضمن السخرية - فهي متعة مسخرية -، فهو قبل أنْ يصير كبيرا كان يتألم بأحوال الرهاب، أما وقد كبر وصار ألفت مقارنة بالصغير، فصار يتألم أكثر، فالرهابي الصغير يتألم، أما الرهابي الكبير فيتألم أكثر، فالرهاب في الصغير مؤلم، ولكن الرهاب في الكبير آلَم، أي أكثر ألما، نتيجة أنَّه خرج عن التوقع، فصار حالة نادرة، أو من الأحوال النادرة، فالناس لا تجعل من الرهابي الصغير مِعْرَضا، ولكنهم نتيجة خروج أحوال المريض عن العادة والتوقع، فيجعلون من منه مِعْرَضا، فالكبير الرهابي مِعْرَضا بالنسبة إليهم، فالكبير الرهابي مِعْرَضا متنقلا بالنسبة لسلوكهم تجاهه، وهذا كله يجعل الرهاب أشد في المريض، ما لم يتعامل المريض بنوع من اللامبالة مع شيء من التذاذاتهم السُّخْرِيَّة، وسخريتهم عموما.
الذين كانوا يصابون بهذه الأحوال في المتجمعات الريفية تجدهم يفقدون عقولهم الموسعة، أما في المجتمعات الفردانية، حيث الاستقلالية الفردية، وإنْ بنسبة ما، فالمرض يبقى فيهم كما هو، ويتألمون منه كثيرا، فالمريض الذي لم يفقد عقله الموسع، لا يدخل إلى حال قبول السخرية المغلفة منه، أما المريض الذيي فقد عقله الموسع، فهو لا يتفطن إلى السخرية المغلفة، ولذلك يصير يُضْحك الناس، وهو لا يدري أنهم يعتبرونه مضحكة، وإنْ خُبِّر أنهم يعتبرونه مضحكة، ومسخرة، فإنهم إذا انكروا هذا فيصدقهم، فقابلية التصديق لديه مرتفعة بشأن هذا المسألة، ما لم يحصل على دليل لا يُرَد.
بإيجاز ألم الكبير الرهابي أكثر من ألم الصغير الرهابي، خاصة إذا لم ينجز الرهابي شيئا في حياته بسبب الرهاب، وعدم الإنجاز هو الغالب على الرهابيين، فالوقت يمر بسرعة في مكان الرهاب، فينصدم الرهابي من سرعة مرور الوقت الكبيرة، فآلام الكبير الرهابي ليست فقط من الرهاب، ونظرة الناس مُكَثِّرة الألم، بل ومن الصدمة من مرور الوقت سريعا بلا انجاز، فممكن أنْ ينظر إلى عشرة سنين على أنَّها شهرا واحد أو أكثر أو أقل، ولكن إنْ أنجز شيئا مهما، فهذا يقلل من آلام مرور الوقت سريعا.

كتبت هذا الكلام على عجالة.


 

رد مع اقتباس
قديم 26-03-2023, 03:46 PM   #22
بسمك اللهم
عضـو مُـبـدع


الصورة الرمزية بسمك اللهم
بسمك اللهم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 43492
 تاريخ التسجيل :  05 2013
 أخر زيارة : 28-02-2024 (12:49 AM)
 المشاركات : 305 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


تستطيع العلاج منه والكبير اسرع من الصغيروالسر لازم تصل الى مرحلة تفكر بوعي واقناع ويقين منك ان الرهاب اصله عقلك مصدق هته الافكار التي تدور في داخلك فيسبب هته الاعراض


 

رد مع اقتباس
قديم 08-04-2023, 01:57 PM   #23
ابو زويد
عضو نشط


الصورة الرمزية ابو زويد
ابو زويد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 44493
 تاريخ التسجيل :  08 2013
 أخر زيارة : 28-10-2023 (05:18 AM)
 المشاركات : 80 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


قبل ١٥ سنه او اكثر ٢٠ بدئت المعاناه الان عمري ٣٧ تجاوزت الكثير من الأمور

استخدم الاندرال والأمور ماشيه واجهة اشياء متعبه لحد ما وصلت للي انا

فيه اسافر اراجع حكومه اي شى

من الحياه الاعتياديه وما عندي مشكله في اي مخاوف بل اني افضل من


الاصحاء والحمدلله لكن بقي شى معي الانتكاسه بسبب موقف ارجع

رهابي قد حتى اكون تصرفت فيه لكن تجيني انتكاسة لفتره بعدين استعيد

نفسي رهاب المزح والمسرح فقط بعض الأحيان

اتجاوزهم لكن الانتكاسه عندي سيئه ادخل في بوابة ثنائي القطب اكتئاب فرح

تبدل الافكار وتتعطل حياتي


 
التعديل الأخير تم بواسطة ابو زويد ; 08-04-2023 الساعة 02:00 PM

رد مع اقتباس
قديم 09-04-2023, 04:27 PM   #24
صامدة رغم المحن
مراقب إداري
أستغفر الله وأتوب إليه


الصورة الرمزية صامدة رغم المحن
صامدة رغم المحن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 55533
 تاريخ التسجيل :  01 2017
 أخر زيارة : يوم أمس (10:13 AM)
 المشاركات : 3,092 [ + ]
 التقييم :  10
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet


تجاوزت الأربعين ولازلت أعاني من الرهاب لا أستطيع حضور المناسبات ولا إلقاء الدروس ولا دخول الأسواق
مع ان الرهاب والخوف كان أول عرض مرضي نفسي حصل لي من الطفولة


 

رد مع اقتباس
قديم 09-04-2023, 08:57 PM   #25
أحمد …
عضو جديد


الصورة الرمزية أحمد …
أحمد … غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 62649
 تاريخ التسجيل :  04 2023
 أخر زيارة : 26-09-2023 (04:10 PM)
 المشاركات : 1 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طير مهاجر مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
اخواني انا مصاب بالرهاب منذ 13 عام وتجاوزت الثلاثين،،، لم اترك دواء الا جربته لسنوات وبلا فائدة حقيقية ،،عدا المهدئات ومفعولها وقتي،، اريد ان اعرف ممن تجاوزوا الاربعين هل لا يزالون يعانون ام ان المرض سيستمر حتى الخمسين والستين؟!!! لا اتخيل نفسي وانا في الخمسين لا زلت اعاني من خوف وتلعثم وهلع عند الحديث مع العالم!!! ولا حول ولا قوة الا بالله
ارجو التفاعل من كبار السن
للأسف بأن هذا المرض مزمن وسيستمر معك إلى نهاية حياتك إلا أن يشاء الله لك الشفاء ….. المصاب به قبل بدء كل برنامج علاجي يمنّي النفس بالشفاء التام ولكنه في النهاية ينصدم بعدم الشفاء ومن ثم يبدأ برنامج آخر وفي نهايته ينصدم بعدم الشفاء مرةً أخرى وهكذا تمر سنوات حياته من برنامج علاجي إلى برنامج آخر وكأنه يطارد سراب والله المستعان ….. وكلما تقدم الشخص في العمر كلما زادت مسؤوليته تجاه أسرته ومجتمعه وكان العشم فيه أكبر ممن حوله في حضور أفراحهم وأتراحهم ومشاركتهم فيما يخصهم ويخصه ولكن الرهابي يخيب ظن نفسه وظنهم فيه ..! الرهابي يحاول ويحاول ويجاهد نفسه ويحترق من الداخل ليظهر أمام الناس ولو لدقائق بسيطة ولو صامتاً بدون كلام ولكنه لا يستطيع رغماً عنه .. ثم تجده متقوقعاً منطوياً على نفسه وحيداً حزيناً كئيباً متعجباً مما فعله فيه الرهاب ومستسلماً له .. هذا هو وضع الرهابي في معارك يومية شرسة مع الرهاب وللأسف كل هذه المعارك تنتهي بانتصار الرهاب وهزيمة الرهابي المسكين الذي لا حول ولا قوة له إلا بالله


 

رد مع اقتباس
قديم 22-04-2023, 03:08 AM   #26
صفاءءء
عضو


الصورة الرمزية صفاءءء
صفاءءء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 59614
 تاريخ التسجيل :  10 2018
 أخر زيارة : 01-08-2023 (02:20 AM)
 المشاركات : 12 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد … مشاهدة المشاركة
للأسف بأن هذا المرض مزمن وسيستمر معك إلى نهاية حياتك إلا أن يشاء الله لك الشفاء ….. المصاب به قبل بدء كل برنامج علاجي يمنّي النفس بالشفاء التام ولكنه في النهاية ينصدم بعدم الشفاء ومن ثم يبدأ برنامج آخر وفي نهايته ينصدم بعدم الشفاء مرةً أخرى وهكذا تمر سنوات حياته من برنامج علاجي إلى برنامج آخر وكأنه يطارد سراب والله المستعان ….. وكلما تقدم الشخص في العمر كلما زادت مسؤوليته تجاه أسرته ومجتمعه وكان العشم فيه أكبر ممن حوله في حضور أفراحهم وأتراحهم ومشاركتهم فيما يخصهم ويخصه ولكن الرهابي يخيب ظن نفسه وظنهم فيه ..! الرهابي يحاول ويحاول ويجاهد نفسه ويحترق من الداخل ليظهر أمام الناس ولو لدقائق بسيطة ولو صامتاً بدون كلام ولكنه لا يستطيع رغماً عنه .. ثم تجده متقوقعاً منطوياً على نفسه وحيداً حزيناً كئيباً متعجباً مما فعله فيه الرهاب ومستسلماً له .. هذا هو وضع الرهابي في معارك يومية شرسة مع الرهاب وللأسف كل هذه المعارك تنتهي بانتصار الرهاب وهزيمة الرهابي المسكين الذي لا حول ولا قوة له إلا بالله


فعلا وصفت الحاله بدقه ذكرني كلامك بهذي الابيات الشعريه

سادك الحزن يا وجهٍ من أوّل ضحوك
‏رحت محدٍ درى عن روحك المُنهكه

‏شاحبه بسمتك وش فيك لافض فوك
‏بسمتك بسمة . . المهزوم في معركه

‏المشاعر لها في كل موقف سلوك
‏غالباً كل لحظات . . القلق مُربكه

‏للهُدى درب ما حوله تدور الشكوك
‏أعْرف أنّه هُدى لكن عجزت . . أسلكه


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:53 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2024 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا