المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > الملتقيات العامة > ملتقى الأدب
 

ملتقى الأدب للقصة القصيرة والقصيدة باللغتين الفصحى والنبطي .

سؤال

ها انا هنا ، متربعٌ على سريري ، وبينما تخترق اشعة الشمس الصافية نافذة حجرتي ، تقع بقعة من الضوء على ظهر كفي الايمن ، وفي وسط هذا الضوء الخلاب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 24-10-2018, 10:52 AM   #1
العولقي
عضو نشط


الصورة الرمزية العولقي
العولقي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 49725
 تاريخ التسجيل :  01 2015
 أخر زيارة : 15-07-2019 (09:18 PM)
 المشاركات : 120 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
سؤال





ها انا هنا ، متربعٌ على سريري ، وبينما تخترق اشعة الشمس الصافية نافذة حجرتي ، تقع بقعة من الضوء على ظهر كفي الايمن ، وفي وسط هذا الضوء الخلاب ، تموج ظلال ستارتي ، انها الحياة ، تدب في كل شيء ، فيالها من آية دقت حكمتها وجلّت ، ولكنها تمضي والناس،، إين الناس؟ ، لقد غابو ، لاغرك ان اجسادهم على الارض ، فعقولهم تحتها ، ليس الجميع ولكن جمعٌ غفير.

إنني آلم لهم كما آلم لنفسي ، ولكنني اتعب منهم حينما لا يفهقون ، تعبًا يغضبني وانا بطبعي حساس ، أفر منهم بعيدًا ، واجر اذيال الحزن من ويلاتهم ، وفي بعدي عن الناس ، اجد الهدوء ، هدوء الطبيعة الغناء ، فاستمع لها ، فإذا لها صوت شجي ، ولحنٌ جميل ، يطرب الفواد العليل ، وينسيني الأمس الثقيل ، سامرتها ليلة ، فكانت ليلة غير اعتيادية ، جلست فيها ساكنًا عن كل ريبه ، فإذا بالسكون يشعل قنديل السؤال ، ذاك السؤال الذي يبدو لي احيانًا اننا نحن البشر نعيه جيدًا ولا نقوى على اجابته ، فنعيد صياغته او نلبسه عبارة أخرى ، ورغم كل التبديل يبقى السؤال هو ذلك السؤال الذي يقبع في اعماق وجدان ابن آدم ، والذي يعبر عنه بوعي او من دون وعي ، فما هو هذا السؤال ؟

انه سؤال حارت به عقول ، ومالت له قلوب ، ويأست منه قلوب ، وغفلت عنه قلوب ، وبقي ولا زال يلامس القلوب!
انه يا بشر سؤال الخلاص ، فهل عرفتموه ، ان منا من لم يجد الجواب ، او بالاحرى رفض الجواب ، فضاع فالنسيان ، ولم يعد إنسانًا ، وان ومنا من وجد الجواب ، ولم يرفض ولم يقبل ، فبقي ممزقًا متذبذبا ، بين ان يكون ، او لا يكون ، وهذا اتعب حالًا ، ولكن ومنا من وجد الجواب ، وقبله بكل أصرار ، وهذا هو البطل ، الذي كان حجةً على الاثنين. ، واليوم لا زال السؤال ، يطوف في الارجاء. ، والناس له بين مقبل ومدبر ، فيا قلبي المسكين اين انت من هذا السؤال؟

المصدر: نفساني



 

رد مع اقتباس
قديم 24-10-2018, 04:56 PM   #2
سعيد رشيد
( عضو دائم ولديه حصانه )


الصورة الرمزية سعيد رشيد
سعيد رشيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 56016
 تاريخ التسجيل :  04 2017
 أخر زيارة : اليوم (02:44 AM)
 المشاركات : 2,716 [ + ]
 التقييم :  13
لوني المفضل : Cadetblue


كلنا نعرف الجواب و لكننا نتجاهله و هذا لتقصيرنا و عدم استعدادنا له
بارك الله فيك و جزاك الله خيرا على هذا الطرح القيم


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:26 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا