المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > ملتقيات التجارب الشخصية والأبحاث > ملتقى أصحاب الإكتئاب
 

ملتقى أصحاب الإكتئاب أكره مرض الإكتئاب بنفس القدر الذي أحب به مريض الإكتئاب .. فهو أرق الناس وأصفاهم وأصدقهم .. و من لا يدمع قلبه حين يعايش مريض الإكتئاب ، فإن قلبه من حجر ، أو أشد قسوة "

قطع العلاقات نتائجها وخيمه!

تمضي الايام والاشهر بل والسنين بينك وبين علاقاتك ومحيطك على سبيل المثال أصدقاء الطفولة المدرسة+العمل.+القرابة+الصدف وبعد مرور هذا الكم الهائل من الوقت اللذي مضى بينكم وتغير كثير من قناعات وشخصيات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 21-10-2020, 01:43 AM   #1
المتعني
عضـو مُـبـدع


الصورة الرمزية المتعني
المتعني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 43985
 تاريخ التسجيل :  07 2013
 أخر زيارة : 21-10-2020 (01:52 AM)
 المشاركات : 495 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
قطع العلاقات نتائجها وخيمه!



تمضي الايام والاشهر بل والسنين بينك وبين علاقاتك ومحيطك
على سبيل المثال أصدقاء الطفولة المدرسة+العمل.+القرابة+الصدف
وبعد مرور هذا الكم الهائل من الوقت اللذي مضى بينكم وتغير كثير من قناعات وشخصيات وأمور مادية ونفسية وتطورات
من الصعب بين يوم وليلة ترجعها
الفراق هو لاحي مع الحيين ودلا ميت مع الميتين
هذا النوع غريب ومحير ويراد له خطة ودراسة لمدة لترجع مره أخرى
لم نجعل لنا خط رجعة
والسلام
وحداني
المصدر: نفساني



 

رد مع اقتباس
قديم 21-10-2020, 09:50 AM   #2
ظل امرأة
المشرف العام
المشرف العام للموقع


الصورة الرمزية ظل امرأة
ظل امرأة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 28828
 تاريخ التسجيل :  09 2009
 أخر زيارة : اليوم (10:09 AM)
 المشاركات : 22,071 [ + ]
 التقييم :  341
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black


اخي الكريم
ممنوع نشر الأرقام بالموقع
ارجو منك الالتزام


 

رد مع اقتباس
قديم 29-10-2020, 06:05 PM   #3
أبو نجلا
عضومجلس إدارة في نفساني
مآجور يا قلب


الصورة الرمزية أبو نجلا
أبو نجلا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 55993
 تاريخ التسجيل :  03 2017
 أخر زيارة : 22-11-2020 (10:23 PM)
 المشاركات : 10,062 [ + ]
 التقييم :  51
 الدولهـ
Palestine
لوني المفضل : Brown


الله يكون بعونك أخوي المتعني
يا رب ما تتعنا و ييسرها لك


 

رد مع اقتباس
قديم 30-10-2020, 01:37 AM   #4
سمير ساهران
عضو نشط


الصورة الرمزية سمير ساهران
سمير ساهران متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 60990
 تاريخ التسجيل :  05 2020
 أخر زيارة : اليوم (01:51 AM)
 المشاركات : 125 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المتعني مشاهدة المشاركة
تمضي الايام والاشهر بل والسنين بينك وبين علاقاتك ومحيطك
على سبيل المثال أصدقاء الطفولة المدرسة+العمل.+القرابة+الصدف
وبعد مرور هذا الكم الهائل من الوقت اللذي مضى بينكم وتغير كثير من قناعات وشخصيات وأمور مادية ونفسية وتطورات
من الصعب بين يوم وليلة ترجعها
الفراق هو لاحي مع الحيين ودلا ميت مع الميتين
هذا النوع غريب ومحير ويراد له خطة ودراسة لمدة لترجع مره أخرى
لم نجعل لنا خط رجعة
والسلام
وحداني
الاتصال والانفصال

هذا موضوع جيد، ويمس كل مريض بهذا المرض تقريبا، خاصة الذين يعانون من هجار أو ما يطلقون عليه رهاب اجتماعي - مع شيء من الاختلاف بين المصطلحين -.
مما لا شك فيه هذا المرض "مقطعة العلاقات القديمة"، بل هو أيضا "مقطعة العلاقات الجديدة" أيضا، أو قل هو "مقطعة العلاقات" بلا تقييدها بالقديمة أو الجديدة، وهذا لأنَّ المريض لا يفضل أنْ يُرَى على حاله المرضي، أو قل لا يريد أنْ يُرَى على حاله المرضي، ولذلك فـ"المريض مَتَجَنِّب المعارف"، فهو بعد أنْ كان سليما لا مرض فيه، فإذا بهذا المرض قد قلب حياته، والمشكلة أنَّ الناس إذ يرون الذي كانوا يعرفونه قد صار على هذا الحال، فممكن أنْ ينظروا إليه "نظرة استخفاف"، أو "نظرة سخرية"، أو "نظرة استعطاف"، أو "نظرة استشفاق"، وكل هذه النظرات هي "نظرات مألمية" بتفاوت في نسبة الألم الذي ممكن أنْ تؤدي إليه، ولذلك فممكن أنْ نطلق على هذا الفراق في جانب من جوانبه بـ"فراق النظرات المألمية"، أي "فراق نظرة الاستخفاف"، أو "فراق نظرة السخرية"، أو "فراق نظرة الاستعطاف"، أو "فراق نظرة الاستشفاق"، أو "فراق النظرة الشفقية"، فما حصل في المريض هنا هو "فراق استمرار الأحوال القديمة تفاعليا"، فلم يحصل "فراق الأحوال القديمة معرفيا"، فـ"الأحوال القديمة معرفيا مؤنسة أحيانا"، وكونها مؤنسة، فهذا يدل على اشتياق المريض لتلك الأحوال، وهو "اشتياق لسلامة الأحوال" أكثر، وحصول "الاشتياق لسلامة الأحوال" تلك، يدل ليس على "منافرة الأحوال القديمة والجديدة" فحسب، بل ويدل على "تنافر بينه والأحوال المرضية"، وهذا لأنَّه يفصل بين حالتين "حاله القديم، و"حاله الجديد"، حيث "الحال القديم" يصارع "الحال الجديد"، فـ"الحال القديم حاضر معرفيا"، وصراعه مع الحال الجديد، ليس فقط صراعا معرفيا من اتجاه الحال الجديد، لأنَّ الحال الجديد حاضر مكان "الحضور القديم"، و"الحضور القديم" هو "حضور سلامة"، في حين "الحضور الجديد" هو "حضور مرض"، وهو ليس أي حضور مرضي، فهو "حضور مرضي متواصل"، و"الحضور المرضي المتواصل" يتضمن "الحضور المعرفي"، ولكن "الحضور المعرفي" المتعلق بـ"الحضور المرضي المتواصل"، هو "حضور معرفي متقطع"، وسبب التقطع، هو "الحال القديم الحاضر معرفيا"، فـ"الحال القديم الحاضر معرفيا" على الأقل يمارس "الحزن على زوال حال السلامة"، وهو حال قديم، ولكنه لا يكتفي بالأقل، بل يحاول جاهدا "إزالة الحضور الجديد"، أي "إزالة الحضور المرضي"، ولكن واسفاه فـ"الحضور المرضي عنيد"، بل إنَّ هذا هو "الحضور المرضي الأعند"، ولذلك وأسفاه فـ"الانفصال مستمر مفاعلة"، ويؤدي إلى " الانفصال المستمر تفاعليا"، فـ"أنا القديم مات"، أما "أنا الجديد"، وهو "أنا المريض يعيش"، فهل "أنا المريض سيعيش؟".
لا أتمنى الموت لأحد، ولكني أتنمى الموت لـ"أنا المريض الذي سيعيش"، وقد تمنيت من قبل الموت لـ"أنا المريض الذي عاش"، وكذلك لـ"أنا المريض العائش"، ولكن تبقى المشكلة مع حرف السين الذي يتقدم كلمة "يعيش"، فهذا الحرف يزيد الوجه حزنا، والشعر شيبا، أهٍ يا "سين" كم بينك وبين "المرضى المستمرين" من عداوة، فأنت يا "سين" لو تمثلت لي جسدا، لما تمثلت "جسدا سويا"، بل لتمثلت "جسدا له خوار" يحزن الناظرين، وهذا ليس تشاؤما مقصودا، بل هو ناتج عن قبح الحاضر الذي ينبئ عن "سين"، ولكني أرجو أنْ يتمثل "السين سويا" لك أنت، ليحصل "التواصل" بعد "المفاصلة" أو التفاصل".


 
التعديل الأخير تم بواسطة سمير ساهران ; 30-10-2020 الساعة 01:38 AM

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:16 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا