المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > ملتقيات التجارب الشخصية والأبحاث > ملتقى أصحاب الرهاب
 

ملتقى أصحاب الرهاب هل تعاني من الرهاب ...؟ لست وحدك في ذلك!...

فارغو

كانت الساعه تشير الى الخامسه مساء وكانت الشمس في لحظات الغياب الاخيرة عندما كنت اشاهد لحظاتها من نافذتي الصغيرة في بيتنا كان الشارع المقابل لبيتنا خاليا بالكاد تمر فيه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 15-05-2010, 04:38 AM   #1
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
فارغو



كانت الساعه تشير الى الخامسه مساء وكانت الشمس في لحظات الغياب الاخيرة عندما كنت اشاهد لحظاتها من نافذتي الصغيرة في بيتنا

كان الشارع المقابل لبيتنا خاليا بالكاد تمر فيه سيارة بين فترة واخرى

كان الشارع كئيبا والغروب ايضا كان كئيبا كل شي كان حولي كئيبا

كنت انظر الى الشارع الذي هو امام بيتنا من خلف زجاج نافتي الصغيرة في بيتنا

وقد طبع على الزجاج دائرة من الضباب
.كنت اظنها من لهاث انفاسي المتعبه ..
لا انها ليست لهاثي انها انا .....انا الضباب .

كان الشارع خاليا بالكاد ارى سيارة تمر بين فترة واخرى ..

فقلت ان حياتي مثل هذا الشارع السعادة تمر بهذة الطريقه والاشخاص ايضا والفرص وكل شي

بالكاد يمرون واذا مروا مروا سريعا حتى اني لا ارائهم

مخلفين ورائهم اكوام من الاحزان والالم التي لاتنتهي

مثلما تترك السيارات دخانها الكريه

ومحوت دائرة الضباب التي على النافذة وانا اعلم لن امحي دائرة الضباب التي في حياتي

ومحوتها وعدت الى مكاني امام شاشتي الكبيرة وكرسي الصغير
لأمارس عادتي التي لا اعرف سواها وهي التسكع على صفحات المنتدايات والمواقع العنكبوتيه

مثل حياتي عنكبوتيه في كل شي بتصميمها وتعقيدها

واثناء تصفحي رن هاتفي ...برساله وكان مكتوبا فيها عندما فتحنها

>الاخصائي ينتظرك في الساعه التاسعه نرجوا الحضور قبل الموعد بربع ساعه >

فتذكرت موعدي مع احد الاخصائين والذي نويت ان اتعالج عندة من حزني العميق ..فكثير ممن اعرف اكدو لي ان الاخصائي النفسي يهب السعادة ...حتى لو كنت كئيبا!!

وعندما دقت الساعه الثامنه جهزت لنفسي للذهاب الى عيادة ااخصائي حتى اصل قبل الموعد كما اشارت الرساله

وعندما نزلت من منزلي رايت السماء ملبدة بالغيوم والغيوم تحجب القمر وتحجب النجوم
فقلت انها مثل ايامي دائما مايكون هناك شي يحجبها

كان الطقس باردا والمطر يستعد للهطول

وتساقط المطر ...تساقط بشدة وانا بدات اسير بسرعه ..

وأشتد تساقط المطر ...وارى الناس تلوذ من المطر ...الى بيوتها

وانا اقول في نفسي ...كل الناس تفر من شي لتلجأ الى اخر
اما انا فأين المفر ؟

واقول في جهري ..مال لهؤلاء يفرون من قطرات ماء

يالجبنهم يالارهابهم !! انا لا اخاف من المطر
وماذا سيفعل المطر ؟
انا لا اعرف لماذا لا اخاف من المطر
ولكني اعتقد انا الغربق فما خوفي من المطر

واخذت احدث نفسي سرا وجهرا حتى وصلت الى البنايه الى يتواجد فيها الاخصائي

وصعدت بالمصعد الى الدور الثاث

وعدندما دخلت العيادة قابلتني السكرتيرة بأبتسامه بلهاء ...كأيامي !

هي ليست ابتسامه بلهاء ولكني اعتقدت ذللك ..وانا دائما أتبع الاعتقاد
او اعتقد الاعتقاد !!

فقالت لي اتنظر قليلا في الاستراحه ريثما ينتهي الاخصائي من مرضاة وسوف أبلغك حالما ينتهي

ودخلت الى صاله الانتظار ووجدت شخصين ..شخص عندما رأني صد عني بوجه كي لا أراة ...وأخر كان ينظر الى الاسفل

فقلت في نفسي >هذا انتم يامعشر الرهابيين تخافون ان يراكم احد في عيادة وانتم لا احد يعرفكم اصلا !...تهتمون بضغائر الامور
والناس لاترى ماترون >

فجلست انتظر مع المنتظرين ..اسلي ساعه الانتظار بتصفح المجلات النفسيه تارة ..والمطويات الاسلاميه تارة اخرى

فاخذت استرق النظرات للشخص الذي يجلس بجانبي
كان غريب الاطوار ....ويداة ترتعشان وعيناة فيهما اضطراب

فاقتربت منه وقلت

ماذا فعلت بك الحياة أنت أيضا !؟

فنظر لي بأستغراب ..وقال لا شي لاشي

قلت له له قل ...ولا تخجل فكلنا رهابين
قال .لا شي لاشي اتركني وحدي

قلت له ..ساتركك فقد كنت اريد المساعده فقط

وعندما عدت الى مكاني قال لي

ألك في تفسير الاحلام

قلت ماذا ؟

قال تفسير الاحلام

قلت !! ..نعم قليلا بماذا حلمت ؟

قال ..حلمت ان هناك سيدة جميله توزع القبلات على الناس وتعطيهم شرابا وطعاما وكان الناس يقفون صفا صفا

وكنت بأحد تلك الصفوف ..

وعندما جاء دوري .نظرت لي باسحقار واعطتني قطعه خبز وقليلا من الماء وقالت لي بأستحقار ايضا <انت لست اهلا لذلك <
ورجعت

ووجدت صفا اخرا>ن> ووقفت فيه كان شيخا يوزع البركات ويوزع النور على الواقفين ...وعندما جاء دوري قال يابني انا لا اريد ان اجرحك ..ولكن فعلا انت لاتستحق هذا ..وطردني

وبت اسير اسير ابحث عن شي ..الى ان صحوت من غفوتي ...

فما تفسيرك لهذا الحلم

قلت ان هذا ليس حلم ........ان هذة حقيقه !

وتركت وعدت الى مكاني .. انتظر وعادت يداة ترجف ..

الى ان اتى دورة ودخل على الاخصائي واتي دور الاخر ودخل هو ايضا

وعند الساعه التاسعه والنصف نادتني السكرتيرة لكي ادخل على الاخصائي

المصدر: نفساني



 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:39 AM   #2
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


فدخلت على الاخصائي ...وسلمت عليه وجلست

ورحب بي ...وسألني عن شكواي ..فقلت له اني اعاني من الرهاب

واتبعت كل الطرق للتخلص منه دون فائدة فلا تعطيني حلا انشائيا

لانه لن يجدي بشي

فقال ..اذا كنت توقن بأنه لا يجدي فلماذا أتيت ؟

قلت لا أعرف لماذاأتيت ولكني أتيت
او اتيت لكي أزيح فكرة الاخصائي من مجموعه افكاري التي لاتفكر

قال ..يابني كما تعلم نحن لانملك سوى حلول أنشائية ...قد لاتجدي معك
أنا أيضا اصبت بأكتاب وقلق ......من هول ماأرى كل يوم
وأصبحت لا أومن بما أقولة ..للمرضى ..
انا لا أريد أن أطيل عليك ولكني
سأرشدك الى مكان ستجد فيه من يدلك على علاج
قلت ماذا؟
قال ..كان لي زميل في هذة المهنه ولكنه من بضعه اعوام ..

ترك هذة المهنه وبدأ يشتغل بالسحر واصبح ساحرا
ويقول أان السحر افضل بكثير من مهنته السابقه
واعتقد انه سيفدك لانه بارع في مهنته

وبالفعل اخذت العنوان منه وذهبت اليه .كان يقطن في احد القرى النائيه البعيدة من مدينتنا

كان البيت الذي يسكن به هذا الساحر مخيفا ..فشبابيكه مغطاة بالخشب ..وتحيط به الاشجار الكثيفه ...وعلى عتبه بابه يرقد هر اسود بجانبه برميل اظن الذي بداخله بنزين من الرائحه ...وصوت كلاب تنبح وذئاب تعوي

طرقت الباب ....وكان الباب مفتوحا قليلا

فقال بصوت عالي ...تفضل أيها الساكن !!

فدخلت ..وقلت السلام عليكم
ووجدت رجلا مسن متوشح بالسواد وفوق رأسه عمامه سوادء ايضا

بلحيه طويله وكثيقه بعض الشي ..وعيون حادة جارحه

قال لي تفضل ايها الساكن!!
وجلست بقربه ..وكان امامه صحن فيه فحم واشياءلا اعرفها

فقلت انا ياشيخي بعثني اليك الاخصائي ..قال لاتكمل

ايهاالساكن !!

نعرف بماذا كنت تقصدنا لأجله

فأخذ يحدق بي تارة وينظر الىالصحن تارة اخرى
ويتمتم بكلمات لا أفهمها

فقال وهو ينظر الي

يالهذة العينين اللتان لم تريا سوى الظلام
يالهذا العقل الغاارق في الاحلام
يالهذة النفس التي لاتعرف سوى الانهزام
يالهذا القلب الذي جرحتهالايام

ايها الساكن ...يأسطورة الزمان

ابشروا ابشرو

واخذايعود لتمتمه دون ان افهم شي مما يقول

قال لاتخف يابني وجدت علاجك وعلاج أخوتك مما أصيبوا بهذا الداء

قلت ماذا؟ ....قال علاجك عند شجرة الخلود

قلت وماهي شجرة الخلود ؟
قال انها شجرة الحياة الابديه فيها يفرط كل شي عن الانسان وماوراء الانسان

وفيها اوراق الرهاب فان استطعت ان تعالجها بيدك سوف تشفى من رهابك ..وسوف تشفي كل الرهابيين في هذا الزمان

قلت واين تقع هذة الشجرة ؟

قال انها تقع في الشمال في الشمال خلف جبال الطاغوت وانهارالظلمات تقع في >فارغوا<

اذهب الان ايها الساكن ألى هناك ..

قلت اين هي ..أنها في الشمال ...أسأل وسيجبك الكثير .
قلت انشاء الله ساذهب بأسرع وقت ممكن ..استودعك الان ايها الشيخ

قال في امان الله

وعندما ..فتحت الباب للخروج ..

صاح وقال ,,ايها الساكن

عندما ترى الاشياء فلاتصدق انها اشياء حتى تبدوا لك انها اشياء

وأذا رأيت الشمس قلا تصدق انها شمس حتى تحرق جبينك

لم افهم مايقصد ..

وقلت حاضر حاضر وخرجت

وبعد تردد وتفكير عميق قررت الذهاب الى فارغوا

وعلمت بعدها ان فارجوا تقع في شمال امريكا الشماليه
وبالفعل ركبت الطائرة وسافرت الى امريكا ...
وعند وصولي ركبت حافله اقلتني الى وسط المدينه

...ونزلت ..واخذت ابحث عن سيارات الاجرةللذهاب الى فارجوا

ولكني كلما قلت له فارغوا كان يسفهني ويرحل

وبعدما يئست ...ذهبت الى محطه انتظار الحافلات

لعلى وعسى اجد من يقلني الى هناك


وجلست بجانب رجل مسن في محطه أنتظار الحافلات

كان جالسا وبيدة جريدة يقرأ فيها وبجانبه كلبه صغيرة
وبعد جلوسي وترددي من سؤال هذا المسن
بادرني قائلا الشمس ساطعه هذا اليوم والطقس ممتع

قلت له نعم نعم هو كذلك

قلت له ...أريد الذهاب الى مدينه فارغوا ..كيف اذهب؟

فقال فارغوا ..وتنهد بعدهاتنهيدة بعدما وضع الجريدة بجانبه

انها مدينه الاضواء ...كان ابي دائمايحدثني عنها

عندما كنت صغيرا

ولكنها الان مقفرة مظلمه موحشه

لماذا تود الذهاب اليها ؟

قلت لدي عمل هناك اريد ان انجزة

قال .. عمل !! وفي فارغوا !!
لا اظن ذلك
قلت انه عمل خاص
..قال ..لاتريد القول لا بأس يابني ..اذا اتت الحافله التي تحمل رقم 937 اركبها
وعند نهايتها ابحث عن سيارة اجرة ..>مع اني اعتقد انه لن يرضى

السائقون ان يصلو ك الى فارغوا ..

قلت ..حدثني عن فارغوا..

قال فارغوا تلك كانت مدينه عظيمه منذ عقود من الزمان .أو مئات من العقود

كانت تجمع لفيفا من اطياف المجتمع .....
كان اهلها اناس طيبين كرماء ...الكل يحبهم ويوفرهم

الا ان في ليله من ليالي الشتاء الباردة كهذة ...
اصابهم ماأصابهم ...ولا احد يعرف مأصابهم ...وكثرت الاساطير حولهم

وتحولت هذة القريه الى قريه كئيبه يقطنها الاشباح وبعض المجانين الخجولين

..وكان سيكمل الى انه قال ..يبدوا ان حافلتي قد وصلت ..استأذنك

..وركب الحافله وقبل ان يضع رجله الثانيه على عتبه الحافله نظر الي وقال
يابني ...ان كل مكان كان لا بد ان يكون

فاحذر النار كيلا تحرقك
واحذر المطر كيلا بغرقك

وركب الحافله .ورحل ...وايضا لم افهم كلماته التي قالها

الى ان اتت حافلتي وركبتها ...واثناء الصعود رحت ابحث عن مكان خالي لاجلس فيه لم اجد سوى مكان واحد .وجلست وكانت بجانبي فتاة يبدولي انها جميله ..ويبدولي ايضا انه صغيرة في السن

وبعد جلوسي بادرتني هي أيضا قائلة
أأنت من بلدتنا ؟
قلت ماذا ؟ انا ! ..لا لست من هنا
قالت بغنج ..انا اعرف انك لست من بلدتنا
قلت ماذا ؟
ان مظهرك يبدولي كانك غريب ...
انا اسمي ريتشي ماسمك ؟
قلت ...يسموني الساكن !!
قالت ..واو اسم جميل ...ماريك ببلدتنا ؟
قلت جميله ورائعه
قالت ..انا اعلم انك ستقول جميله ورائعه ...لانك لا تسنطيع ان تقول غير ذلك
قلت لماذا ؟
قالت ..لان الجمال من الصعب أنكارة..
قلت معك حق
وسكت وسكتت!
فقالت ..انا ادرس الرسم والنحت في الكليه القريبه من هنا
فانا احب الرسم واحب الخيال الخصب ...صديقتي أليين لاتعرف الرسم ولاتحبه ولكنه متفوقه على بالدرجات وكذلك بيتر
يبدوا ان عشاق الرسم لا يتفوقون!

قلت نعم نعم

وسكتت وسكت ...!

وقالت ..هل تحب فطيرة التفاح !!

قلت ..نعم نعم

قالت امي تقوم بعمل فطيرة التفاح بالتوت الطازج وتحشوها بالبندق

وطعمها لذيذ

وفي مرة حاولت ان افعل مثلها ...ولكن في النهايه وجدت طعمها يشابه طعم الهوت دوغ !!

واخذت تضحك وابتسمت قليلا

وقالت ...مالذي اتى بك الى هنا

قلت ..فارغوا

قالت فارغوا !!
انها مدينه الظلام التي كان ابي يحكي لي عنها عند النوم

انها مدينه مليئه بالأشباح التي تأكل الانسان

قلت لدي عمل خاص فيها

وقاطعت كلامي وتوقفت الحافله ...وقالت سعدت بمعرفتك ايها الساكن

فقداذن موعد رحيلي .....وقبل ان تنزل ..قالت ايها اشاب

خذ حذرك فكل الطرق وعرة

ألأله تحرسك سأدعوا لك

ورحلت


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:42 AM   #3
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


وبعدما وصلت الى المحطه الاخيرة ...نزلت من الباص لأبحث عن ,,سيارة اجرة تقلني الى فارغوا ..فأوقفت احدى السيارات ..وطلبت منه توصيلي الى هناك ..بالمبلغ الذي يريدة ...واثناء السير ..كان يحدق بي السائق من مرْاة السائق
ومن ثم يلتفت الى الطريق ..وظل يحدق بي ويلتفت الى الطريق ..الى ان قال ...
أمتاكد انك لست مجنون ؟
قلت ماذا ؟
قال ..لا يذهب فارجو الا الشخص المجنون او المغضوب عليه ؟
قلت .أذن .انا من الاشخاص المغضوب عليهم !
قال ..اذن سأحاول الوصل بك بسرعه الى فارغو ..ومن ثم سكت ..وعاد الى نظراته لي والى الطريق
الى ان قال ..هناك الكثير من المغضوب عليهم في هذة الحياة ,,ولا يذهبون الى فارغو
أنا من المغضوب عليهم ..في العمل في البيت في الشارع ...في كل مكان
جميل ان تعرف انك من المغضوب عليهم ...
فهذا افضل من ان تعيش في الوهم
قلت ...مشكله من هم على شاكلتنا ...انه تعيش في الوهم ..وتعلم انها في وهم
وتخلق من هذا الوهم واقعا ..لتعيش في هذا الواقع وهم اخر !!
فالوهم هنا له ابعاد ومداخل ومتاهات ...لانستطيع الخروج منها ...



.قال .ربما الوهم يكون افضل من الحقيقه ..


قلت .ربما!


وسكت .واخذ ينظر الى طريقه دون ان يلتفت الي .
الى ان وصلنا الى نهايه احد الشوارع ..وركن سيارته ..وقال لي هاقد وصلنا
قلت واين فارغو ..
قال في الجهه المحاذيه الى هذا الجبل ..قالسيارة لاتدخل هذة الطرق الوعرة
فاخرجت أجرته واعطيته ..وشكرتة على التوصيلة
..ونزلت ..من سيارته ..ومضيت الى حيث فارغوا
فنادني من شباك سيارته ...وقال
..رافقتك السلامه ياصديقي ...
..قلت اشكرك
قال ..سرعان مايتحول الغضب الى رضا
لاتقلق !



ومن ثم رحل ..ومضيت أكمل طريقي الى فارغو
كان الطريق مخيفا ...وكنت اسمع اصوات ايضا مخيفه ...الى ان وصلت الى تمثال سيدة مبتسمه تحمل يافطه تقول ...اهلا بكم في فارغو >مدينه الاضواء<
وكان يبدو لي ان هذا التمثال قديم ...فالتمثال مهشم ..من كل جانب حتى اني لم ارى في وجه هذة السيدة الا انفها وابتسامتها الجميله ...
ووصلت فارغو..وكانت الشمس توشك على الرحيل ...
دائما مايكون وصولي غروبا دائما
ودخلت المدينه بعدما هبط الليل على هذة المدينه الحزينه ...
وأخذت امشي وبدأ الخوف يتملكني ...فبيوتها قديمه عتيقه ...ويخيل لي انها مهجورة
الى من بعض النظرات التي تتلصص من خلف النوافذ
صمت ..كل شي في هذة المدينه صامت ..فالمباني الخشبيه صامته ..والاشجار صامته .والعصافير ايضا ..فأنا لا أسمع الا صوت حذائي ..
واخذت انظر الى احد المصابيح القديمه التي تنير شوارع هذة المدينه ..وتذكرت قول نزار
اني كمصباح الطريق صديقتي ..ابكي ولا يرى احد دمعاتي
وظللت امشي الى ان سمعت .صوت موسيقى ..واخذت اسرع الخطوات لاصل الى مصدر الصوت
ووصلت الى مصدر الصوت ..فقد كان يخرج من مبنى صغير تزينه بعض الزينه ..
اعتقدت انه بار
وفعلا دخلت الى هذا المبنى ...ولم اجد احد
واخذت انادي ..ولم يجب علي احد ..
الى ان احسست ان شيئا يوخز ظهري ...واحد يقول من انت ؟
فقلت بخوف..انا غريب ..انا غريب
فقال .من الذي اتى بك ايها الغريب
قلت ..اتيت الى فارجو .انا مسالم ولا اريدشيئا ...ارجوك ابعد هذا الشي عن ظهري
فابعدة ..وتاسف لي ...وقال ...انا متعود ان افعل هذا الى كل من يدخل مطعمي دون اذني
تفضل ...
اتود ان تشرب شيئا ..
قلت نعم ..اريد بيرة من دون كحول
فجلب لي البيرة ..وقال تفضل ..وهذا الشراب مجاني ...لاني اخفتك
قلت اشكرك
فقال انت لم تقل لي ...لماذا اتيت الى هنا ؟
قلت ..اتيت ..لاني !!!..اريد ان اسوي بعض الامور التجاريه !!
واخذ يضحك بقههه عاليه ..الى ان سكت عن قهقهته
وقال ..نحن في فارغوا لم نتعود يزورنا احد ...
ولكن اغلب او كل الذين اتو ا الى هنا ...كنا نسألهم لماذا اتيتم
وكانو يجيبون ...بأيجابات غريبه ...مثل اجابتك ..
وجميع الذين يدخلون الى فارغو لايخرجون !



ثم سكت قليلا وقال ..لايعنيني سبب وجودك هنا
مايعنيني هو انك لاتسبب لي المشاكل
وغبر هذة على الرحب والسعه
فقلت ..الا يوجد مكان ابيت في هنا ..
قال نعم ...اذا اردت افرغ لك الغرفه بجانب الاسطبل الذي خلفي ...بشرط ان تدفع لي
..قلت نعم سادفع ..واشكرك على هذة الخدمه ...
قال كلمة الشكرهذة غير مسموعه بفارغو فالناس هنا بالكاد يتكلمون
فكيف بهم يجاملون
..اذهب معي لترى غرفتك
..وفي اثناء مسيري معه ..قال لي ..في فارغوا كل شي يتشابه مع بعضه ...حتى الناس انفسهم
في فارغو لن تجد شيئا ولن ترى شيئا ولن تعرف شيئا
في فارعوا لاتجد رجالا يعملون ...ولا يتحدثون ..ولايضحكون
ولا يتفتالون او يسرقون
في فارغو انت في المكان الغير مناسب !..



الى ان اوصلني الى غرفتي ..وقال لي ...
أاعجبتك الغرفه ...سأخذ منك دولارين في اليوم ...
قلت حسنا
قال ..أنا اسمي مارتن
ماسمك؟
قلت الساكن ..
قال وماذا يعني
قلت ...هو بمعنى السكون ..الهدوء سكون الليل ..شي من هذا القبيل
واخذ يضحك ...وقال انا كنت مخطئ
انت في المكان المناسب !



ونمت في تلك الليله بالكاد نمت في تلك الليله ...فقد كانت ليله عصيبه ...اشغنلي التفكير في مصيري في هذة المدينه الغريبه


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:43 AM   #4
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


واستيقضت صباحا ...وذهبت الى مطعم مارتن فلم اجدة ...وقلت اذهب لاتمشى قليلا.....فارغوا في الصباح تكون جميله جدا ...فأنت ترى الجبال الثلجيه الجميله ..وهذة الجداول والانهار الصغيرة ....وهذة الارض المكسوة باللون الاخضر


انها فعلا مدينه جميله ..انها فعلا متناقضه ...انها تشبه الرهابيين ..دائما مايكونو متناقضين في افعلاهم وفي كلامهم وفي قيمهم .في كل شي



واثناء ممشاي بجانب احد الانهار الصغيرة بعدما ابتعدت عن المدينه قليلا
وجلست تحت احدى الاشجار القريبه من النهر اتأمل الطبيعه واتامل نفسي
الى ان سمعت صوت احد يناديني ايها الغريب ...ايها الغريب ..
واذا بي ارى فتاة ..مفدما علي .وعندما وصلت قالت لي ..ايها الغريب
ارحل ارحل ...صدقني انهم سيأذونك ..
قلت ماذا؟
قلت ..ارحل ..صدقني ...لايوجد وقت ...اسلك هذا الطريق ...الى ان تصل الى الشارع ...ارحل ارجوك ..
واثناء توسلها لي بالرحيل من المدينه ..سمعنا صوتا مدويا صادر من بعيد
جوليا تعالي الى هنا
كان صوت سيدة عجوز
وعندما رأتها ارتبكت ..وقالت لي وهي تذهب ..ارجوك ارجوك ارحل
وعندما وصلت الى السيدة قالت لها العجوز اذهبي الى البيت الان ولاتخرجي ...
واقبلت الى السيدة العجوز ...ووضعت يدها على انفي وقالت لي



اذا رأيتك تحدث ابنتي مرة اخرى سأحطم انفك هذا



وتركتني بعدما نعتتني ...>بالعربي الاحمق<



كان اسمها جوليا ..كانت جميله جدا ....كان شعرها اصفرا كخيوط الشمس



وكانت عيناها زرقاوتين ,,,وتلبس فستان ازرق ..تضع عليه شال اسود



انا احب اللون الازرق والاسود ايضا



قالازرق يمثل لي الغموض او الوهم
فالسماء لونها ازرق والبحر ايضا لونه ازرق ..
فلا السماء لها لون ولا الماء له لون !
فكيف يخيل لنا ان السماء زرقاء او الماء ازرق ؟
انه فعلا غموض
وانا ايضا احب اللون الاسود ...لانه لون كئيب ..مثلي تماما



كانت عينا جولبيا غامضه ...وجميله ايضا
كنت اغوص عندما كنت انظر اليها في بحر لجي لا اعرف مداة
كانتا مليئتا بالاسرار ..هذا الامر الذي جعلني لم افهم ماتقول
وجعلني اصر على البقاء



وبعدها ذهبت الى مارتن ..وعندما وصلت الى مطعمه



القيت عليه التحيه ..وقلت ..لم اجدك هذا الصباح ؟
قال ..انا لاصحو الا في الظهيرة ...
قال ألا تريد لن تأكل ؟
قلت ..اني اتضور جوعا ..
قال ,,اني اعددت طبقا شهيا ..قطعه ستيك مع صوص البروكلي .والبطاطس المهروسه
قلت يبدو لي انه طبق جميل
واثناء تقديمه لوجبه الغداء ..قلت له ...اتعرف من هي جوليا ؟



واخذ يضحك ..بصوت عالي ..والطبق في يدة وقال ...اوقعت في الحب



هه انها فعلا فتاة جميله ...قلت ..لا لا انا لا اقصد ذلك
اريد فقط الاستعلام عنها لامر اخر ....فقد واجهتها هذا الصباح وسمعت منها كلاما غريبا



قال ..جوليا فتاة غريبه الاطوار ...اتت الى هذة القريه قبل خمسه ..اعوام وهي يتيمه
وخجوله ولا اعرف عنها اكثر من ذلك ..
قلت ..انا رايت امها معها
..قال ..تقصد العمه رسكا ...انها عجوز حمقاء ..قامت برعابه جوليا عندما اتت الى هذة القريه
وماهي قصه هذة العجوز ..
قال انها عجوز خجوله وخبيثه وحمقاء وطيبه وكريمه غبيه ..هذة المراءةعجزت ان افهمها



وقال لماذا تسأل ..قلت للعلم فقط ..
وقلت ..مارتن ...لماذا انت تعيش في فارجو؟
قال ..اتؤمن بالقدر ...
قلت نعم
قال ...مشكله الانسان انه لايستطيع ان يختار قدرة ...او لا بستطيع ان يفهمه
انا ..كان قد حكم علي بالسجن مدى الحياة وهربت الى فارجوا
ولكن فارجو بالنسبه لي هو سجن انفرادي ..
وقلت ولماذا حوكمت بهذة المدة ؟
قال ..قتلت زوجتي وعشيقها
فوجست منه خيفه ...وشعر بخوفي وقال



لاتخف ..فقد كان هذا منذ عشر سنوات ..!!



وبعدما أنهيت غدائي ذهبت لكي استريح قليلا


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:46 AM   #5
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


وبعدما أستقيظت عصرا...تمشيت قليلا في شوارع قريه فارغو الترابيه ....واثناء ممشاي وجدت رجلا جالسا على كرسي هزاز خارج منزله ...كان كبيرا في السن
كان في يدة كتاب يفرأ فيه ....ووقفت عندة ..وقلت مساء الخير ياسيدي ..
قال مساء الخير
قلت ..أيمكنني التحدث معك قليلا
قال تفضل
قلت ..شكرا على قبولك طلبي ..أنا غريب عن هذة المدينه ..أانت من سكان فارجو الاصليين ..
قال ..لا >كان يتحدث لي ويقرا الكتاب يتحدث ببرود<
قلت ..هل حقا هذة المدينه مدينه الرهابيين ؟
قال ..اعتقد ..
قلت انا رهابي ..وجئت هنا لكي اتعالج من الرهاب ..!
قال هنا ..لا اعتقد ..
قلت اتعرف رهابيين يعيشوا عنا ...؟
قال انا لا اعرف مايعني الرهاب لكي اعرف رهابيين !!!!
قلت !!
قلت الرهاب هو مرض الخجل والخوف الاجتماعي ..ويصيب الاشخاص في سن البلوغ ..
وعلاجه اما عن طريق الادويه
او عن طريق العلاج السلوكي المعرفي
او المزج بينهما ..



قال .هراء
ووضع الكتاب جانبا ....وقال
أنا شخص رهابي ..ولكني لا عترف بمسمى الرهاب ..ولا الهراء الذي ذكرته للتو
انا لاريد ان احبط معنوياتك ...ولكن كل ماقلته هراء
اتسمعني هراء
انا يابني اصبت بالرهاب >مثلما تطلقون عليه > عندما خرجت الى هذة الحياة
اربعون عاما وانا اريد ان اغير من نفسي لم استطع اريد ان اقتل نفسي لم استطع اريد ان اجد نفسي لم استطع ..اتريد ان تقنعني ان الرهاب اصابني لموقف او موقفين في الطفوله
الكافر يصبح مؤمنا
السارق يصبح امينا
الفاجر يصبح واعظا



الرهابي ...ولد رهابي ويعيش رهابي ويموت وهو رهابي
الرهاب ليس مرض الرهاب لعنه من السماء
والذي يقول لك ان شخصا اصبحا رهابيا ...هو لم يصبح ..هو مسخ
ليكون رهابي
الرهابي يابني
هو ان تكون انسان ناقص الانسانيه
انا يابني ..كنت مثلك تماما ,,رهابي طموح ..اعلل نفسي بالتعلم ومحاوله
الاندماج ..وامني نفسي >بغدا يوم اخر >
ولكن ياتي الغد وبعد الغد ..والحال الى اسواء ...
وهاأنا الان في نهايات العمر
عجوز اخرق لم يجني من حياته شي
60 عاما وانا ابحث عن ارض وعن هويه
قلت ..انا اسف ياسيدي
..ولم يلتفت لكلامي وقال
انا كنت طالبا مميزا في الجامعه ..وفي مهنتي كنت مميزا ايضا
وكان لدي منزل خاص ومرتب كبير ...
ولكن كل هذا كان لايعني شيئا ...اذا كنت رهابي ..
اتعرف ...عندما كنت في الثلاثين من عمري ..جائتني زميلتي في العمل وطليت الزواج مني



قالت انت رجل طيب ...وتحب الناس ...وتتكلم معهم بتواضع ..واعتقد انك لا تحدث المشاكل مع الاخرين ...وأنا أحب الرجل الطيب



فوافقت على الزواج وكنت متحمسا له ...



وبعد عام واحد من الزواج ..وبعد ان انجبنا ابننا تومي ...صحوت في احد الايام الباردة كا ليالي فارجوا...ولم اجد زوجتي ولم اجد تومي ..ووجدت رساله منها كانت قد وضعتها على المنضدة ..تقول فيها
عزيزي ...انطونيو ...انا متاسفه جدا لاخذي تومي معي ..
ومتاسفه لرحيلي عنك
انت رجل طيب ..ولكن الطيبه وحدها لاتكفي
ساعتني يتومي وساقول له كان اباك رجل طيب
صدقني لن تستطيع ان تربيه ..جيدا ..لانك تفتقد كل شي
حياتي معك لاتطاق ..اريد زوجا يشاركني حياتي



انطونيو...انت رجل ممل ..



زوجتك سارا



واخرج الرساله من يدة واعطانياها ...وقال هذة هي الرساله التي عرفت منها ان لاجدوي مع الرهاب



قلت .انا متاسف ياسيدي ..ولكن لماذا لازلت تحتفظ بهذة الرساله
قال ..لكي استحقر نفسي ...واعرف من انا ..وحتى لاتمنيني الاماني
.قال حتى ابني املك له صورة ,,,انه الان بلغ عامه الثلاثبن ..اين انت ياتومي



وأخذ يبكي ...
قلت هون عليك ياسيدي ...
قلت الم تبحث عن زوجتك
وهو يبكي قال ..بحثت ..ولكنها سافرت مع زوجها الجديد الى صربيا ..بعدما تركتني بأيام ..وانا شخص رهابي ماذا سافعل
ومن ثم اجهش بالبكاء ..
وقلت انا متاسف ياسيدي...اراك في يوم اخر ..
وتركته ..وانا حزين لما أل اليه هذا العجوز ..وبائس من مستقبلي ومن فارغو







 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:46 AM   #6
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


ورجعت الى حانه مارتن ....ووجدته هناك
وكان راكبا فوق احد الكراسي ..يصفف بعض الاشياء ..
وقلت له كيف حالك بامارتن ..ماذا تفعل ..
قال دقائق واكون معك ..وبعد دقائق ..نزل وقال ..مرحبا ..ايها الصديق .
أوجدت بمبتغاك في فارغو ام لا ..
قلت ..انا الان لا اعرف شيئا .ولم اجد شيئا ولم افهم شيئا ..
اني مشتت
..قال اذن دعني احضر لك قدحا من القهوة ,,كي تستطيع التفكير جيدا
قلت .اكون لك شاكرا
واثناء تحضيرو للقهوة قال ...أنت ستتذوق الذ قهوة تذوقتها في حياتك ..
وانها قهوة الاسبرسوا الايطاليه على طريقه مارتن
..قلت ,,نجرب ...ووقدم لي القهوة في فنجان ..وبعدا ارتشفت منها ..رشفه
قلت ..اممم انها فعلا رائعه
فال ,,,اتعرف ماذا تعني كلمه اسبرسو بالايطاليه ؟
قلت ماذا تعني
قال .انها تعني ..>انتهى للتو<
قلت ..حقا!!
نعم تعني وليدة اللحظه ..
قلت معلومه جديدة ...
قال ,,ولكن قهوة مارتن تختلف عن باقي القهوات!
قلت لماذا ؟
قال لانها ...حبوبها تنبت قرب شجرة الخلود !!!
قلت ..,ماذا قلت ؟
قال ماذا شجرة الخلود
..قلت هذا ماكنت ابحث عنه ..
قال اتبحث عن شجرة الخلود .؟!!
قلت نعم ..اريدك ان تحدثني عنها
قال ,,انها شجرة مقدسه خلف هذا الجبل المسمى جبل الطاغوت
انها شجرة عاليه ..علو الجبال
وتسكنها الاشباح وتكثر حولها الاساطير
.قلت .وماهي الاساطير أريدك ان تحدثني اكثر ..
قال ..يقال ان فارغو كانت مدينه جميله ..ورائعه بكل شي
ولكن ليله من احد الليالي في تمام بدرها ...منذ زمن
دخل هذة المدينه مخلوقات غريبه ...واهلكوا الحرث والنسل ..ودمروا المدينه ..واحرقوها بالنيران ....وجمعوا الجثث ..ودفنوها تحت هذة الشجرة ..ونمت هذة الشجرة بدماء واجساد اهالي المدينه ....ولازالت ارواح كل منهم تعيش داخل هذة الشجرة ولم تمت...
اما البقيه الباقيه من الناجين من هؤلاء ..فاصابهم امراض نفسيه ..اصايهم رهاب ,,من هذة الحادثه ..وتقول الاسطورة
ان هذا المرض جديد على الانسانيه ...وانه ومن بعد هذة الحادثه ..
انتشر المرض هذا في جميع انحاء العالم ...
وهذا المرض محفور على احد جدران هذة الشجرة بأسم >لعنه الغرباء<
هذة الاسطورة مكتوبه على جدران شجرة الخلود ..ولا يعرف احد من كتبها وكيف كتبها !!
قلت.... اتصدق هذا يامارتن ...انها اساطير الأولين ..وانا كنت مخطئ عندما صدقت الساحر المعتوة الذي اتى بي الى هنا ....لايوجد شي اسمه لعنه الغرباء



والرهاب مرض اجتماعي ,,مادخله ودخل هذة الاساطير ...وكيف اصابني هذة المرض
انا اعرف كيف اصابني ..ومتاكد ان انه لم يصبني بسبب غرباء قتلو اهل قريه قبل مئات من العقود ...
أنا مخطئ ..وغدا ساغادر فارجو
..قال ..من الممكن ان تكون اساطير ..ليس لها معنى !!
وعندما خرجت من حانه مارتن ..لكي اذهب الى النوم ..لاستيقظ صباحا ..وارحل



ناداني مارتن ..قبل ان اخرج من الباب
..وقال ..ساكن ...أ
ألا تريد ان اقول لك ماذا تقول نهايه الاسطورة!!



فوقفت ..وقلت ماذا تقول ...



قال ..تقول انه في اخر الزمان ...ياتي شاب عربي شديد بياض الثياب ، شديد سواد الشعر ، لا يرى عليه أثر السفر!!



ويخلص الرهابيين من رهابهم
وينهي معاناة ارواح القتلى
بكلتا يديه!!!


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:48 AM   #7
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


فوقفت قليلا ...لااعرف ماأقول ..فقد هزتني العبارة الاخيرة ...وبعدها ذهبت الى غرفتي دون ان اتفوة بكلمه لمارتن ....
وفي الصباح ...ذهبت الى حانه مارتن ..ووجدته هناك ,,فقلت صباح الخير يامارتن ..
قال صباح الخير ...
كيف حالك ياصديقي ...
قلت حالي لايسر ...
قال ..دعني احضر لك كوبا من القهوة ...لكي تصحو من غفوتك

قلت ..اكون لك من الشاكرين ..

ثم قلت ..ان الغفوة التي تراها على وجهي ..هي ليست غفوة الصباح .فأنا في غفوة ..من ان عرفت هذة الحياة

..قال ..أأنت مصر على الرحيل من فارغو
قلت لا اعرف يامارتن..انا لا اعرف شي ..لا اعرف لماذا انا هنا ..ولا اعرف مصيري هنا ..ولا اعرف لماذا اقابل هذة الاشخص ..ولا اعرف تفسير لهذة الطلاسم ...اني مشتت

قال مارتن اثناء تقديمه للقهوة ...اتعرف ياساكن ...

انا ومنذ ان اتيت لهذة القريه الغريبه ...كنت استمع لبعض اساطيرهم ..وكنت اقول انها تخاريف وخزعبلات الضعفاء ..

كنت اشفق عليهم ..عندما كانو يصلون ..للرب ليرسل اليهم >المنتظر!> الذي كانو يؤمنون به ..

فقد كان المعلم جينوا ..مؤمن بمجيئ هذا >المنتظر<

ولكني كنت لا اصدق ..واعتقد انها اساطير ..

ولكني عندما رأيتك ...شعرت بصدقهم ..

فقد كان وصف المعلم جينوا مطابق لك ...

فوضعت يداي على راسي ..لا اعرف بماذا افكر ..الى ان قال ..

لقد رأيت العمه راسكا قبل يومين ...وقالت لي انه انت ..
مسكينه راسكا ...عاشت طوال عمرها تنتظر مجيئ المنتظر ...ولكنه لم ياتي الى في اواخر عمرها ...........

وانا استمع اليه ..واضعا ياداي على جوانب راسي وانظر الى الاسفل .......

اتعرف لماذا راسكا ...نعتتك بالعربي الاحمق ؟

لانك خذلتها ....فقد كانت راسكا ..كل يوم تضع الزهور بالقرب من شجرة الخلود وتصلي ....راجيه قدومك ..ولكنك لم تاتي

والان هي على مشارف الستين من عمرها ...فماذا ستفيدها

عندما وصلت الى هنا اول مرة ..قال لي جوني الذي قضى نحبه انتحارا قبل خمسه اعوام ...

قال ان راسكا عندما كانت في الاربعين منة عمرها ..قتلت شخص في فارغو .كانت تظنه >المتظر < فتفائلت وظنت انها ستنجو مما ابتلبت به
ولكنه لم يكن هو ...فقد كان عربي من بلاد المغرب ......

,,فشعرت بالغبن ...وقتلته انتقاما ...

ومن هذا الحادثه اصبحت راسكا ..عجوز مجنونه

قلت له ...انا أاشفق على راسكا ام اشفق على نفسي ام اعرف مصيري ...وهل نا حقا المنتظر الذي تنتظرونة ؟!!


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:48 AM   #8
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


قال بعدها مارتن ..انصحك ان تزور الجنرال راميلوف الذي يقطن على مقربه منا ...

لعله يخبرك بشي يزيح عنك هذا التشتت ...

قلت من هو الجنرال راميلوف ..

قال ...هو جنرال كان احد قادة نظام الاتحاد السوفيتي السابق ..وبعدما انهار النظام

جاء الى فارجوا ...وزرهد بالحياة انه مفكر عظيم ..انصحك ان تزورة

قلت ..سأذهب ان شاء الله ..

وجلست قليلا ..ثم قررت الذهاب الى هذا الجنرال السوفيتي

وفعلا ...ذهبت اليه ..فقد كان بقطن بالقرب من احد شلالات نهر الظلمات

كان يسكن في كوخ خشبي ..

طرقت الباب ...ولكنه لم يجب ...وعندما انتابني الملل من كثرة الوقوف ..من دون ان يجيبني احد ....

استدرت لكي ارجع الى القريه ...والى حانه مارتن ....وبعد ان مشيت ..ناداني شخص ...بالقرب من احد الاشجار ...
من انت ..؟

قلت .من؟

واذا بي ارى ...يخرج من بين الاشجار ..وفي يديه قطع من الخشب ...

كان كبيرا في السن ..بشعر لونه ابيض ..وعينان عسليتان ...رئت من الحياة مارئت

كانت خطواته بطيئه ...فاسرعت بخطواتي لكي احمل الخشب الذي يحمله ولكي اسلم عليه ...

وعندما اقتربت منه ..قلت دعني احمل هذا عنك ياسيدي ..

قال اشكرك ..فحملتها ..

قال من ..انت ؟

قلت انا غريب عن هنا ...ومكثت في فارجو ثلاث ليال سويا

ودلني مارتن اليك .صاحب الحانه

قال نعم نعم ..اهلا بك ..

تفضل لنتحدث في الداخل ..واعتذر منك لتأخري ..فقد كنت

أجلب الخشب ..لكي اتدفأة من برد فارجو القارص

ودخلت كوخه الصغير ...وكان كوخا جميلا ومرتبا ..ومليئ بالكتب

قال لي تفضل اجلس في غرفه المكتب ريثما ...احضر لك شيئا لتشربه

قلت له اثناء تحضيرة في مطبخه

ان بيتك جميل ......قال ماذا ؟

انا لا اسمع جيدا ......

قلت بصوت عالي .......ان بيتك جميل ؟

قال نعم نعم ......انه حقا جميل .....

فالتفت لي ..وقال ...

ان كل شيئ في هذة الحياة جميل ولكننا لانرى الى مانرى انه جميل


واتى بالقهوة ...وصيها لي ...وقلت له شكرا


انها فعلا قهوة لذيذة ...قال انها قهوة الاسبرسو الأيطاليه

ثم قال ...اتعرف ماذا تعني كلمه اسبرسو بالأيطاليه ...
قلت ..نعم ...قال لي مارتن هذا السؤال ..وقال ..انتها تعني ,,انتهى للتو

قال ...مارتن دائما يقتبس كلماتي ....


ثم قال ...ماهي فصتك في فارجوا ...

قلت قصه معقدة مثلي تماما ,,,,,

انا اعاني من الرهاب ..واتيت هنا لكي اتعالج منه ...واعالج الرهابين معي ..كما قال لي احد السحرة في بلادنا ...

والرهاب دمرني جعلني ضعيف لا اقوى على شي ..شل حركتي ...

قال ..اتعرف مايقول تولستوي

قلت ماذا يقول ...قال يقول * لا يوجد إنسان ضعيف بل يوجد إنسان يجهل موطن قوته

وانا اعتقدت انك تجهل موطن قوتك .

قلت ..انا لا احب هذة الادبيات التي ليس لها معنى في الواقع ..
الرهاب شي لا احد يستطيع ان يفسرة ....بأدت اقتنع بقول العجوز انتطونيو ...انه لعنه الغرباء ..........

انا يئست وبدأت اتمنى انا اموت ..........

قال ..اتعرف ايضا ماذا قال تولستوي

قلت ماذا قال ...قال الشخص الذي لديه فكرة خاطئة عن الحياة ستكون لديه دوماً فكرة خاطئة عن الموت.

صدقني يابني ...انا اعرف الرهاب هذا الذي تحاولون ان تجعلوة شماعه تعلقوا عليها اخطائكم وفشلكم في هذة الحياة

انتم اشخاص تقتلون انفسكم كل يوم ..انتم ايضا نرجسيين ..تريدون كل شي ....

او كما يقول شوبن هاور >انتم لا تفكرون بما تملكون ولكن تفكرون فيما ينفصكم>

الحياة اجازة صغيرة فلماذا تجعلونها هما كبير ا

قلت له ..انت لم تفهم ياسيدي ...الرهاب ,....

الحياة صعبه لكافه الناس فكيف بالرهابيين

الرهاب ياسيدي ...هو مرض عدم القدرة ...هو ان يسلب منك شي ...وبطلب منك ان تاتي به دائما .......

انا لا استطبع ان اصف لك الجحيم الذي يعيش به الرهابين ....

فانت لا تستطيع ان تشعر به ...صدقني انها لعنه


قال يابني ....لا تاخذك الحماسه في الرهاب..لاتخلق من وهمك واقعا .......

كل الموجدين في فارجوا منافقين ........

لا يردون العيش مع الاخريبن ......لايردون ان يعملوا او ينتجوا او ان يزهدو ...

او اي شي اخر .....

صدقني الذي يعيش ي فارجوا ليس الا شخص ..يحب الكسل ..ويبرر بالرهاب لكي لا يعمل ..

ولو ان اي شخص منهم تاتي عندة الفرص في الحصول على حياة افضل سيتنكر للرهاب وللرهابيين ..........

انا قابلت المعلم جينوا .....ولكني لم اصدق ماقاله لي عن الرهاب ..

الحياة صعبه ...فلا تجعل الرهاب عقبه تقف ..ولا تكمل مسيرتها

يجب عليك يابني ان تتفائل ....وتعزز من ثقتك بنفسك ..وتنظر الى الجانب الاخر من الضفه........


او كما قال كارل ساندبرغ >في هذا الزمان يجب عليك أن تكون متفائلا لكي تفتح عينيك عندما تستيقظ صباحاً


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:49 AM   #9
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


قلت له ...ان ماذكرته لهو كلام رائع جدا ..ولكن لا يقال للرهابيين ..لانه لن يجدي بشي .وهناك من يقول اننا أفضل من الفقراء الذين لا يجدون ماياكلون ..او أفضل من المسجونين ظلما او الاسرى او المشوهين والمرضى والصم والبكم الذين لا يعقلون ...


ولكن الفرق بيننا وبينهم ...أنهم بشر أما نحن فلا ...نحن اصبحت أنفسنا أكبر همنا ومبلغ علمنا ..فالعالم الخارجي لم نراة الى الان ..لكي نشعر به ونشعر أننا افضل من غيرنا ...
المشكله عندنا ..أن لنا اذان لا نسمع بها وعيون لا نرى بها وقلوب لانشعر بها


او لا نستطبع استخدامها


قال... غريب أمرك أيها الفتى ..هل تريد ان تقول ان الرهابيين الذين اراهم في فارجو ليسوا بشر مثلنا ؟


قل انا لم اقل ذلك ..هم بشر ولكن انتزع منهم شي جعلهم كذلك ...فهيئاتهم وكلامهم ومشاعرهم مثل البشر ..ولكن ينقصهم شيئا ليكون بشر


قال ..انا لا اعتقد بذلك ..ولكم رأيكم ولي رأي ولكن لا تجعل الظن يقينا


قلت ..لماذا انت تعيش هنا ؟ لماذا فارجو !!


قال ...عندما كنت في زيارة مع الرئيس السوفيتي بريجنيف الى الولايات المتحدة لملقاة الرئيس ريغان ...سألت الرئيس ريغان ...كيف كنت ممثل كومبارس واصبحت رئيس لاعظم دوله ..
قال لي حينها ..


أتؤمن بالقدر ...فقلت له ..نعم
قال مشكله الانسان انه لايستطيع ان يختار قدرة ...او لا بستطيع ان يفهمه


فقاطعته وقلتله كاني سمعت مارتن يقول مثل هذا الكلام
قال يالهذا المارتن ..كل ماقوله يقتبسه وينسبه لنفسه


ثم قال دعك من مارتن...
انا لا اعرف لماذا فارجوا ؟ ..أنا أردت ان اعيش لوحدي واتفرغ للزهد ...وسمعت ان اهل فارجو أاناس طيبين ولايحدثون المشاكل ..اهلها صامتين


فقلت اعيش هناك لوحدي وفي نفس الوقت لست لوحدي
ولكن ...اهل فارجو ..لا يستطيع المرء ان يعاشرهم او ان يطيقهم
لا اعرف لماذا ؟ لدرجه اني وطوال السنووات التي قضيتها في فارجو ..لم اكون صداقات غير مارتن ..ومارتن لا يشبههم


قلت ...نعم نعم وهذا ماردت شرحه لك من البداية ..انهم ليسوا بشر وانت لا تطيقهم


هذة مشكلة الرهابين ..انة لم يجد من يفهمة ..الاخرين ينفرون منةم دون ان يعرفوا السبب او يعرفوا هم السبب
..
انت قبل قليل .قلت انهم منافقين وانهم لا يعانوا من شي ..وتقول الان انهم لا يطاقون ...هذا ماقصدته ..لا احد يستطيع ان يشعر بما يشعر به الرهابي


هم يكرهو انفسهم ويجلدوها دائما ....ويتعذبون ويئنون ولكن اكثر الناس لا يسمعون


قال دعك من الرهاب ودعني ..اقص عليك ...مؤامرة اسقاط الاتحدا السوفيتي التي شهدتها ...والتي لا يعلمها الا قليل


وبعدها حدثني ..عن قصصه وبطولاته السوفيته ..
وعندما اتي الغروب استأذنته بالرحيل


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:50 AM   #10
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


ووصلت فارجو عندما توشحت فارجو بلونها المفضل ..لون الليل القاتم
وعندما اقتربت من حانه مارتن ..شعرت ان احد يشير الى ..فالتفت ..ورايت جوليا
تنظر الى من شباكها ..كانت جوليا مبتسمه ..انا لم ارى ابتسامتها ..ولكني شعرت بها
كانت عينا حوليا الزرقاوتين مضيئه ....كانت فارجو مظلمه ..وكانت عينا جوليا الزرقاوتين مضيئه ..
واخذت اتأمل جوليا وهي تتأملني ..الى ان سمعت مارتن ..يقول ..
أنت هيييه الا تريد الدخول ..الجو بارد
قلت ..نعم نعم يمارتن سأدخل انت افسدت على لحظه من اجمل اللحظات ...

ودخلت الحانه ..قال .. الا تريد ان تعرف ماذا وصلك ..


قلت ماذا ..؟. قال رساله ..وحدتها على باب الحانه مكتوب فيها الى >الغريب >
قلت هاتها ..
وعندما اخذتها منه واثناء فتحها ..قال مارتن ..عشر سنين في فارجو ..ولم ياتيني رساله واحدة ...وانت ثلاثه ايام ..وتأتيك الرسائل ..
وعندما فتحتها ..كانت الرساله من جوليا ..كانت تقول ..>قابلني عند ضفه النهر الذي التقينا فيه اول مرة عند منصف الليل > الموقع جوليا


قال مارتن ..ماذا تقول الرساله ؟
قلت لا شي لاشي
قال من المرسل ؟
قلت ..المرسل !!!! انه انطونيوا
قال انطونيو!!!
قلت نعم يامارتن ..الا تريد ان تطعمنا او تسقينا
قال ...قال نعم سنطعمك ونسقيك ..فنحن لا نعرف الا ان نطعم او نسقي


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:54 AM   #11
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


وعند منتصف الليل ...ذهبت الى ضفه النهر كما قالت جوليا في الرساله ..

وتحت احدى الاشجار وجدت جوليا واقفه ..وعندما رائني نظرت الى الاسفل ...فاقتربت منها ...وبدأ الخجل يتملكني ..
الى ان وصلت بالقرب منها ...فرفعت بصرها واخذت تنظر الي واخذت انظر اليها


كان شعور جميل ..فكلنا صامتين .


.الصمت ابلغ في هذة المواقف ..ياليت الصمت يكون بليغا في كل المواقف ..!!


قالت ماسمك ..
قلت ..ساكن
ورجعت تنظر الى الاسفل ...
فقلت لها ..لماذا قلتي لي عندما رأيتيني اول مرة ...أرحل ..أنهم سيأذونك ؟
قالت ..وعيناها الى الاسفل ...
أنا حلمت بك !!
انه انت ..حلمت انهم يقذفونك من مكان بعيد ...حلمت باشخاص من فارجو يغررو بك ليقتلوك ..
وعندما رايتك تدخل فارجو ....في تلك الليله.. اردت ان احذرك
ولكن بالامس سالت احدى العجائز الاتي لهن معرفه في تفسير الاحلام ..
قالت لي ...انه هو هو الشخص الذي تنتظرونه ..الذي سيرفع عنكم الاغلال


انا لم اصدق ..ولا اعرف كيف اصدق ..انك انت الذي ستشفينا من رهابنا ..ستجعلنا اشخاض طبيعين ..لا اعرف هل من الممكن ان يتحقق! ..


قلت انا لا اعرف ياجوليا ..انا والى الان ..لا اعرف هل انا المنتظر ام لا ..وكبف ساخلصكم ...
قالت ...بالغد ستعرف ..فغدا ..يكون القمر بدرا .. وياتي كاهن شجرة الخلود ليقلي خطبه ...وبالطبع سيتعرف عليك ..وسيقوللك ماذا تفعل
.قلت ...خطبه ..وماذا يقول فيها ؟
قالت ..خطبه تتشابه ..فكلها تدور حول فلك تذكيرنا بما فعلت المخلوقات الغريبه فينا ..وتبشيرنا بقدوم المنتظر
ولكن اهل القريه ,,لا يصدقو كلامه ..
قلت ..جوليا ..الاترغبين ان نجلس فوق هذة الصخرة عند النهر ..
قالت نعم ارغب ..وجلسنا فوق الصخرة ..وبعدما ازدرات ثقه جوليا بنفسها .فقلت لها ..ماهي قصتك مع الرهاب ومع فارجو..
قالت ..انا لا اعرف لماذا انا مصابه بالرهاب ؟ و لا اصدق ان المخلوقات الغريبه هي السبب ..
امي ماتت .عندما ولدتني ..فتزوج ابي بزوجه اخرى ..وعندما كبرت قليلا ..اصبحت تاعملني معامله قاسيه ,,كانت تويخني كثيرا وتسفهني ..وتفرق بيني وبيني اخوتي> ابنائها> في المعامله ...نعم انها كانت قاسيه وظالمه ..واخذت نبكي جوليا ..
ومسحت دموعها وقالت ..ابي كان يحبني كثيرا ..ولكنه لم يستطع ان يفعل شي
وعندما مات ابي في العراق قبل خمسه اعوام كان احد الجنود الامريكين هناك ...
ازداد غيها علي حتى انها باعتني لعصابات المافيا ..لكي يستغلوني ..
ولكنني هربت الى الطبيب النفسي الذي يعرفه ابي ...وهو الذي اتى بي الى فارجوا
انا لا اعرف لماذا ماتت امي ؟ ولا اعرف لماذا تزوج ابي بهذة المراءة ؟ ولا اعرف لماذا مات ابي؟ ولا اعرف لماذا نحن هكذا؟
قلت ..هوني عليك ياجوليا ..لن تستفيدي من تذكر هذة الاشياء الا تذكرها
ان شاء الله سنتخطى الرهاب جميعا ..وستحقق احلامنا ؟ غدا
اليس كذلك ياجولي ..فابتسمت والدموع لا زالت تنهمر من عينيها ..نعم ان شاء الله
ثم قالت ..انا حلمت حلما اخر بالامس ..يا ...اتسمح لي ان اقول لك ساكن فقط .


قلت نعم قولي ..فأنا لست الا ساكنا ..قالت انا حلمت ان شابا وسيما يخطفني من فارجو
ويذهب بي بعيدا ..يذهب بي الى مكان مزدحم كله بشر ..ويتزوجني ..ونسكن في شقه مرتفعه ..وتحتنا خلق كثير ..وانا اكون طبيبه ..واعمل في المستشفى واعالج الاطفال ..والا مهات ياتني ..ويقولون شكرا يادكتور جوليا انقذتي اطفالنا ..
واذهب كل يوم الى عملي .. ...وأنجب خمسه اطفال ولا اموت أنا ولايموت هو ونربيهم كما يحلو لنا ونربيهم افضل تربيه ..
قلت ..حلم جميل ..الم تسألي احد العجائز اللاتي لهن معرفه في تفسير الاحلام


...قالت لا ...ولا اريد انا اعرف تفسيرة ..يكفيني ماشعرت به بالامس!!



...انا اعلم ان هذا لن يتحقق ..
قلت ...تصدقين ياجولي ان الرهابين متشابهين في اشياء كثيرة .. فانت قبل قليل كنت متفائله ولان اصبحتي متشائمه ...الرهابيين متفائلين ظاهريا ..متشائمين حفيقيه>ن< فالتشاؤم جوهر الرهابيين


قالت ساكن اريد ان اريك شيئا قريب من هنا ..هل تذهب معي لنراة ..قلت هيا
..فاخذت تمشي بي الى ان وصلنا بيت خشبي ..او مخزن خشبي كبير ...تصدر منه رائحه كريه ..


قلت ماهذا وماهذة الرائحه .......قالت ..هذة مقبرة الرهابين الخمسين الذين انتحروا هنا ..وطلبو بعدم دفنهم ....كان المعلم جينوا قائدهم ..كان ذلك قبل خمسه اعوام ..ساعه مجيئي
قلت وكيف انتحروا ؟


قالت بالحرق
قلت ولماذا الحرق !!
قالت.. لا اعلم ..ولكن العمه راسكا كانت تقول ان المعلم جينوا هو الذي طلب ذلك ..
كانت تقول على لسانه ..ان ارهابيين يصطلو ا بالنار داخل انفسهم كل يوم ..وظاهرا لا يبدو ذلك ..انا سنحرق اجسادنا لشعر الذي لا يبدو عليه ..انا نحترق
قلت ..!!!!!!!! انه فعلا غريب ..اني حزين لما الو اليه ..


قالت ساكن ..ا ريد ان اريك ..شيائا اخر ..اقراء هذة العبارة المكتوبه على اليافطه المعلقه بباب السور ..
فاقتربت وكان مكتوبا فيها هذة العبارة


>ايها المار من هنا ..اذا كنت رهابيا ..فاعلم ان حياتك جحيما وموتك نعيما ..ودنياك سقيمه
وأـخرتك اليمه ....


ايها المار ..لاتنتظر المنتظر فانه لن ياتي ..نحن الذين اخترعنا المنتظر .. أوهامنا اوجدته في قوامسينا


احزاننا راته في عيوننا ...


ايها المار من هنا ..اقتل نفسك ..لترى الحياة بصورة أوضح ..


واذا كنت غير رهابي ..فلا تطل الوقوف ..فنحن لا ننتظر شفقه منك


قلت ..لها ..ياجوليا ..لا اعرف ماذا اقول ..لا اعرف.. لا اعرف ماذا يحدث ..هل انا المنتظر ام لا ...لماذا يحدث كل هذا ..


قالت جوليا غدا ستعرف ...ان الفجر بدأ يبزغ ...استودعك ...وغدا سنلتقي ..
ساقضي يومي ادعو لك ...
تصبح على خير ..
ورحلت جوليا مع الفجر ..ورجعت انا الى غرفتي في الاسطبل ..


وانا اقول غدا ساعرف كل شي .....غدا سأعرف كل شي


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:54 AM   #12
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


فاستيقظت صباحا ..وذهبت الى حانه مارتن..كنت بغايه السعادة ..>أنه اليوم الموعود>وعندما دخلت حانه مارتن ..وجدته داخل المطبخ يقوم بعمل شي ما
فقلت له بصوت عالي ..صباح الخير يامارتن
قال صباح الخير
قلت الا يوجد شي نأكله ...
قال ..ستجد البيض والجبن على الرف الذي بجانبك ..
وبدات اتناول طعام الافطار ..واثناء تناول طعامي قلت ..ان هذا الجبن لذيذ جدا ..من اين اشتريته ...قال ..انا لا اشتري شيئا ...انه من صنعي انا
قلت ..يبدو انك بارع ...
قال فارجو علمتني ...
فخرج مارتن من مطبخه ....وقال ان الفراغ الذي عايشته في فارجو ..جعلني ابحث عن شي اسلي نفسي فيه وانفعها بشي ..ولكن اي من سكان فارجو .لم يصنعو او يتعلمو او يفعلو اي شي ..على الرغم منى انهم متعلمين ..
انهم فقط يتذمرون ..انهم حمقى
قلت ..يبدو انك لا تحبهم ..
قال ..انا لا احبهم ولا اكرههم ..ولكنهم فعلا حمقى
قلت له .دعك منهم ..هل حقا سيخطب اليوم كاهن شجرة الخلود .
قال ..ذللك الابله ...لا اعرف هل اليوم يصبح القمر بدرا ؟
فلت ..نعم ..
قال ..نعم سيخطب خطبه الصماء المشهورة ...ولكن بوجودك انت ..اعتقد ان الامر سيتغير ...
فخطبه تتكلم عن المنتظر ..وانت قد تكون المنتظر..اني متشوق اليوم لرؤيه لما يحدث ..وسأستمع للخطبه الي لم اسمعها كامله ..
واخذنا نتحدث انا ومارتن ...الى ان دخل علينا الجنرال راميلوف ...قائلا صباح الخير
يارجال ...قلنا صباح الخير ..قال مارتن ..تفضل ياجنرال ...سأسقيك شرابا ..
وجلس ..وكان يبدو عليه التعب ...قال مارتن ..ياجنرال .انا لم اطحن القهوة الى الان .فقد كان موعدا بعد يومين ..
قال ..أنا لم أتي للقهوة ..انا اتيت الى هذا الشاب >يقصدني<...فاستغربت من طريقه حديثه !!
الى ان قال ..قبل خمسه اعوام اي قبل ان ينتحر المعلم جينوا بيوم واحد ..زارني المعلم في بيتي .وأعطاني رساله مغلفه وقلادة شكلها غريب
وقال لي ...أذا أتى المنتظر ولو أني أظن بعدم مجيئة ..واظن أيضا بمجيئة ..أعطها أياة ..
وبعد حديثك معي لم أستطع أنام ...وذهبت ابحث عن هذة القلادة ...
أنا ايضا اشك ...ولكن هناك شي غريب


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 04:55 AM   #13
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


وعندما رحل الجنرال ....وعند الساعه الثامنه مساءا خرج الناس من بيوتهم ليستقبلوا كاهن شجرة الخلود ....وفي انفسهم شعور بأن هذا اليوم هو اليوم الموعود الذي ينتظرونه .....وذهبت انا ايضا ومعي مارتن لاستقبال الكاهن وسماع الخطبه .....وعندما وصلنا...وعندما وصل الكاهن وكان حشد من الناس قد اجتمع ..اصطف الناس في صفوف متساوبه تنظر اليه منصتا لما سيقوله ...فتقدم قليلا ..وقال ..ياهل فارجو اتاني هاتف من السماء يخبرني بقدومه ...يخبرني انه بينكم ..فاظهر ايها المنتظر ..ولا اعرف كيف ..فقد دفعني احدهم للظهور فتقدمت ..
فقال اقترب ...فأقتربت ....ثم قال سألك 3أسئله ان اجبتهم كنت انت هو


السؤال الاول ........مأسمك ؟
فقلت الساكن
فأبتسم قليلا ...ثم قال
أين مكانك
فقلت ..حيث تهوى النجوم
فقال ثم ماذا
قلت الصمت..حينما يصبح الكلام فرضا"..!

فاتسعت ابتسامته ..الى ان قال
وماهي تهمتك في الحياة ؟
قلت أني على قيد الحياة!!!






فقال ..انه هو هو المنتظر ..ابشرو ياهل فارجو..
ففرح المنصتون من اهل فارجو واخذو يتباركون ويصلون
الى ان اشار بيدة وهو يقول الرجاء اصمتوا قليلا...انا ساذهب مع المنتظر الى شجرة الخلود وانتم ابقوا هنا وصلو ...الى ان تنتهي معناتكم هذة الليله


ودعت اهل فارجو وانا انظر الى جوليا تنظر الي بأبتسامه ملئها الحب ..واقول في نفسي ..لن اخذلك ياجوليا


وعندما وصلنا الى باب الشجرة ..وبعدما البسني ملابس صفراء فاقع لونها ...
قال لي ...الان ساتركك تدخل لوحدك الى هذة الشجرة ...ولا احد بستطيع دخولها غيرك ...وعندما تدخل سوف تصعد الى اعلى الشجرة ..وعندما تصل ...انظر الى يمينك ستجد ثلاثه جذوع بهن اوراق احد تلك الجذوع لون اوراقة اصفر فاقع لونه ...حاول ان تعالج هذة الاوراق بيدك ..ومن ثم انزل الى هنا ...فقاطعته وقلت ماذا سيحدث ...؟قال اذا نزلت ...لن ياتي الفجر ..والى وزلزلت هذة الشجرة وماتت ..
وتموت ارواح الذين ماتوا جسدا في تلك الواقعه ..وسشفى جميع الرهابييين ....فزادت حماستي ...واستعددت للصعود ..وعندما وصلت الى أعلى الشجرة ونظرت الى يميني ...وجدت هذا الجذع ..وزادت حماستي اكثر ...
واسرعت لكي اصل الى هذا الجذع واخلص الرهابيين من رهابهم ..وعندما ممدت يدي لكي امسك تللك الورقه ....
























أختل توازني


اختل توازني ..فسقطت ....نعم سقطت ..واثناء سقوطي لم اصرخ ..ولم احزن ..ولماضجر ..


أثناء سقوطي كنت انظر الى الاسفل ...انظر الى الارض ...انتظر متى اصل الى تلك الصخور التي ستحطمني ..ولم أكن خائفا اثناء سقوطي ..بالعكس كنت استعجل الوصول ...كالذي يسعى لمقارعه غريمه في الحرب


أثناء سقوطي تذكرت طفولتي وماضيي الحزين ..ولم اكن حزين لتذكر الماضي الحزين


كنت انتظر الارتطام ...انه انتظار جميل ...ففي لحظه الارتطام ستنتهي ألأم ..


وينتهي كل ..شي ..كل شي سيتنهي


وارتطم جسدي بالصخور القاسيه ..وبعد ان ارتطمت ..












































صرخت ..ماهذا ..لماذا انا هنا ...لماذا ان مستلقي على هذا الكرسي المتعب ....


ماهذا الكابوس المزعج ....واتلمس اي شي بجانبي ..فقد كانت المكان مظلم ..
الى ان وجدت هاتفي ...وفتحته ..انها الساعه الخامسه ...صباحا ...اة ..انني نائم من الخامسة مساءا
وجدت رسالة كان مكتوب فيها عندما فتحتها
>الاخصائي أنتظرك ربع ساعه ولكنك لم تأتي ..
الرجاء الاتصال لحجز موعد أخر<


انني لم اخرج من البيت ايضا ...وسمعت صوت الاقامه لصلاة الفجر ... فتوصيت وذهبت للمسجد ..وبعد الصلاة ذهبت الى امام المسجد ..وقلت له ...الك في تفسير الاحلام .,..


قال ماذا؟
قلت تفسير الاحلام ..


قال نعم ..ماحلمك ..؟


فذكرت له حلمي كله ...
فقال ....أن هذا ليس حلم أن هذة حقيقه!


وتركني ورحل


وخرجت من المسجد ..لاأعرف أكان هذا حلم ام حقيقه ...
ليس بالضرورة ان اعرف تفسيرة ..يكفيني ماشعرت به بالامس!


وركبت سيارتي ..وفي الطريق وقفت عند كشك بائع القهوة وطلبت منه كوب من قهوة الاسبرسو ..


وعندما قدمه لي ...قلت له ..اتعرف ماذ تعني كلمه اسببرسوا بالايطاليه ؟
قال لا ...
قلت انها تعني انتهى للتو !!


 
التعديل الأخير تم بواسطة صلاح سليم ; 16-05-2010 الساعة 12:16 AM

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 09:11 AM   #14
أمورة نفساني
عضومجلس إدارة في نفساني


الصورة الرمزية أمورة نفساني
أمورة نفساني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18029
 تاريخ التسجيل :  08 2006
 أخر زيارة : 14-01-2019 (04:21 PM)
 المشاركات : 15,872 [ + ]
 التقييم :  69
لوني المفضل : Cadetblue


بصراحه لي عوده ...

لكن اول ماشفت الساكن حبيت اسلم واقول وين الغيباااات


 

رد مع اقتباس
قديم 15-05-2010, 11:31 PM   #15
الساكن
عضو مميز جدا وفـعال


الصورة الرمزية الساكن
الساكن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27629
 تاريخ التسجيل :  04 2009
 أخر زيارة : 09-08-2019 (01:16 AM)
 المشاركات : 1,599 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمورة نفساني مشاهدة المشاركة
بصراحه لي عوده ...

لكن اول ماشفت الساكن حبيت اسلم واقول وين الغيباااات

الله يسلمك أخت امورة .....وين غايبين انتي اللي غايبة ومش واخدة بالك

والغنايم نجهز لها ...بس منو اللي يشيل


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:26 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا