المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > الملتقيات العامة > ملتقى الفضفضة
 

ملتقى الفضفضة مساحة ليقول العضو كل ما يجول في خاطره ، فضفضات نفس .

تأملات في التعبير عن النفس مع أنف بينوكيو

مايو 31, 2020 بواسطة العَنُود الزهراني مع أو بدون “خشم” بينوكيو؟ تأملات في التعبير عن النفس كشخص مهتم بالكتابة والتدوين كأحد أشكال التعبير، دائمًا ما يشغل ذهني سؤال «إلى أي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم يوم أمس, 01:13 AM   #1
أبو نجلا
عضومجلس إدارة في نفساني
مآجور يا قلب


الصورة الرمزية أبو نجلا
أبو نجلا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 55993
 تاريخ التسجيل :  03 2017
 أخر زيارة : يوم أمس (10:21 PM)
 المشاركات : 9,364 [ + ]
 التقييم :  51
 الدولهـ
Palestine
لوني المفضل : Brown
تأملات في التعبير عن النفس مع أنف بينوكيو



التعبير p_1644lzck91.jpeg

مايو 31, 2020 بواسطة العَنُود الزهراني
مع أو بدون “خشم” بينوكيو؟ تأملات في التعبير عن النفس
كشخص مهتم بالكتابة والتدوين كأحد أشكال التعبير، دائمًا ما يشغل ذهني سؤال «إلى أي مدى يمكن أن يكون الشخص صادقًا في تعبيره؟» ويتبع هذا سؤال آخر «ما مقدار الشجاعة التي يتطلبها التعبير بصدق؟»، ويأتي سؤال ثالث «كيف تكون صادقًا في تعبيرك دون أن تخلق تبعات سيئة، كأن تؤذي شخصًا من خلال ما تقول/تفعل أو تجلب لنفسك “وجع دماغ” على هيئة ردة فعل ممن تلقوا التعبير الذي طرحته؟» . الموازنة بين هذه الأمور الثلاثة عبارة عن مهمة صعبة، وربما أحيانًا تجعلنا نهون عن القيام بالأمر برمته، سواء كان تدوين أو غيره من أشكال التعبير عن الأفكار والمشاعر.

في كل مرة أكتب، أحب أن أضع صورة بينوكيو، الدمية الخشبية، نصب عيني – ذهنيًا . أعتقد أن بينوكيو رمز ممتاز للصدق، فالدمية الخشبية كل ما أرادته هو أن تصبح “إنسان” من لحم ودم، وجزء جوهري في عملية التحول هذه هو أنه تكون صادقة، إلا أن بينوكيو كان محظوظًا جدًا، لأنه في كل مرة يكذب، يطول أنفه، وبالتالي هذا مؤشر محسوس وواضح يحرج الشخص مع نفسه ومع الآخرين لأنه يعلن صراحة أن هناك خطب ما. من سوء حظنا نحن أننا ليس لدينا هكذا مؤشر واضح، وبالتالي في كثير من الأحيان يسقط الكذب إلى متن التعبير “سهوًا”، إلا أنني أعتقد أن هناك مؤشر قوي كقوة أنف بينوكيو بالرغم من أنه ليس محسوس أو مرئي، ألا وهو تلك الوخزة القلبية، أو الانكماشة الصدرية التي تذكرنا أن هناك خطب ما وأننا من الأفضل أن نتراجع ونعيد النظر فيما نحاول قوله/فعله.

لكن أن الصدق ليس وحده من حول بينوكيو من خشبة إلى إنسان. كانت هناك الشجاعة – وهي ما تسبق الصدق – وكانت هناك عدم الأنانية – وهي من وجهة نظري ما يقود الصدق ويوجهه ليكون بناءً لا هدّامًا.

أحب هذا المشهد من فيلم بينوكيو، الذي تأتي فيه الجنية وتمد الدمية بالحياة، فيسألها بينكيو بعد أن أدرك أنه يسطيع الكلام والحركة: «هل أنا صبي حقيقي؟» فتجاوبه: «لا، الأمر يعتمد عليك لتحقق ذلك، عليك أن تثبت أنك شجاع، صادق، غير أناني، عندئذ ستصبح صبيًا حقيقيًا في يوم ما» و تكمل الجنية: «عليك أن تختار بين الصواب والخطأ» فيتساءل بينوكيو: «ولكن، كيف أفرق؟»، فترد: «ضميرك سيقول لك»، لكنه يتساءل مرة أخرى: «وما هو الضمير؟»، فيتدخل الصرصار الحكيم مجاوبًا: «الضمير هو ذلك الصوت الساكن الصغير الذي يتجاهله الناس»..

ممتنة لأنف بينوكيو الذي يذكرني أن أستمر في محاولة الكتابة والعيش بدون “أنف” أو على الأقل بأنف قصير جدًا.


https://




 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:47 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا