المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > الملتقى الإلكتروني والرياضي والسياحي > الملتقى الرياضي
 

الملتقى الرياضي أخبار الأندية العربية والعالميه

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
قديم 08-01-2015, 10:10 AM   #31
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فاز أتلتيكو مدريد بنتيجة 2-0 على ضيفه ريال مدريد ذهاب دور الستة عشر من بطولة كأس ملك اسبانيا، التي يحمل لقبها ريال مدريد.

وجاءت الأهداف في الشوط الثاني، حيث سجل راؤول جارسيا الهدف الأول في الدقيقة 58، قبل أن يضيف خوزيه خيمينيز الهدف الثاني من ركلة ركنية في الدقيقة 76.

المباراة بدأت بمفاجآت في التشكيل من قبل الطرفين، حيث جلس كرستيانو رونالدو على مقاعد الاحتياط، في حين كان كوكي وماندزوكيتش وأردا توران خارج التشكيلة الأساسية في صفوف صاحب الأرض، مع بدء فرناندو توريس مشواره مع بطل الدوري.

وكاد ريال مدريد أن يسجل هدفاً بعد 48 ثانية، عندما نفذ خيميس رودريجيز ركلة ركنية ارتقى لها سيرجيو راموس، لكن الحارس أوبلاك تألق معها بشكل ملفت.

الحكم منع ريال مدريد المتفوق في الدقائق الأولى من التقدم، عندما ألغى هدفاً لجاريث بيل بداعي التسلل في الدقيقة 12، حيث أظهرت الإعادة صحة قارر الحكم، ليحاول أتلتيكو مدريد القيام بردة فعل سريعة فسدد جريزمان كرة قوية من هجمة مرتدة في الدقيقة 13 أبعدها كيلور نافاس إلى ركلة ركنية.

رافائيل فاران تحول في لحظة من أسوأ لاعب إلى أفضل لاعب في الدقيقة 22، وذلك عندما اخطأ أمام جريزمان وسمح له بالانفراد بمرمى ريال مدريد، لكن المدافع الفرنسي عاد بنفسه وأبعد الكرة من أمام مواطنه في أخر لحظة.

تحسن أتلتيكو مدريد تدريجياً في اللقاء، فبعد أن كانت ربع الساعة الأولى لصالح ريال مدريد، استطاع صاحب الأرض القيام بردة فعل جيدة والسيطرة على مجريات الأمور، فشن بعض الهجمات لكنها لم تصل لدرجة التهديد الحقيقي لمرمى حامل اللقب حتى الدقيقة 34، عندما أبعد سيرجيو راموس كرة في الهواء تجاه راؤول جارسيا الذي سدد كرة قوية أبعدها مارسيلو في أخر لحظة لركلة ركنية.

ورغم عدم تقديمه شوطاً أول بمستوى جيد، لكن كريم بنزيما أعاد ريال مدريد لمجريات اللقاء عندما استلم كرة خارج منطقة الجزاء وأرسل تسديدة قوية في الدقيقة 39 أمسكها الحارس أوبلاك.

الشوط الأول انتهى بالتعادل السلبي، وهي نتيجة كانت تبدو جيدة للطرفين؛ لأن ريال مدريد يلعب خارج ملعبه ولأن أتلتيكو مدريد لا يلعب بقوته الكاملة.

بداية الشوط الثاني كانت مثل الأول، فكانت تمريرة في عمق الدفاع لخيميس رودريجيز في الدقيقة الأولى جعلت الكولومبي يواجه المرمى، لكن الدفاع أغلق عليه الزاوية للتسديد ثم أعلن الحكم بشكل غير صحيح أن اللقطة كانت من تسلل.

وأهدر جاريث بيل هدفاً جميلاً، وذلك عندما أعطاه مارسيلو كرة ذكية ساقطة في الدقيقة 52، لكن النجم الويلزي سدد الكرة ضعيفة بجوار المرمى.

أفضلية ريال مدريد في الدقائق العشر الأولى تلقت صدمة قوية، وذلك عندما تحصل راؤول جارسيا على ركلة جزاء من خلال قيام سيرجيو راموس بعملية إمساك لمهاجم أصحاب الأرض، فاحتسب الحكم ركلة جزاء انبرى لها راؤول جارسيا وسجل من خلالها هدف التقدم في الدقيقة 58.

المدرب دييجو سييموني قام بإخراج فرناندو توريس في الدقيقة 60، ودفع بكوكي بدلاً منه، لتنتهي الساعة الأولى للعائد الجديد من دون أي لمسات تذكر.

واضطر المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي للجوء إلى ورقة نجمه كرستيانو رونالدو، فدفع به في الدقيقة 63 بدلاً من خيميس رودريجيز.

ريال مدريد تقدم للأمام باحثاً عن هدف التعادل، لكنه لم يستطع خلق فرص أمام دفاع منظم وقوي، بل على العكس، استطاع أتلتيكو مدريد تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 77، عندما سجل المدافع خيمينيز الهدف الثاني من ركلة ركنية.

الدقائق الأخيرة مرت من دون أحداث مهمة، حيث أن ضغط ريال مدريد لم يستطع تعديل النتيجة، لينتهي اللقاء بفوز أتلتيكو مدريد 2-0.

يذكر أن لقاء العودة سيقام في الخامس عشر من الشهر المقبل في ملعب السانتياجو برنابيو معقل ريال مدريد.


 

قديم 11-01-2015, 07:49 AM   #32
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ضرب فريق تشيلسي أكثر من عصفور بحجر واحد بفوز مثير على ضيفه نيوكاسل يونايتد بهدفين دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين اليوم السبت على ملعب "ستامفورد بريدج" ضمن منافسات الجولة 21 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

تقدم اللاعب البرازيلي أوسكار للفريق اللندني بهدف في الدقيقة 43، ثم عزز المهاجم الإسباني دييجو كوستا فوز "البلوز" بهدف ثان في الدقيقة 59.

مكاسب عديدة حققها تشيلسي ومدربه جوزيه مورينيو بهذا الانتصار الصعب، أولها تجاوز الكبوة النفسية الكبيرة بفعل الخسارة القاسية أمام توتنهام هوتسبيرز 3-5 في الجولة الماضية، واستعادة نغمة الفوز ليرفع رصيده إلى 49 نقطة لينفرد في الصدارة بفارق نقطتين، مستغلاً تعادل مانشستر سيتي مع إيفرتون 1/1.

كما ردت كتيبة جوزيه مورينيو اعتبارها أمام فريق نيوكاسل يونايتد الذي ألحق بالبلوز أول هزيمة هذا الموسم بالفوز عليه 2-1 في مباراة الدور الأول على ملعب "سان جيمس بارك".

أجرى مورينيو بعض التعديلات على التشكيلة الأساسية، حيث دفع بالحارس التشيكي بيتر تشيك على حساب البلجيكي الشاب تيبو كورتوا، كما أبعد جاري كاهيل أحد أسباب فضيحة توتنهام ليشرك مكانه المدافع الفرنسي الشاب كورت زوما.

ولكن تشيلسي قدم في الشوط الأول مستوى متواضع للغاية، يكاد يكون الأسوأ له هذا الموسم، ولم يشكل أي تهديد على حارس نيوكاسل تيم كرول، وخسر مورينيو تبديلاً حيث أشرك فيليبي لويس مكان سيزار أزبيلكويتا الذي غادر الملعب بعد مرور 37 دقيقة بسبب الإصابة.

على الجانب الآخر، كان الضيوف الفريق الأفضل والأخطر، بفضل الضغط المتواصل على لاعبي تشيلسي وإغلاق المساحات أمام الفريق اللندني، كما أضاع ريمي كابييا أكثر من فرصة، بسبب سوء الحظ ويقظة بيتر تشيك، كما تصدت العارضة لتسديدة من اللاعب المزعج موسى سيسيه، إضافة إلى فرصة أخرى من آيوز بيريز تصدى لها تشيك ببراعة.

ووسط هذا التفوق الكاسح للضيوف، حصل فريق تشيلسي على ركلة ركنية، وقبل أن يرتب فريق نيوكاسل صفوفه، لعب ويليان الكرة بسرعة إلى إيفانوفيتش الذي مهدها إلى أوسكار ليضعها بسهولة في المرمى، ليتقدم تشيلسي قبل نهاية الشوط بدقيقتين.

انتفض الفريق اللندني في الشوط الثاني، وظهر لاعبوه بشكل أفضل، وبدأ نجومه ويليان، هازارد، فابريجاس، وأوسكار في التحرك وتهديد مرمى نيوكاسل، وأضاع دييجو كوستا فرصة بعدما راوغ الدفاع، ولكنه سدد الكرة فوق العارضة.

ومن هجمة منظمة للغاية، تبادل نجوم تشيلسي الكرة بينهم عبر 10 تمريرات متتالية، حيث لعب أوسكار كرة بكعبه إلى كوستا الذي راوغ بمهارة، مسدداً في الزاوية اليمنى محرزاً الهدف الثاني، ورقم 15 له هذا الموسم لينفرد بصدارة هدافي البريميير ليج.

وكاد أن يضيف المهاجم الإسباني هدفاً ثالثاً ، إلا أن المدافع الأرجنتيني كولوتشيني أخرج الكرة من على خط المرمى، بعدها توترت أعصاب لاعبي الفريقين ليحصل ثنائي تشيلسي نيمانيا ماتيتش وأوسكار على بطاقة صفراء، إضافة إلى ثلاثة كروت أخرى لجاك كولباك، بول دوميت، ومايكل ويليامسون ثلاثي نيوكاسل يونايتد.

وفي الدقائق العشرة الأخيرة، لجأ مورينيو لإراحة لاعبيه بتبديلين، حيث نزل راميريز مكان أوسكار ثم لوك ريمي مكان دييجو كوستا وسط فرحة كبيرة لأنصار تشيلسي بالفوز والانفراد بالصدارة


 

قديم 11-01-2015, 07:49 AM   #33
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

إستعاد ريال مدريد نغمة الإنتصارات من جديد بعدما حقق فوزه الأول في 2015 والذي جاء على حساب إسبانيول 3-0 في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب سانتياجو بيرنابيو ضمن لقاءات الجولة 18 للدوري الإسباني.

إفتتح رودريجيز التسجيل للريال في الدقيقة 12 وأضاف بيل الثاني في الدقيقة 28 قبل أن يحرز البديل ناتشو الثالث في الدقيقة 76 ، ليعزز الملكي صدارته لليجا برصيد 42 نقطة، ويتوقف رصيد إسبانيول عند 20 نقطة في المركز العاشر.

لعب ريال مدريد الشوط الثاني بأكمله تقريبا بعشرة لاعبين بعد طرد غير مستحق لكوينتراو،لكن هذا لم يغير شيئاً في الأمور وسط سيطرة مدريدية على اللقاء وإستسلام من لاعبي إسبانيول.

إضطر أنشيلوتي لإجراء تغيير ثلاثي في خط الدفاع بإشراك أربيلوا وفاران وكوينتراو،في وقت لم تكن هناك تغييرات جذرية على مستوى خطي الوسط والدفاع مع مواصلة الإعتماد على طريقة 4-3-3.

دخل جونزاليس المدير الفني لإسبانيول المواجهة بطريقة 4-2-3-1 من أجل السيطرة على منطقة الوسط والحد من خطورة هجمات الملكي، معتمداً في الهجوم على تحركات كايسيدو في الأمام.

دخل إسبانيول اللقاء بقوة ووصل لمرمى كاسياس مرتين، لكن سرعان ما تحولت الدفة لمصلحة الميرينجي وأهدر رودريجيز فرصة هدف في الدقيقة 8، وحالت العارضة دون هدف أخر في الدقيقة 10 عندما إرتدت تسديدة بنزيمة من القائم.

أسفر الضغط المتواصل من ريال مدريد عن التعجيل بالهدف الأول في الدقيقة 12 من جملة أكثر من رائعة ، عندما أرسل بيل كرة طولية لرونالدو المنطلق في الجبهة اليمنى ليهيأها على حدود المنطقة لخيمس رودريجيز الذي سددها مباشرة في المرمى.

الهدف المبكر تسبب في هبوط الأداء بشكل عام ، ولم تكن هناك ردة فعل تذكر للاعبي الفريق الكتالوني، في وقت هبط فيه إيقاع الملكي إلى حد ما ، وعلى الرغم من تحركات رونالدو وظهوره بشكل جيد.

في الدقيقة 28 ووسط حالة من الهدوء ، أيقظت تسديدة جاريث بيل كل من في الملعب وهي ترتطم بالقائم وتسكن شباك حارس اسبانيول كاسيا معلنة عن ثاني الأهداف.

رغم سيطرة الريال على مقاليد الامور وإحرازه هدفين، لكن أداؤه ظل بعيد عن أداء الفريق الذي صال مع نهاية عام 2014 بتسجيله 22 إنتصاراً متتالياً، وساعد على ذلك الإستسلام التام للاعبي إسبانيول على عكس بدايتهم الهجومية القوية.

بداية الشوط الثاني جاءت مشابهة لبداية الأول من خلال محاولات هجومية من إسبانيول على امل تحسين الصورة، وهدوء تام في الاداء من جانب لاعبي الريال.

دخل اللقاء في منعرج جديد بعد قرار غاية في القسوة من حكم اللقاء بإخراج البطاقة الحمراء لكوينتراو إشتراك قوي مع كاناس الذي دخل بشكل أكثر قوة في المدافع البرتغالي، وإضطر أنشيلوتي للتدخل بإشراك ناتشو محل رودريجيز.

الطرد أغرى إسبانيول لتطوير الهجوم، وأثار حفيظة لاعبي ريال مدريد ليرتفع إيقاع اللقاء بشكل واضح ، ورغم أن الريال كان يلعب منقوص العدد إلا أنه كان صاحب الفرص الأخطر وتحديداً عن طريق بيل ورونالدو،وحاول جونزاليس تنشيط هجومه بإشراك لوكي محل فيكتور سانشيز.

تواصل الغياب التام لكريم بنزيمة عن الظهور لدرجة يمكن القول معها ان الريال كان يلعب بتسعة لاعبين فقط، وهو ما دفع أنشيلوتي إلى سحب مهاجمه الفرنسي وإشراك اياراميندي، ليرد إسبانيول بتغيير اخر بإشراك ستواني محل جوردن.

أثار بيل الجدل من حوله مجدداً في فرصة شبه مؤكدة من إنفراد تام بعد أن سدد الكرة برعونة شديدة بدلاً من أن يمررها لرونالدو غير المراقب داخل المنطقة والذي عبر عن غضبه الشديد بردة فعل عنيفة.

رفع ريال مدريد من إيقاع المباراة أكثر وأكثر حتى نجح البديل ناتشو في إحراز الهدف الثالث في الدقيقة 76 عندما وصلته عرضية أربيلوا داخل المنطقة ليهيأها لنفسه ويسددها في المرمى.

ألقى كلا المدربين بورقتهما الاخيرة ،فأشرك انشيلوتي خضيرة محل كروس، بينما دفع جونزاليس بابراهاما محل سيرخيو جارسيا، وبصفة عامة لم تشكل تغييرات إسبانيول أي فارق فني في اللقاء.

مرت الدقائق الأخيرة هادئة لم تشهد سوى إرتطام الكرة بيد اربيلوا داخل منطقة جزاءه وأشار الحكم بإستمرار اللعب ليعلن بعدها عن صافرة النهاية.


 

قديم 11-01-2015, 07:50 AM   #34
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أكد مدرب ريال مدريد الإسباني، الإيطالي كارلو أنشيلوتي أن العلاقة بين نجميه البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي جاريث بيل "جيدة جدا"، مؤكدا أنه "اذا كانت هنالك فرص أظهرت قدرا من الأنانية" فإن هذا الأمر سيتم علاجه.

وكان بيل قد تعرض لصافرات استهجان من جماهير ملعب سانيتاجو برنابيو في مواجهة الريال وإسبانيول بالليجا اليوم بسبب اهداره فرصه سهلة كانت ستكون محسومة لو مرر الكرة لرونالدو.

وقال أنشيلوتي في مؤتمر صحفي عقب اللقاء الذي انتهى لصالح الملكي بثلاثية نظيفة بملعب سانتياجو برنابيو "بيل لعب مباراة جيدة للغاية، لأنه لعب بنفس الوتيرة وسجل وكان له دور في الهدف الأول، لم يمرر الكرة لكريستيانو لأن أي لاعب مهاجم يرغب دائما في التسجيل".

وأضاف المدرب "الواضح هو أن الترفع والبعد عن الأنانية عنصر أساسي في الفريق هذا الموسم، اذا ما كانت هنالك لعبة ما دلت على الأنانية، فإن هذا الأمر سيتم علاجه، جماهيرنا تطالب اللاعبين الكبار بالكثير، بيل مثل كريستيانو، لهذا يطالبونه بما هو أكثر من الآخرين، وهذا أمر عادل بالنسبة لي".

وتعد هذه ثاني مرة يتعرض فيها بيل لانتقادات بسبب أنانيته المفترضة حيث كانت الأخيرة بالجولة الماضية بالليجا أمام فالنسيا حيث تابع أنشيلوتي حول هذا الأمر "سأشاهد اللعبة مجددا مرة أخرى، في مباراة فالنسيا ظن الجميع أنه أخطأ، ولكني رأيت أن قراره كان صحيحا".

وصرح المدير الفني "لا يتوجب علينا الاهتمام بإثارة الأمور الآن على لا شيء، إنها مجرد لحظة في عالم كرة القدم تتكرر كثيرا، العلاقة بين اللاعبين جيدة للغاية، ليس فقط بيل وكريستيانو، بل الفريق بأكمله الذي يسعى دائما للفوز".


 

قديم 13-01-2015, 08:57 AM   #35
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
كريستيانو رونالدو
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أحرز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، بعد منافسة كبيرة مع الألماني مانويل نوير حارس نادي بايرن ميونخ الألماني، والأرجنتيني ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني.

لماذا أحرز رونالدو الجائزة؟
قدم الدون موسما خياليا توجه بأربعة ألقاب جماعية مع ناديه ريال مدريد، بدأها بكأس ملك إسبانيا ثم دوري أبطال أوروبا ثم السوبر الأوروبي، واختتمه بكأس العالم للأندية.

وعلى الصعيد الشخصي، حقق كريستيانو العديد من الألقاب الفردية، فحقق أفضل لاعب في أوروبا، والحذاء الذهبي لأفضل هداف في الدوريات الأوروبية، وأفضل لاعب في الدوري الإسباني وهدافه، بالإضافة إلى هداف دوري أبطال أوروبا.

وفيما يخص عام 2014، فكان الدون أكثر لاعب تسجيلاً للأهداف بـ (61 هدفاً)، وأكثر من سجل في دوري الأبطال في موسم واحد (13 هدفاً)، وأكثر من سجل في الليجا (38 هدفاً)، وأكثر من سجل في الدوريات الخمسة الكبرى (38 هدفاً)، بالإضافة إلى أنه أكثر من سجل في أوروبا على المستوى الدولي (23 هدفاً).

وأكمل رونالدو إنجازاته بعد نهاية الموسم الماضي، فمنذ بداية الموسم أحرز 26 هدفاً حتى الآن في الدوري.

أما على صعيد الأرقام الشخصية التاريخية، فقد أصبح رونالدو الهداف التاريخي لمنتخب بلاده ب (52 هدفاً)، وأسرع من يصل لـ200 هدف في الدوريات الخمسة الكبرى، وأكثر من سجل "هاتريك" في الليجا (23 مرة)، وضرب رقماً لم يسبقه إليه أحد فأصبح أول من يسجل أكثر من 50 هدفاً لأربعة مواسم متتالية، وأول لاعب يسجل أكثر من 10 أهداف في ثلاثة مواسم على التوالي، وأول لاعب يسجل في 11 مباراة على التوالي لمنتخب بلاده وفريقه، والهداف التاريخي للأمم الأوروبية بـ(23 هدافاً)، وأكثر من سجل أهدافاً أوروبية لفريقه ومنتخب بلاده بـ(97 هدفاً)، كما أصبح صاحب الرقم القياسي بالتسجيل في مواسم متتالية في دوري الأبطال (8 مواسم)، وأول لاعب يسجل في نهائيين في دوري أبطال أوروبا مع فريقين مختلفين، وأكثر من سجل في الأدوار الاقصائية في نفس البطولة (34 هدفاً)، وأكثر من سجل خارج أرضية ميدانه إيضاً في البطولة ذاتها (37 هدفاً)، وأول لاعب برتغالي يسجل في 3 نسخ من كأس العالم، وصاحب أكبر فارق بين هداف دوري أبطال أوروبا ووصيفه بـ 7 أهداف.


 

قديم 18-01-2015, 09:21 AM   #36
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

السكن في مدينة النور أو حوامة الضباب.؟ أم أنها 500 الف جنيه استرليني في الاسبوع الواحد وبيت ريفي في شمال انجلترا.

لماذا قد يفكر الدولي الارجنتيني ليونيل ميسي في الرحيل عن برشلونة وصيف بطل الدوري الاسباني لكرة القدم وهو يعيش في أعماقه كما يشهد من حوله سيناريو الاسطورة التي تكبر وتتخلد في أذهان عشاقه.

ما الذي يجعل لاعبا وصل للقب الهداف التاريخي لليغا والشامبيونز ليغ، يخلع قميصه ليرتدي آخر.. ليست فكرة يصدقها عاقل.

غير أن صحف انجليزية نقلت تصريحات بليغريني مدرب مانشستر سيتي بطل انجلترا حول ميسي ونقل عنها موقع "إف أس غايت" أنها تصدق تلك الفكرة المجنونة.

بليغريني الذي قال انه لا يعرف حقيقة ما يجري بين برشلونة وميسي ولكنه بلا شك يريد أفضل لاعب في العالم 4 مرات متتالية في السيتيزينز، فتح شهية الإعلام الانجليزي على طبق ساخن من السمك المشوي.

ميسي الذي شكلت حياته الغريبة واحدة من قصص الخيال الروائي الشاعري، بداية حزينة مؤلمة ونهاية سعيدة يحقق فيها البطل كل ما يصبو.. طفل مريض في الثالثة عشرة من عمره يغادر الأرجنتين إلى اسبانيا ليصبح اللاعب الاعظم في تاريخ النادي الذي اشترى سمكة في محيط.

ولكن حقبة ذهبية عاشها ميسي مع برشلونة امتدت لـ10 سنوات بلغت ذروتها مع بيب غوارديولا حامل مفاتيح التيكي تاكا، ما عاد من السهل استنساخها من اي مدرب آخر خصوصا وأن زمن تشافي هيرنانديز واندريس انيستا آفل لا محالة.

يقول صحافي إسباني شهير أن دافعا وحيدا يتملك ميسي للبقاء في برشلونة، وهو المحافظة على شعلة التحدي بينه وبين البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد متصدر الليغا والذي فاز لتوه بثالث كراته الذهبية.

ميسي لاعب صعب، ورنالدو كذلك، وكلاهما قال خلال حفل الكرة الذهبية الاثنين الماضي أنه لا يستبعد أي شيء في المستقبل القريب.

فما الذي يمكن أن يحصل لتتحول قصة ميسي الجميلة إلى خرافة تنهي مسيرته مع ناديه الكتالوني.. لا أحد يعلم، وربما ميسي نفسه أيضا لا يعلم.


 

قديم 26-01-2015, 08:41 AM   #37
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تمكن فريق باريس سان جيرمان من تحقيق فوز صعب على مضيفه سانت اتيان في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب جيشارد ضمن الجولة الثانية والعشرين من بطولة الدوري الفرنسي.

هدف المباراة الوحيد جاء عبر زلاتان ابراهيموفيتش في الدقيقة 59 لير​فع رصيد البي آس جي للنقطة 44 في المركز الثاني بالتساوي م​ع مارسيليا، فيما تجمد رصيد سانت آتيان عند النقطة 39 في المركز الرابع.

لم يشهد الشوط الأول الكثير من الخطورة من كلا الفريقين، على عكس الشوط الثاني الذي كان مثيرًا وظهر فيه سانت آتيان بخطورة واضحة على مرمى باريس سان جرمان وكذلك الضيوف، إلا أن استماتة حارسي مرمى كلا الفريقين وكذلك قوة وصلابة الدفاع وقفت حائلًا أمام تسجيل الأهداف.

حتى جائت الدقيقة 59 والتي منحت الثلاث نقاط للفريق الباريسي، بعدما لمس اللاعب كليمنت الكرة بكتفه ليُثير الكثير من اللغط بعد احتساب الحكم لركلة الجزاء المشكوك في صحتها والتي لم يجد إبرا صعوبة في تحويلها إلى الشباك.

بعد هذه الكرة حاول سانت آتيان في أكثر من فرصة إلا أن باريس تحصل على سيطرة نسبية على المباراة ومنع أصحاب الأرض من الوصول إلى المرمى ليحصد ثلاث نقاط غالية في طريق المنافسة على لقب الليجا آن.


 

قديم 27-01-2015, 08:25 AM   #38
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يكمل المدير الفني لتشيلسي الإنجليزي، البرتغالي جوزيه مورينيو اليوم عامه الـ52 وهو لا يزال يحمل في جعبته الكثير من المفاجآت سواء لمحبيه أو كارهيه، بفضل شخصيته الفريدة والمعقدة وتكتيكاته التي قادته في أحيان كثيرة للنجاح.

ويعد مورينيو حالة خاصة جدا في عالم كرة القدم بفضل مقوماته الاستثنائية، إنه أشبه بشخصية "الجوكر".. أحد أشهر أشرار عالم الكوميكس والسينما، الذي يتمتع باعجاب الكثيرين، ربما بصورة أكبر من باتمان نفسه.

يؤمن "الداهية البرتغالي" دائما بوجود خطأ في النظام: سواء الحكام أو الاعلام أو (فيفا) أو (ويفا)، ولديه قناعة بأن الجميع لديه قابلية للفساد، وحتى لاعبيه ذات أنفسهم الذي لا يتوان عن الدخول في معارك معهم مهما كان حجم نجوميتهم، كما أنه ملك التكتيكات والذي يبني تصرفاته دائما على أساس رد الفعل وافساد خطة الطرف الآخر، تماما مثل "الجوكر".

خلال مسيرة مورينيو التدريبية تمكن من التتويج بـ20 لقبا مع ثلاثة فرق مختلفة من ضمنها دوري الأبطال الأوروبي مرتين والليجا والدوري الإيطالي ونظيريه البرتغالي والإنجليزي، حيث لم يغب الجدل ولو لأسبوع واحد عن تصرفات "ذا سبيشال وان" ليترك مجموعة من المواقف والتصريحات التي لا تنسى.

- احتفال الكامب نو:.

يسير الجوكر بكل لا مبالاة وثقة في مشهد المستشفى الشهير بفيلم (فارس الظلام) بعد تأكده من حرمان مدينة جوثام من بطلها الجديد هارفي دينت وبيده مفجر يضغط على الزر عدة مرات حتى تتفجر البناية ثم يعدو كالمجنون من بعدها وخلفه كل شيء يتداعى.


 

قديم 27-01-2015, 08:25 AM   #39
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
سيسك فابريجاس
قال سيسك فابريجاس لاعب وسط تشيلسي الإنجليزي إنه لا يحمل أية مشاعر سلبية تجاه المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للبلوز.

وأضاف فابريجاس في تصريحات عبر صحيفة "ميرور" البريطانية: "مورينيو كان غريماً لبرشلونة، ولكن لم أكن أكرهه، رغم العداء الشديد بينه وبين لاعبي البارسا".

وأشار اللاعب الدولي: "منذ ثلاث سنوات لم أكن أتخيل العمل مع مورينيو في فريق واحد، ولكن في النهاية الحياة مليئة بالمتغيرات، وكذلك كرة القدم".

وبرر فابريجاس عودته من برشلونة إلى لندن مجدداً، بأنه اختار المكان الذي يشعر فيه بالراحة والحب، مؤكداً أن الفارق بين تشيلسي وآرسنال ليس كبيراً على المستوى الرياضي، وقرر الانتقال إلى "البلوز" لأنه وجد فريقاً مختلفا يريد لعب كرة جمالية أكثر والاستحواذ على الكرة لأطول فترة ممكنة مثلما كان في آرسنال قبل انتقاله إلى برشلونة في صيف 2011.


 

قديم 27-01-2015, 08:27 AM   #40
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أهدر المنتخب التونسي لكرة القدم فوزا كان في متناوله واكتفى بالتعادل 1/1 مع منتخب الكونغو الديمقراطية اليوم الاثنين والذي كان كافيا لعبور الفريقين سويا إلى الدور الثاني (دور الثمانية) لبطولة كأس الأمم الأفريقية الثلاثين المقامة حاليا في غينيا الاستوائية.

وفشل المنتخب التونسي في ترجمة العديد من الفرص التي سنحت له خلال المباراة اليوم بمدينة باتا في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة وكادت شباكه تهتز بأهداف أخرى في الدقائق الأخيرة من المباراة ولكنه خرج بنقطة التعادل.

ورفع المنتخب التونسي (نسور قرطاج) رصيده إلى خمس نقاط في صدارة المجموعة مقابل ثلاث نقاط لمنتخب الكونغو الديمقراطية في المركز الثاني بفارق الأهداف المسجلة فقط أمام منتخب كيب فيردي (الرأس الأخضر) الذي ودع البطولة برفقة نظيره الزامبي اثر تعادلهما السلبي اليوم في المباراة الأخرى بالمجموعة.

ويلتقي المنتخب التونسي في دور الثمانية مع منتخب غينيا الاستوائية صاحب الأرض والذي احتل المركز الثاني في المجموعة الأولى فيما يلتقي منتخب الكونغو الديمقراطية نظيره الكونغولي الذي تصدر المجموعة الأولى.

وأنهى المنتخب التونسي الشوط الأول لصالحه بهدف سجله أحمد العكايشي في الدقيقة 31 وتعادل منتخب الكونغو الديمقراطية في الشوط الثاني بهدف أحرزه جيرمي بوكيلا في الدقيقة 66 .

وبدأ المنتخب التونسي المباراة بهجوم ضاغط وكاد يفتتح التسجيل في الدقيقة الرابعة اثر ضربة ركنية وصلت على رأس ياسين الشيخاوي ولكن توجيه اللاعب للكرة لم يكن متقنا تحت ضغط الحارس والدفاع ثم أبعد الدفاع الكرة من أمام المرمى.

وشعر المنتخب الكونغولي بحرج موقفه فاندفع لاعبوه في الدقائق التالية للضغط على لاعبي تونس ولكن الفريق لم يشكل خطورة حقيقية.

وعادت الخطورة التونسية في الدقيقة العاشرة اثر هجمة مرتدة سريعة قادها أحمد العكايشي وتوغل بها داخل منطقة الجزاء من الناحية اليمنى ثم مررها عرضية زاحفة بهدوء شديد ولكن زميله فرجاني ساسي سددها باستهانة شديدة ليبعدها المدافعون من على خط المرمى رغم عدم وجود الحارس في مرماه وتهيأت الكرة مجددا أمام الشيخاوي وهو في حلق المرمى لكنه أخرجها بجوار القائم بغرابة شديدة.

وانحصر اللعب في وسط الملعب خلال الدقائق التالية قبل أن يراوغ الشيخاوي الدفاع الكونغولي في الدقيقة 15 ويسدد الكرة بيسراه ولكنها لم تكن متقنة لتذهب خارج المرمى.

وسنحت الفرصة مجددا لنسور قرطاج في الدقيقة 20 اثر هجمة منظمة تبادل فيها الشيخاوي الكرة مع زملائه قبل أن تصل إليه خلف مدافعي المنافس وسددها الشيخاوي بمهارة في اتجاه الزاوية البعيدة على يسار الحارس الذي تألق وأبعد الكرة لركلة ركنية أسفرت عن بعض الخطورة ولكن الحكم لم يلتفت لمطالب المنتخب التونسي بضربة جزاء اثر لمسة يد على أحد لاعبي الكونغو الديمقراطية.

وبدأ المنتخب الكونغولي في تكثيف هجومه باتجاه المرمى التونسي بغية خطف هدف التقدم في منتصف الشوط الأول ولكنه افتقد للنهاية الدقيقة في هجماته.

وسدد جون كاسوسولا كيليتشو ضربة حرة قوية في الدقيقة 28 ولكن الحارس التونسي أبعدها ببراعة إلى ركنية لم تستغل جيدا.

وجاء الرد التونسي قاسيا في الدقيقة 31 عندما أحرز العكايشي هدف التقدم اثر هجمة منظمة تلاعب فيها الشيخاوي بدفاع المنافس ولكنه اضطر في النهاية لتمريرها بدلا من تسديدها لتجد الكرة رأس العكايشي خلف مدافعي الكونغو حيث حولها برأسه إلى داخل المرمى.

وبعدها بدقيقتين فقط ، ألغى الحكم هدفا للشيخاوي بداعي التسلل كما سدد زميله علي المعلول ضربة حرة من خارج المنطقة في الدقيقة 35 ولكن الحارس تصدى لها.

وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط بعض المحاولات من الفريقين لكنها لم تسفر عن شيء لينتهي الشوط الأول بتقدم نسور قرطاح بهدف العكايشي.

وبدأ المنتخب التونسي الشوط الثاني بهجمة سريعة وهدف سجله الشيخاوي في الدقيقة 46 ولكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

ورد ديومرسي مبوكاني بتسديدة قوية من خارج المنطقة في الدقيقة 48 ولكن الحارس التونسي أمسكها بثبات.

وكثف المنتخب الكونغولي هجومه في الدقائق التالية بحثا عن هدف التعادل واضطر الحارس التونسي للخروج من منطقة الجزاء لقطع كرة من أمام مبوكاني الذي كان في طريقه للانفراد التام وسط غفلة من الدفاع التونسي.

ورد المنتخب التونسي بهجمة مرتدة سريعة قادها العكايشي في الدقيقة 57 ولكن تسديدته ارتطمت بقدم أحد المدافعين وذهبت إلى ركنية لم تستغل جيدا.

وأهدر العكايشي فرصة ثمينة أخرى في الدقيقة 61 عندما فضل التسديد بدلا من التمرير لزميله ساسي وذلك بعد هجمة رائعة وتمريرة متقنة من الشيخاوي.

وكاد الفريق يدفع ثمن هذه الفرص في الدقيقة 62 اثر تمريرة عرضية من الناحية اليمنى حولها مبوكاني برأسه لتمر الكرة فوق عارضة المرمى التونسي.

وبالفعل ، دفع المنتخب التونسي ثمن هذه الفرص التي أهدرها العكايشي عندما سجل منتخب الكونغو الديمقراطية هدف التعادل الثمين 1/1 في الدقيقة 66 .

وجاء الهدف اثر تمريرة طولية عالية من منتصف الملعب فشل الدفاع التونسي في التعامل معها ليمررها مبوكاني برأسه إلى زميله جيرمي لوتيتيكا بوكيلي الذي سددها بقوة على يمين الحارس ليكون هدف التعادل الثمين.

وحاول العكايشي مراوغة الدفاع الكونغولي في الدقيقة 71 ولكنه انتهى بالسقوط داخل المنطقة لتضيع الفرصة قبل أن يستبدله المدرب باللاعب حمزة يونس في الدقيقة 74 .

وسنحت ليونس فرصة خطيرة في الدقيقة التالية لنزوله اثر هجمة شنها الشيخاوي وساسي من الناحية اليسرى ووصلت منها الكرة ليونس أمام المرمى مباشرة حيث سددها في اتجاه المرمى ولكنها ارتطمت بالحارس وذهبت فوق العارضة.

وشهد الربع ساعة الأخير العديد من الفرص الضائعة من منتخب الكونغو الديمقراطية حيث عاند الحظ الفريق كثيرا ليخرج اللقاء بنتيجة التعادل الذي صعد بالفريقين سويا.


 

قديم 28-01-2015, 09:53 AM   #41
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ليونيل ميسي
توعد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب برشلونة الإسباني اليوم أتلتيكو مدريد قبل مواجهة الفريقين غدا الأربعاء في إياب ربع نهائي كأس ملك إسبانيا.

وقال ميسي، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، "برغبة كبيرة في اللعب غدًا في مدريد. سنبذل قصارى جهدنا في الملعب كي نتأهل إلى نصف النهائي".

وأرفق النجم الأرجنتيني التعليق بصورة له وهو يعقد رباط الحذاء، وهو بزي التدريب.

وكان برشلونة قد فاز في لقاء الذهاب بملعب الكامب نو على أتلتيكو بهدف نظيف، سجله ميسي.


 

قديم 29-01-2015, 08:34 AM   #42
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تأهل برشلونة إلى دور الأربعة لبطولة كأس ملك اسبانيا لكرة القدم بفوزه خارج ملعبه 3-2 على أتلتيكو مدريد في لقاء الإياب من دور الثمانية، ليتأهل 4-2 بمجموع اللقائين.

وسجل نيمار في الدقيقة 9 والدقيقة 41 بالإضافة لتسجيل ميراندا بالخطأ في مرماه في الدقيقة 38 أهداف برشلونة، في حين سجل فرناندو توريس في الدقيقة الأولى وراؤول جارسيا من ركلة جزاء في الدقيقة 30 أهداف صاحب الأرض.

وحصل أتلتيكو مدريد على أفضل بداية تخيلها، حيث سجل فرناندو توريس الهدف الأول بعد دقيقة واحدة من اللقاء، وذلك بتسديدة من مشارف منطقة الجزاء ارتطمت بالقائم واستقرت في الشباك.

حماس أتلتيكو خلق فوضى في صفوف برشلونة كادت أن تسفر عن هدف ثانٍ، لكن جملة عبقرية بدأها ليونيل ميسي بمراوغة فتمريرة، ثم أكملها لويس سواريز بتمريرة في عمق دفاع أصحاب الأرض، ليجدها نيمار ويسجل هدف التعادل في الدقيقة 9.

هدف التعادل، أضعف كثيراً من حماسة أتلتيكو مدريد، الذين باتوا بحاجة لهدفين من أجل التأهل بينما سيطر برشلونة أكثر على الكرة، وبات يفرض أسلوبه الاستحواذي مع مضي الدقائق حتى جاءت كرة خطيرة لأنطوان جريزمان في الدقيقة 28 تعامل معها الحارس تير شتيجن، أعادت الحماس للجماهير واللاعبين.

اندفاع أتلتيكو مدريد أثمر سريعاً عن ركلة جزاء في الدقيقة 29، وذلك عندما انطلق خوان فران مراوغاً عدة لاعبين، ليتعرض لخطأ من خافيير ماسكيرانو ويحصل على ركلة جزاء، أثارت الجدل لأن الإعادة التلفزيونية أظهرت اللقطة وكأنها على مشارف منطقة الجزاء، ليترجم هذه الركلة راؤول جارسيا إلى هدف في الدقيقة 30 لتعود الإثارة إلى اللقاء.

برشلونة عاد إلى الأمام، وكاد ايفان راكيتيتش أن يسجل هدفاً في الدقيقة 37، لكن تغطية خوسيه ماريا خيمينيز منعته من ذلك، فاتجهت تسديدته إلى ركلة ركنية، ومنها مباشرة سجل ميراندا في شباكه هدف التعادل بطريقة غريبة.

الدقيقة 41 كانت مثيرة للجدل بكل ما فيها، فمن ركلة جزاء صحيحة تجاهلها الحكم لأتلتيكو مدريد بعد ارتطام الكرة بيد خوردي البا، انطلق برشلونة بهجمة مرتدة سجل منها نيمار الهدف الثالث والذي كان بمثابة الضربة القاضية نظرياً للاعبي أتلتيكو مدريد.

انتهى الشوط الأول بطريقة غريبة جداً، وبتقدم برشلونة بنتيجة 3-2، مما يفرض على أتلتيكو مدريد تسجيل 3 أهداف في الشوط الثاني لو أراد التأهل.

ما بين الشوط كان مهماً جداً، لأن لاعب أتلتيكو مدريد جابي تعرض للطرد بسبب تدخله في ملاسنة بين توريس ونيمار، الأمر الذي زاد من استحالة مهمة أصحاب الأرض.

جنون اللقاء استمر في الدقيقة 48، فبعد أن خلع أردا توران حذاءه أثناء احتكاك مع لاعبي برشلونة، قام بردة فعل غريبة بإلقائه الحذاء تجاه حكم الراية، وكأنه يطالبه بمراقبة المباراة بشكل أفضل.

العصبية كانت مسيطرة على لاعبي أتلتيكو مدريد، في حين أن هدوء برشلونة وفرضه السيطرة على الكرة، كان صفة غالبة على دقائق الشوط الثاني.

أول فرصة خطيرة في الشوط الثاني كانت في الدقيقة 71، وذلك عندما أرسل كاني كرة صاروخية طار إليها تير شتيجن وأبعدها بصعوبة بالغة.

وشهدت الدقيقة 84 طرد ماريو سواريز من صفوف أتلتيكو مدريد، وذلك بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية إثر محاولة ضرب ليونيل ميسي على قدمه من الخلف.

برشلونة أظهر هدوءً ملفتاً رغم نقص أتلتيكو مدريد الكبير عددياً، ولم يحاول توسيع الفارق في ظل ضمانه التأهل، وأبقى المباراة هادئة حتى إعلان الحكم فوزه بنتيجة 3-2.

يذكر أن برشلونة وصيف بطل كأس ملك اسبانيا الموسم الماضي سيواجه المتأهل من فياريال وخيتافي.


 

قديم 01-02-2015, 08:30 AM   #43
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بنفس سيناريو ونتيجة الدور الأول، تعادل تشيلسي مع مضيفه مانشستر سيتي بهدف لكل فريق في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب "ستامفورد بريدج" في قمة مباريات الجولة 23 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

تقدم صاحب الأرض بهدف لمهاجمه الفرنسي لوك ريمي في الدقيقة 41، وتعادل لاعب الوسط الإسباني دافيد سيلفا للضيوف في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، ليبقى تشيلسي في الصدارة برصيد 53 نقطة، خلفه السيتي برصيد 48 نقطة، ليبقى الحال على ما هو عليه في سباق الصدارة.

كان مانشستر سيتي الفريق الأفضل طوال الشوط الأول، والأكثر استحواذاً على الكرة، والأخطر على مرمى تيبو كورتوا، حيث هدد سيرخيو أجويرو ودافيد سيلفا، وفرناندينيو مرمى "البلوز" بأكثر من تسديدة، إلا أن كورتوا تصدى لكافة المحاولات بنجاح.

أما تشيلسي كان بلا أنياب هجومية، ووضح تأثر الفريق اللندني بغياب الثنائي سيسك فابريجاس ودييجو كوستا الذي نال عقوبة بالإيقاف ثلاث مباريات لدهسه لاعب ليفربول، مما أجبر جوزيه مورينيو المدير الفني لتشيلسي لإجراء تعديلات على الخطة الهجومية للفريق، حيث لعب بثنائي ارتكاز في وسط الملعب هما راميريز ونيمانيا ماتيتش، غلب على أدائهما الطابع الدفاعي.

المفاتيح الهجومية لتشيلسي كانت غائبة، إيدين هازارد لم يجد المساحات الكافية للتحرك بحرية، أوسكار غرق في وسط الملعب واكتفى بتسديدة ضعيفة، واستسلم لوك ريمي للرقابة اللصيقة، إلا أن صاحب الأرض نجح في هز الشباك من هجمة ثلاثية بدأت بتمريرة طولية لماتيتش وصلت إلى هازارد، لعبها إلى ريمي ليضعها ريمي بسهولة في الشباك، ليتقدم تشيلسي بهدف عكس سير اللعب.

ابتسم القدر للسيتيزن، وكافأه على الأداء الجيد له، حيث أدرك الضيوف التعادل سريعاً بعد أربعة دقائق، من كرة عرضية لعبها نافاس، وصلت إلى أجويرو الذي سددها مباشرة بيسراه، قبل أن يغير دافيد سيلفا اتجاه الكرة في المرمى الخالي مستغلاً الخروج الخاطيء لكورتوا.

السيتي كان الأكثر سعياً لتحقيق الفوز واقتناص النقاط الثلاثة لتقليص الفارق على الصدارة .. أما تشيلسي ومدربه جوزيه مورينيو بدا عليهم التخطيط للخروج بأقل الخسائر للحفاظ على فارق الخمس نقاط، والمثير أن صاحب الأرض لجأ للدفاع المستميت وإغلاق المساحات أمام المنافس، ولم يهدد جو هارت حارس السيتي بأي تسديدة حتى لو طائشة طوال الشوط الثاني.

تبديلات مورينيو كانت دفاعية واضطرارية، حيث أشرك جاري كاهيل مكان لوك ريمي، ودروجبا مكان ويليان، ثم تبديل أخير لإضاعة الوقت بإشراك الصاعد أندرياس كريستينسن مكان البرازيلي أوسكار.

في المقابل، فشل مانويل بيليجريني المدير الفني للسيتي في فك الشفرة الدفاعية لتشيلسي، هاجم بكل خطوطه، ونشط صفوفه ببدلاء مثل ستيفان يوفيتيتش وإيدين دزيكو، وفرانك لامبارد، إلا أن الضيوف اكتفوا طوال 45 دقيقة بأربعة محاولات بائسة لفرناندينيو وجيمس ميلنر، ليخرج تشيلسي من هذه القمة بأقل الخسائر.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 

قديم 01-02-2015, 08:32 AM   #44
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


  • نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عزز ريال مدريد صدارته لترتيب جدول الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما اكتسح ضيفه ريال سوسيداد بأربعة أهداف مقابل هدف في الجولة الـ21 من المسابقة مساء اليوم السبت على ملعب " سانتياجو برنابيو".

أحرز سوسيداد الهدف الأول عن طريق سلوستوندو في الدقيقة الأولى قبل أن يتعادل جيمس رودريجيز في الدقيقة 3، ويعزز سيرجيو راموس النتيجة للفريق الملكي في الدقيقة 37، ويضيف كريم بنزيما الهدفين الثالث والرابع لأصحاب الأرض في الدقيقتين 52 و 76.

بهذه النتيجة رفع الفريق الملكي رصيده إلى 51 نقطة، بينما تجمد رصيد سوسيداد عند النقطة 22 في المركز 11.

بدأ ريال مدريد المباراة بطريقة 4-4-2 معتمدًا على جاريث بيل وكريم بنزيما في الأمام ومن خلفهما الرباعي إيسكو وكروس و إيارمندي وجيمس رودريجز، بينما لعب ريال سوسيداد بخطة 4-2-3-1 معتمدًا على أجيريبكي وخلفه الثلاثي بريتو وجرانيرو وكاناليس.

استغل الفريق الضيف عدم تركيز ريال مدريد في اللحظات الأولى، وأحرز الهدف الأول عن طريق رأسية ارتيز سلوستوندو من ركنية روبن باردو لتصبح النتيجة تأخر ريال مدريد بهدف نظيف في الدقيقة الأولى.

حاول ريال مدريد الرد سريعًا على تأخره فكثف هجومه عن طريق إيسكو المحرك الأول للفريق، قبل أن يرد جيمس رودرجيز بهدف التعديل من رأسية رائعة مستغلاً عرضية مارسيلو في الدقيقة 3 لتصبح النتيجة 1-1.

واصل ريال مدريد هجومه الكاسح عن طريق بنزيما الذي أضاع فرص تهديف كثيرة ورودريجيز المتمركز في العمق وبيل الذي يبحث عن هدف وإيسكو المتألق والذي أخد دور صانع الألعاب الصريح، في ظل التكتل الدفاعي لسويسداد الذي لجأ إلى المتردات.

استطاع ريال مدريد ترجمة سيطرته عن طريق المدافع سيرجيو راموس الذي سدد كرة سهلة من داخل منطقة الجزاء والتي كانت مرتدة من تسديدة بنزيما في الدقيقة 37 لتصبح النتيجة 2-1 لريال مدريد.

استمر ريال مدريد في ضغطه الهجومي ووصلت نسبة استحواذه على الكرة إلى 60 % قبل انتهاء الشوط الأول بهذه النتيجة .

لم يختلف الوضع كثيرًا في الشوط الثاني، حيث واصل الفريق الملكي هجومه الكاسح، بينما حاول سوسيداد الذي أشرك دا لا بيلا مكان كاناليس إيجاد ثغرة في دفاع أصحاب الأرض.

وفي هجمة رائعة أحرز كريم بنزيما الهدف الثالث لريال مدريد، بعد لعبة جماعية ناجحة مع بيل قبل أن يجد المهاجم الفرنسي نفسه أمام المرمى ويضع الكرة بسهولة في الدقيقة 52 .

أضاع الفريق الملكي جملة من الفرص، عن طريق المربع الناري إيسكو وبيل بنزيما ورودريجيز بينما اكتفى سوسيداد الذي أدخل بيرجارا مكان سلوستوندو بالتكتل الدفاعي ومحاولة تأمين وسط الملعب.

من جانبه حاول كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد تعزيز النتيجة فأشرك خيسي مكان رودريجيز، وواصل الأبيض الملكي هجومه الكاسح، ليحرز بنزيما الهدف الرابع بتسديدة رائعة في الدقيقة 76 من تمريرة إيسكو.

طمع أنشيولتي أكثر في المباراة فأدخل خافيير هيرنانديز و سامي خضيرة مكان بنزيما وكروس، وأضاع جاريث بيل هدفًا محققًا من إنفراد كامل بالمرمى عندما سدد الكرة في جسد الحارس رولي في الدقيقة 81، قبل أن يضيع إيسكو هدفًا آخراً في الدقيقة الأخيرة لينتهي اللقاء بتفوق ريال مدريد بنتيجة 4-1.


 

قديم 02-02-2015, 08:43 AM   #45
الشاكر
مراقب عام


الصورة الرمزية الشاكر
الشاكر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 29965
 تاريخ التسجيل :  03 2010
 أخر زيارة : 09-07-2019 (10:34 AM)
 المشاركات : 33,537 [ + ]
 التقييم :  253
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Royalblue


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

خطف برشلونة فوزاً مثيراً ومستحقاً على ضيفه فياريال بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب "كامب نو" مساء اليوم الأحد ضمن منافسات الجولة 21 من الدوري الإسباني.

الفريق الكتالوني وجد صعوبة بالغة في تجاوز "الغواصات الصفراء"، حيث تقدم الضيوف بهدف في الدقيقة 30 سجله الروسي دينيس شيرشيف، ثم تعادل نيمار جونيور في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، إلا أن فياريال تفوق مجدداً بهدف ثان سجله لوسيانو داريو فيتو في الدقيقة 51، إلا أن البارسا رد بهدفين متتاليين لرافينيا ألكانتارا وليونيل ميسي في الدقيقتين 53 و55.

واصل الفريق الكتالوني سلسلة عروضه الجيدة وانتصاراته في 2015، ليرفع رصيده إلى 50 نقطة خلف المتصدر ريال مدريد بنقطة وحيدة، بينما تجمد رصيد فياريال عند 38 نقطة في المركز السادس.

البارسا سيطر على مجريات اللقاء طوال شوطيه، وصلت نسبة استحواذه على الكرة لأكثر من 70%، أجرى مدربه تعديلاً وحيداً على التشكيلة في وسط الملعب بإشراك ألكانتارا مكان إيفان راكيتيتش، وبالفعل قدم ألكانتارا أداء جيداً دفاعياً وهجومياً وكان كلمة السر في إسقاط الفريق الأصفر.

الحظ عاند لويس سواريز كثيراً وحرمه من تسجيل هدفين في الشوط الأول، حيث تصدى القائم الأيمن لتسديدة، ومرت أخرى بجوار القائم الأيسر، إلا أن مارسيلينو جارسيا المدير الفني لفياريال نجح في الحد من خطورة ثلاثي النار "ميسي - سواريز - نيمار" بنصب مصيدة التسلل التي وقع فيها مهاجمو البارسا أربع مرات في الشوط الأول، قبل أن ينجح نيمار في إدراك التعادل في الدقيقة 45 من متابعة لتسديدة ألكانتارا التي ارتدت من حارس فياريال آسينخوا، ليضعها المهاجم البرازيلي بسهولة في الشباك، محرزاً هدفه رقم 15 في الليجا.

الشوط الثاني كان أكثر إثارة، حيث وقع جيرار بيكيه في خطأ فادح، ليخطف جيوفاني دوس سانتوس الكرة منه، ويتفوق عليه في سباق سرعة، ليصنع الهدف الثاني لزميله داريو سوريانو فيتو، إلا أن رد برشلونة جاء سريعاً وقاتلاً، حيث سجل ألكانتارا التعادل بعدها بدقيقتين ثم لدغ "البرغوث" ميسي بتسديدة بيمناه في الزاوية اليسرى مسجلاً هدف الفوز ورقم 22 له في الدوري.

وكانت الدقيقة 64 مجنونة، حيث ألغى الحكم هدفاً لفياريال بداعي التسلل، ثم رد برشلونة بهجمة مرتدة، حيث انفرد نيمار بالمرمى، ولكنه سقط مطالباً بركلة جزاء، ومن نفس الهجمة حاول سواريز أن يتابع الكرة برأسه، ولكنها ذهبت خارج المرمى الخالي.

انتبه لويس إنريكي للارتباك الدفاعي الواضح لبرشلونة وعدم تركيز لاعبي الوسط، حيث نشط صفوفه بالدفع بالفرنسي جيريمي ماثيو مكان بوسكيتس، ليعيد ماسكيرانو إلى وسط الملعب، ثم دفع ببيدرو رودريجيز مكان سواريز الذي بدا عليه الغضب الشديد، قبل أن يستبدل النشيط ألكانتارا في الدقائق الأخيرة ليحل مكانه راكيتيش، وكاد نيمار أن يعزز انتصار البارسا بهدف رابع، إلا أن رعونته أمام المرمى، أنهت اللقاء بفوز مثير وصعب للفريق الكتالوني.


 

موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:09 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا