المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة.

 


 
العودة   نفساني > ملتقيات التجارب الشخصية والأبحاث > ملتقى أصحاب الإكتئاب
 

ملتقى أصحاب الإكتئاب أكره مرض الإكتئاب بنفس القدر الذي أحب به مريض الإكتئاب .. فهو أرق الناس وأصفاهم وأصدقهم .. و من لا يدمع قلبه حين يعايش مريض الإكتئاب ، فإن قلبه من حجر ، أو أشد قسوة "

قف لاتخوض المعركة وحدك 🗡

ليكن درسك الأول من الحياة ضع كل شخص في مكانه الصحيح مهما غلبتك عواطفك ومشاعرك، فعقلك سيأتي لك بالحقيقة دائما، ثق بمن يستحق فقط؛ فهناك نماذج كثيرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 16-10-2019, 08:28 PM   #1
امتياز
مراقب إداري
نحن بجانبك


الصورة الرمزية امتياز
امتياز غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 52800
 تاريخ التسجيل :  02 2016
 أخر زيارة : 16-10-2019 (08:42 PM)
 المشاركات : 2,558 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
Icon3 قف لاتخوض المعركة وحدك 🗡



ليكن درسك الأول من الحياة ضع كل شخص في مكانه الصحيح
مهما غلبتك عواطفك ومشاعرك، فعقلك سيأتي لك بالحقيقة دائما،
ثق بمن يستحق فقط؛
فهناك نماذج كثيرة بالحياة لا تستحق حتى القليل وهناك أيضا من يستحق،
ولا تصدق كل ما يقال فأصبح البعض يكذب الكذبة ويصدقها فعندما يرويها تُصدق،
ولا تقل لي لا أتعلم من دروس الماضي، ما من أحد لم يتعلم ولكنك غير قادر على استيعاب أن من تهتم لأمرهم هم من يكرهون الخير لك،
فماذا تنتظر منهم بعد؟
أعلم أن العشرة لا تهون على الأصيل ولكن البعد عن هؤلاء غنيمة،
تعلم معي كيف تفرق بين من يحبك حقا ومن يدعي محبتك ؟

بالعين نعم العين فاضحة تكشف كل ما في القلوب وإن لم ينطق اللسان،
فستجد الكلام الطيب والعين هادئة والابتسامة حقيقية علي وجه من يحبك حقا
وستجد أيضا من يعلو وجهه ابتسامة مزيفة وعينه ثائرة تكاد أن تقتلك من الغيظ والغل والحقد رغم أن اللسان ينطق بما تهوى،
لكن حمدا لله أن الأعين لا تكذب وإن تجمل اللسان، ستقول لي بل هذا صديقي وهذه أختي وهذا عشرة عمري لماذا ينظرون لي هكذا ؟
لأن هناك من يبدو صديقا وهو بالفعل أكثر من أخ وهناك من يبدو صديقا وهو في الأصل ألد الأعداء.

• فنصيحتي لك

• احترس من كل شخص مزيف يتودد لك من أجل مصلحة ما أو بهدف تدميرك،
نعم تدميرك فهناك نفوس مريضة أدعو الله أن يبعدها عنك.

• لا تجادل مع الحاقدين كثيرا فكل همهم زوال نعمتك.

• لا تنزعج من كل أعداء النجاح ولصوص الطاقة الإيجابية؛
فوجودهم مؤشر إيجابي لك ولا تنشغل برأيهم بعد الآن فمن يحبك حقا لا يزعجه نجاحك بل يدعمك أكثر من أجل نجاحات أخري.

• لا تلتفت إلي كل ما يقال عنك حتى عن بعد، دعهم يثرثرون وغدا يحاسبون علي إثم الظنون.

• لا تنظر خلفك لتلملم ما وقع منك سابقا، دع الماضى يمضي بكل ذكرياته المؤلمة.

• كل من أخذ وكل من ظلم وكل من ادعى وسيعوضك الله ويغنيك يوما.

• امض بطريقك والتفت فقط لهدفك حتى تصل إليه بنجاح.

• جدد طاقتك دائما بالعبادة،الصلاة، الذكر، التأمل، الرياضة، القراءة والسفر لتكمل رحلتك باستمتاع.

• إن تعثرت قليلا؛ فكل طريق به العثرات والمميزات، وما من طريق خال من العقبات والمشكلات.

• لا تقف مكانك مع أول صفعة تتلقاها من الحياة ولا تستسلم من أول تجربة مؤلمة مررت بها؛

فالحياة أمامك واسعة، افرد جناحيك لها ودعها تأخذك إلى ما يريد الله لك.

• لا تقلق من البشر، فرب البشر حي لا يموت معك دائما واعلم بنواياهم وما تخفي صدورهم واعلم أيضا بحسن نيتك .

• استمتع بالطبيعة وماخلق الله من جنان الارض فهي ساحرة والكون ملهم ودعك من أحاديثهم التي لا جدوى منها.

• دع الحياة تستمر كما قدر لها، لا تقف على أحد إن كان قريبا سلبيا، صديقا خائنا، حبيبا مخادعا أو حتى زواجا قدر له أن ينتهي.

• لا تحصر نفسك بداخل مشكلات لا ذنب لك بها؛ فمن يريد أن يجعلك مخطئا أمام الناس دعه يفعلها وهو الخاسر.

• لا تشك كثيرا حتى تتعبك الشكوى وتستنفد طاقتك هباء.

• فكر خارج الصندوق تجد نفسك أكثر إيجابية وجاذبية وإبداعا.

• أطلق لأفكارك العنان سيبهرك عقلك.

• كن لله شاكرا علي جميع نعمه وكن لنفسك داعما وصديقا.

انظر لنفسك انك مخلوق كرمه الله على سائر خلقه وخلقك من أجل رسالة لتكون على قدر هذه المسئولية،

إذن لا يحبطك ولا يهزك منافس،

قاتل بشرف من أجل تحقيق أحلامك لكي ينصرك الله في معركة الحياة.

المصدر: نفساني



 

رد مع اقتباس
قديم 17-10-2019, 06:24 PM   #2
وائل وائل
( عضو دائم ولديه حصانه )


الصورة الرمزية وائل وائل
وائل وائل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 47978
 تاريخ التسجيل :  07 2014
 أخر زيارة : 14-11-2019 (06:20 PM)
 المشاركات : 2,509 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue


أن تكون ناجح رغم المرض أمر ليس بالسهل (خصوصا حينما تعمل على إخفاء مرضك عن الآخرين)، وتستمع لكلام المحيطين لك أو قمزهم حينما تكون تعاني من بعض الأعراض الشديدة وهم لا يعرفون ولا يشعرون بما تمر به.
تقاتل من أجل أن تنهض من على السرير لتتجه للعمل
تقاتل من أجل أن تستمر في عملك أو دراستك أو مجال تخصصك
الاستمرارية ليست بالامر البسيط
الجلد من أجل الاستمرار ليس بالأمر اليسير
لا أحد يشعر بهذا الجهد الجبار الذي نقوم به ولذلك فهم لا يقدرونه
لا يستوعبون حجم المعاناة التي تعانيها وتتألمها لكي تقوم لأداء مهامك
كيف تصبح منتجا جبارا رغم كل هذه الآلام؟
هم يقيموننا بمقياسهم وميزانهم، يقيمون القياسات لنا بميزانهم الهزيل لأن همتهم وإرادتهم قصيرة
السؤال: لو كانوا هم المرضي، فهل كانوا سيحققوا ربع ما حققناه؟
وأيضا لا تقس مرضك على مرض الآخرين
فلكل شخص قدرة تحمل وطاقة استيعاب
وتأثير المرض وطريقة تأثيره تختلف من مريض لآخر

الأهم ...
نحن لا نحتاج للدعم بالكلمات والنصائح فقط
نحن بحاجة للدعم بالأفعال ... وهو للأسف مفقود في كل مكان

دمتم بألف خير


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:42 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.
المواضيع المكتوبة لاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع رسميا